حادثة إطلاق النار في تكساس.. 21 قتيلا بينهم 19 طفلا وبايدن يصف ما جرى بالمجزرة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 16 )           »          لوموند: 10 دروس عسكرية للحرب في أوكرانيا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          لن تديرها وزارات الدفاع.. كيف يستعد الجيش الأميركي لحروب المستقبل؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 14 )           »          "جوزيف ستالين".. مسيرة الرجل الحديدي المفروشة بالجثث والدماء (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 12 )           »          شاهد الفروق بين جدري القرود وكورونا في جدول واحد.. وما احتمالية تحوله إلى وباء عالمي؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 3 - عددالزوار : 14 )           »          أزمات الغذاء والغلاء في تاريخنا.. دمرت دولا كبرى وفجرت حروبا عدة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          تعهد بالدفاع عن طوكيو.. بايدن يؤيد عضوية اليابان الدائمة في مجلس الأمن (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 19 )           »          لوتان: هل تجر حرب أوكرانيا العالم إلى حرب باردة جديدة أم حرب عالمية ثالثة؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 22 )           »          مقتل حارس أمن فرنسي بالسفارة القطرية في باريس واعتقال مشتبه به (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »          اتهامات أوكرانية لروسيا بنشر صواريخ باليستية.. موسكو تلمح لاستفتاء في دونباس وكييف تستبعد تقديم أي تنازلات (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 15 )           »          الانضمام للحلف الأطلسي.. بايدن يدعم طلب السويد وفنلندا ومساع لتبديد "مخاوف" تركيا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 22 )           »          بعد قرار بايدن.. عودة المارينز للصومال تذكر الأميركيين بمأساة "بلاك هوك داون" (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 22 )           »          تواصل عمليات الإجلاء من ماريوبول.. بلينكن يطالب بوقف الحرب ومجموعة السبع تقرر دعما جديدا لأوكرانيا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 31 )           »          بيراقدار.. سلاح تركيا الفتَّاك يوجِع الروس في أوكرانيا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 4 - عددالزوار : 50 )           »          إليزابيث بورن.. ثاني امرأة في فرنسا تترأس الحكومة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 29 )           »         



 
العودة   ..[ البســـالة ].. > جـناح المعرفـــة > قســــــم الثـــقافة الصـــحية
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


ملف خاص بكل تفاصيل الأحداث والمعلومات والتطورات لفيروس كورونا (كوفيد 19 )

قســــــم الثـــقافة الصـــحية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع

قديم 26-01-22, 07:13 PM

  رقم المشاركة : 301
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي



 

كورونا.. أكثر من نصف مليون إصابة في يوم واحد بفرنسا وتحقيق في حفلات داوننغ ستريت

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
مركز لتقصي الإصابات بفيروس كورونا المستجد في مدينة نانت الفرنسية (رويترز)



26/1/2022

سجلت فرنسا -أمس الثلاثاء- رقما قياسيا جديدا في الإصابات اليومية بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) تجاوز نصف مليون إصابة، بينما فتحت الشرطة البريطانية تحقيقا في تنظيم حفلات عدة في داوننغ ستريت خلال فترات الإغلاق.
وقالت السلطات الصحية الفرنسية إنها سجّلت رقما قياسيا جديدا في الإصابات اليومية بفيروس كورونا بلغ 501 ألف و635 إصابة خلال الـ24 ساعة الماضية، وهي المرة الأولى التي يتجاوز فيها عدد الاصابات اليومية حاجز النصف مليون.

وتعد حصيلة الإصابات اليومية حاليا في فرنسا الأعلى مقارنة بأي دولة أوروبية أخرى، حيث تخطى المعدل الوسطي 360 ألف إصابة بالفيروس خلال الأسبوع الماضي.
وأظهرت الأرقام الرسمية أن أكثر من 30 ألف مصاب بفيروس كورونا يتلقون العلاج في المستشفيات في جميع أنحاء فرنسا، وهو أعلى رقم منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2020.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

فرنسا تسجل أرقاما قياسية في القارة الأوروبية (رويترز)


أرقام وإجراءات

لكن قرابة 3700 مصاب فقط احتاجوا إلى وضعهم في العناية الفائقة، أي أقل من فترات الموجات السابقة التي شهدت ارتفاعا في الإصابات.
وتأتي هذه الأرقام بعد دخول إجراءات كوفيد الجديدة التي فرضتها الحكومة حيز التنفيذ الاثنين.
ويتوجب الآن على مرتادي الحانات والمطاعم ومستخدمي القطارات والطائرات إبراز شهادة تلقيح، إذ إن الاختبار السلبي لم يعد كافيا لدخول أماكن العمل والترفيه أو للسفر.
وقد تلقى أكثر من 77%من سكان فرنسا جرعتين من لقاح كوفيد.
من جانبه، أعلن رئيس المجلس العلمي الفرنسي جان فرانسوا ديلفريسي أنّ المرحلة الحالية من الوباء التي شهدت انتشار المتحور أوميكرون، يرتقب أن "تهدأ" بحلول منتصف مارس/آذار وأن تتيح ربيعا أقلّ توترا على الصعيد الصحي.
وقال "أرى الأمور تهدأ قرابة منتصف مارس/آذار، مع انخفاض تدريجي بطيء جدا في أعداد الذين يدخلون المستشفيات، وعدد الإصابات سينتهي بالتراجع بهدوء". لكنه رغم ذلك توقع ظهور متحور جديد في الخريف، وذكر أن كلّ شيء سيكون رهنا بنوعه، قائلاً "إذا كان (المتحور) شديد العدوى وحادا مجددا، فسنكون مجددا في وضع مزعج جدا".
ويسود اعتقاد بأن المتحور أوميكرون الشديد العدوى الذي يقف وراء الموجة الأخيرة، هو أقل خطرا من المتحور دلتا.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

جونسون أبدى تعاونه مع تحقيقات الشرطة (الأوروبية)


تحقيق وانتهاكات

يأتي ذلك بينما أعلنت الحكومة البريطانية أنّ رئيسها بوريس جونسون يعتزم "التعاون الكامل" مع تحقيق فتحته الشرطة في قضية تنظيم حفلات عدة في داوننغ ستريت خلال فترات الإغلاق.
وقال ناطق باسم جونسون للصحفيين إنّ رئيس الوزراء "سيتعاون بالكامل، مهما كانت الطريقة التي سيُطلب فيها منه ذلك".
وكانت قائدة شرطة لندن كريسيدا ديك أعلنت في وقت سابق الثلاثاء أنّ عناصرها يحققون حاليا في عدد من "المناسبات" في دواننغ ستريت، مقر رئيس الوزراء، ووايتهول الشارع الذي يضم مقر الحكومة، بخصوص "انتهاكات محتملة للقواعد المرتبطة بكوفيد-19".
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ألمانيا تشهد نقاشات بشأن إجبارية التطعيم (رويترز)


نقاشات ومواقف

وفي ألمانيا، يعتزم وزير الصحة الألماني كار لاوترباخ إلقاء كلمة بوصفه نائبا في البرلمان عن الحزب الاشتراكي الديمقراطي، خلال نقاش البرلمان -اليوم الأربعاء- حول تطبيق تطعيم إجباري عام لكورونا في ألمانيا.
وكانت الحكومة الألمانية قررت عدم إعداد مشروع قانون لتطبيق التطعيم الإجباري، وترك القرار في هذا لكل أعضاء البرلمان للتصويت عليه حتى ما قبل نهاية مارس/آذار المقبل، من دون الالتزام بموقف الكتلة البرلمانية لكل حزب.
ويجري البرلمان غدا جلسة نقاش مفصلة لأول مرة حول التطعيم الإجباري العام ضد كورونا، ويرى مؤيدو هذه الخطوة أنها إجراء ضروري لرفع معدل التطعيم ضد كورونا على نحو ملحوظ وللسيطرة على الجائحة.
في المقابل، يشكك المعارضون في ضرورة التطعيم الإجباري، وقد أشاروا إلى أن ساسة قياديين من كل الأحزاب أعلنوا حتى وقت قريب وعلى نحو متوافق أنه لن يكون هناك تطعيم إجباري.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

المتحور أوميكرون سريع الانتشار (شترستوك)


تجارب سريرية

وقي سياق متصل بالتطعيمات، أعلن تحالف فايزر-بيونتك (Pfizer-BioNTech) أنه بدأ باستقبال متطوّعين لتجربة سريرية ترمي إلى اختبار السلامة والاستجابة المناعية للقاح مضادّ للمتحوّر أوميكرون من فيروس كورونا، على أشخاص لا تتجاوز أعمارهم 55 عامًا.
وقالت كاثرين جانسن المسؤولة عن اللقاحات في شركة فايزر -في بيان- إنه في وقت تفيد فيه المعطيات الحالية بأنّ الجرعات المعززة من اللقاح الأصلي تحمي من العوارض الخطيرة لأوميكرون، إلا أن الشركة تفضل التصرّف بحذر أكبر.


تداعيات وآمال

وفيما يتعلق بتداعيات الفيروس على قطاع السفر، استعادت المطارات الأوروبية السنة الماضية 41% فقط من معدل ركابها عام 2019، على خلفية انتشار المتحورين دلتا وأوميكرون، في انتعاش فوضوي وغير كاف لمحو كارثة عام 2020 بحسب أرقام نشرت الثلاثاء.
ولا يزال القطاع يعاني من تداعيات موجة أوميكرون، و"الفصل الأول سيكون مخيبا للآمال"، كما توقع الفرع الأوروبي من المجلس الدولي للمطارات.
وتشير الأرقام إلى أن أعداد الإصابات بفيروس كورونا بلغ صباح اليوم الأربعاء 359 مليونا و434 ألفا و492 إصابة، بينما بلغت أعداد الوفيات 5 ملايين و634 ألفا و864 وفاة.
وسجّلت الولايات المتحدة أعلى عدد وفيات جرّاء الفيروس بلغ 868 ألفا و512 وفاة، تليها البرازيل بـ623 ألفا و356 وفاة، ثم الهند بـ490 ألفا و462 وفاة.
وتقدّر منظمة الصحة العالمية أن العدد الإجمالي للوفيات قد يكون أعلى بمرّتين إلى 3 مرات، آخذة في الاعتبار العدد الزائد للوفيات المرتبطة بالوباء بصورة مباشرة وغير مباشرة.

المصدر : وكالات

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 30-01-22, 06:49 PM

  رقم المشاركة : 302
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي كورونا.. عدد قياسي للإصابات بالصين وبريطانيا تبدأ تطعيم الأطفال وكهنة يونانيون: اللقاحات من علامات المسيح الدجال



 

كورونا.. عدد قياسي للإصابات بالصين وبريطانيا تبدأ تطعيم الأطفال وكهنة يونانيون: اللقاحات من علامات المسيح الدجال

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اختبارات جماعية في الصين بحثا عن المصابين بفيروس كورونا (رويترز)



30/1/2022

سجّلت بكين، اليوم الأحد، عدد إصابات بكوفيد هو الأعلى منذ عام ونصف العام، فيما تستعد لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية الشتوية بعد 5 أيام، في حين تبدأ بريطانيا هذا الأسبوع تطعيم الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و11 عاما.
وذكرت لجنة الصحة الوطنية الأحد أنه تم تسجيل 54 إصابة محلية بالفيروس على مستوى البلاد، فيما ينتشر الوباء محليا في مدينتي هانغتشو الثرية شرقا وسوفنهي الواقعة في مقاطعة هيلونغجيانغ (شمال شرق).

وستنظّم الصين الأولمبياد ضمن فقاعة "مغلقة" بشكل صارم في إطار إستراتيجية "صفر إصابات كوفيد" التي تتبعها وتقوم على فرض تدابير إغلاق محددة وقيود على الحدود وحجر صحي لفترات طويلة.
وبينما ساعد هذا النهج ثاني أكبر قوة اقتصادية بالعالم على إبقاء عدد الإصابات لديها أقل بكثير من ذاك المسجّل في العديد من الدول الأخرى، فإن الفيروس يتفشى محليا في عدد من المدن كما في فقاعة الأولمبياد حاليا.
كما يطرح اقتراب عيد رأس السنة القمرية، التي تعد أكبر عطلة وطنية في الصين، تحديات إضافية مع عودة ملايين السكان إلى بلداتهم وتجمّعهم مع أقرباء وأصدقاء.
وتعزل فقاعة الأولمبياد جميع الأشخاص المعنيين بالحدث عن سكان الصين لمنع تفشي الفيروس.
ويخضع حوالي 60 ألف شخص داخل الفقاعة لفحوص "كوفيد-19" يوميا.
وأعلن المنظّمون الأحد تسجيل 34 إصابة جديدة مرتبطة بالأولمبياد، ليرتفع العدد الإجمالي للحالات إلى أكثر من 200 منذ أغلقت الفقاعة في 4 يناير/كانون الثاني.

الجزائر.. أول إصابة بمتحور فرعي من أوميكرون

ذكر تلفزيون النهار الجزائري، اليوم الأحد، نقلا عن المدير العام لمعهد باستور أن الجزائر سجلت أول إصابة بالمتحور الفرعي من المتحور أوميكرون، المعروف باسم "بي. إيه. 2".
وسجلت الجزائر 1742 إصابة بفيروس كورونا و10 وفيات أمس السبت، ليصل العدد الإجمالي للإصابات 249 ألفا، و310 إصابات، و6 آلاف و555 حالة وفاة.

بريطانيا تبدأ في تطعيم الأطفال

ذكرت هيئة الخدمات الصحية الوطنية، اليوم الأحد، أن بريطانيا ستبدأ هذا الأسبوع في تطعيم الأطفال الأكثر عرضة لخطر الإصابة بفيروس كورونا والذين تتراوح أعمارهم بين 5 و11 عاما.
وكانت بريطانيا أبطأ من بعض الدول الأخرى في تقديم جرعات للأطفال بين 5 أعوام و11 عاما، ولا تعتزم تطعيم هذه الفئة العمرية على نطاق أوسع، وذلك خلافا لدول مثل الولايات المتحدة وإسرائيل.
وقالت وزيرة شؤون التطعيم بالمملكة المتحدة ماجي ثروب "أود أن أطمئن الآباء وأولياء الأمور على أنه لن تتم الموافقة على لقاح جديد للأطفال ما لم يتم الوفاء بالمعايير المتوقعة للسلامة والجودة والفعالية".
وسيحصل الأطفال على جرعتين 10 ميكروغرامات من لقاح "فايزر-بيونتك" وهي ثلث جرعة البالغين.
وترتفع حالات الإصابة بين أطفال المدارس في إنجلترا حيث تقدر هيئة الخدمات الصحية الوطنية أن ما يقرب من 12% من تلاميذ المدارس الأصغر سنا أصيبوا بفيروس كورونا في الأسبوع المنتهي في 22 يناير/كانون الثاني.


بوتان تسجل وفاة نادرة بكوفيد

صرّح رئيس وزراء بوتان أن بلاده حققت نجاحا لا مثيل له في مكافحة فيروس كورونا لكن وفاة أحد المصابين بالوباء، وهو أمر نادر في المملكة (الوفاة الرابعة)، تظهر أن هناك حاجة إلى بذل المزيد من الجهود لمواجهة المرض.
فقد سجلت الدولة النائية الواقعة في جبال هيمالايا بين الصين والهند والبالغ عدد سكانها حوالي 800 ألف نسمة، عدد وفيات بكوفيد-19 يعتبر من الأدنى في العالم.
والمناطق الوحيدة التي سجّلت عدد وفيات أقل من بوتان هي بعض الجزر النائية في المحيط الهادي وبلدان لا تنشر بيانات مرتبطة بالفيروس، على غرار كوريا الشمالية وتركمانستان.
لكن رئيس وزراء بوتان لوتاي تشيرينغ، وهو طبيب ما زال يجري عمليات جراحية في عطل نهاية الأسبوع معتبرا أنها "تساعد على التخلص من التوتر" الناجم عن ضغوط العمل السياسي، قال إن وفاة هذا الأسبوع كانت "تذكيرا مريرا بأننا نحتاج إلى بذل المزيد من الجهود" لمكافحة الجائحة.
وكتب تشيرينغ على فيسبوك مساء السبت "شعرت كأن رصاصة أصابتني عندما علمت بأن حياة ثمينة جديدة انتهت بسبب كوفيد-19". مضيفا أن بوتان ما زالت ملتزمة بالقضاء التام على المرض، مشيرا إلى أن الأمة لا تستطيع تحمل "خسارة أرواح بسبب أمر يمكن الوقاية منه".

كهنة يونانيون يعظون أتباعهم بعدم تلقي اللقاحات

في دير ناءٍ في شمال اليونان، يوجه كاهن أرثوذكسي رسالة صريحة إلى عشرات المصلين الذي لا يضعون كمامات: "اللقاحات المضادة لكوفيد-19 هي من علامات المسيح الدجال".
وتتزايد الشكوك حول اللقاحات في شمال اليونان، حيث يلعب رجال الدين والرهبان دورا حيويا في حياة أتباعهم.
في وقت سابق من الشهر الجاري، تجمع عشرات الأتباع للاحتفال بعيد القديس ماكسيموس في الدير خارج قرية ميلوخوري في غرب بلدة بتولمايدا.
واستغل رئيس الدير البالغ 88 عاما المناسبة لإيصال رسالته المضادة للقاحات، وحذّر بينما كان جالسا أمام مائدة متواضعة "في النهاية، لن ينجو منه إلا ألف شخص".
وقالت إيفانغيليا وهي عالمة جيولوجيا في الستينيات من العمر "الأب ماكسيموس موجود في هذا الدير منذ 50 عاما، إنه رجل مقدس".
وأضافت لوكالة الصحافة الفرنسية "كان كاهن الاعتراف الخاص بي منذ أكثر من 40 عاما وأنا أتبع نصائحه".
وتخضع معظم الأديرة لإشراف الكنيسة الأرثوذكسية اليونانية النافذة التي أحجمت في بداية الجائحة عن تشجيع أتباعها على احترام تدابير مكافحة "كوفيد-19".


نتيجة مأساوية

وقال الأب ماكسيموس الذي يستخدم كرسيا متحركا للتنقل إنه أخبر أتباعه "برفض أن يصبحوا فئران تجارب" بأخذ اللقاح مضيفا "أنا لا أخاف من الاضطهاد. أنا أحب الله".
وأفاد أحد العاملين في الدير بأن عدم ثقة الأب ماكسيموس بالطب الحديث له ما يبرره، فقد "كان على ما يرام حتى بدأ تناول الأدوية، والآن هو غير قادر على المشي".
ومن بين 1700 راهب يعيشون على جبل آثوس، توفي أكثر من 40 منهم بسبب "كوفيد-19". ويعارض كُثر اللقاحات بشراسة وهم يحضون الزائرين على أن يحذوا حذوهم.
وفي وقت سابق من الشهر، قال رئيس دير يضم أكثر من 100 راهب في مقطع فيديو عبر الإنترنت "لن أبارك أي شخص حصل على اللقاح". وتساءل "إذا كانت هذه ديمقراطية، فلم لا ندع الناس يفعلون ما يشاؤون؟"، متهما السلطات بـ"الاستثمار في الخوف".
وفي الدير خارج ميلوخوري، قالت إيفانغيليا "لم يتلقّ أي منا اللقاح". وتابعت أن "معظمنا أصيب بالمرض لكننا لم نخف؛ ممّ نخاف ونحن في بيت الله؟!".
ولكن النصيحة بعدم تلقي اللقاح كانت قاتلة بالنسبة إلى البعض في اليونان حيث أودى فيروس كورونا بحياة أكثر من 23 ألف شخص.
وقال نيكوس البالغ 57 عاما في مدينة تسالونيكي إن زوجين في الحي الذي يعيش فيه نقلا إلى المستشفى عقب إصابتهما بكوفيد بعد رفضهما تلقي اللقاح بناء على توصية أحد الكهنة.
وأشار إلى أن "المرأة توفيت تاركة وراءها 4 أطفال، لقد كانت هذه النتيجة المأساوية بسبب توجيهات المعرّف" (الكاهن).

المصدر : الجزيرة + وكالات


 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 07-02-22, 09:52 AM

  رقم المشاركة : 303
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي كورونا.. حجر في مدينة بالصين وحالة طوارئ في عاصمة كندا وفتح للحدود بأستراليا



 

حالة طوارئ في عاصمة كندا وفتح للحدود بأستراليا

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
عشرات الشاحنات تغلق طرقات وسط العاصمة الكندية (الأناضول)



7/2/2022

يتزامن انتشار فيروس كورونا مع اضطرابات بأماكن عدة، فقد فرضت الصين حجرا على مدينة بايسه تزامنا مع دورة الألعاب الأولمبية الشتوية، وأعلنت كندا الطوارئ في عاصمتها أوتاوا لمواجهة المظاهرات، في حين خففت أستراليا والبرتغال من القيود الاحترازية.
وقال مجلس مدينة بايسه، التي تضم 3.5 ملايين نسمة وتقع جنوب الصين، إنه اعتبارا من مساء أمس الأحد لم يعد بإمكان السكان مغادرة المنطقة، كما سيُمنع أولئك الذين يعيشون في ما يسمى بالمناطق الخطرة (حيث اكتُشفت حالات) من مغادرة منازلهم.

وسجلت المدينة أمس الأحد 44 إصابة بـ"كوفيد-19″، وقالت السلطات إن السكان أخضِعوا لفحوص.
وتقع بايسه على بعد نحو 2500 كيلومتر من أقرب المواقع الأولمبية، لكن التدابير الاحترازية مشددة جدا، وأقسى مما كانت في طوكيو التي شهدت الألعاب الأولمبية الصيفية.

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

المحتجون يعتصمون أمام البرلمان الكندي في أوتاوا الليلة الماضية (الأناضول)


احتجاجات كندا وهولندا

من جهة أخرى، أعلن رئيس بلدية أوتاوا جيم واتسون أمس الأحد حالة الطوارئ، معتبرا أن القرار "يعكس الخطر الجسيم والتهديد الذي تتعرض له سلامة السكان وأمنهم جراء الاحتجاجات المستمرة، ويؤكد الحاجة إلى دعم من السلطات القضائية والهيئات الحكومية الأخرى".
وتعاني العاصمة الكندية من الشلل منذ أكثر من أسبوع بسبب احتجاجات لمعارضي القيود الصحية، في حين واصل سائقو عشرات الشاحنات أمس إغلاق طرقات وسط المدينة وإطلاق الأبواق الثقيلة بشكل مستمر.
وكان واتسون قد رأى في وقت سابق أمس أن "الوضع بات خارج نطاق السيطرة تماما (في أوتاوا). نحن نخسر المعركة… يجب أن نستعيد مدينتنا".
وأعلنت شرطة أوتاوا -التي انتُقدت لعجزها عن منع شلّ وسط العاصمة- حظر إمداد المحتجين بالوقود، وحذرت في تغريدة على تويتر من أن "أي شخص يحاول تقديم دعم مادي (على غرار الوقود) للمتظاهرين يخاطر بالتعرض للاعتقال".
وبدأت "قافلة الحرية" في شكل حركة مناهضة لفرض التطعيم على سائقي الشاحنات العابرة للحدود، ثم تحولت إلى احتجاجات على إجراءات الصحة العامة وحكومة رئيس الوزراء جاستن ترودو.
واستقطبت الاحتجاجات أنصار أقصى اليمين، حيث يرفع بعض المحتجين الأعلام النازية، ويقولون صراحة إنهم يريدون حل الحكومة الكندية، كما انتشرت في مدن أخرى مثل تورنتو وكيبيك.
وفي مدينة روتردام الهولندية، خرجت مظاهرة حاشدة أمس للاحتجاج على القيود الاحترازية وحملات اللقاح، وسط انتشار أمني كثيف.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

جانب من مظاهرات روتردام الهولندية (الأناضول)


تخفيف القيود

وفي أستراليا، قال رئيس الوزراء سكوت موريسون اليوم الاثنين إن بلاده ستعيد فتح حدودها بالكامل أمام جميع حاملي التأشيرات المطعمين اعتبارا من 21 فبراير/شباط، بعدما يقرب من عامين منذ إغلاقها أمام غير المواطنين.
وأضاف موريسون في إفادة إعلامية "إذا تم تطعيمك مرتين، فإننا نتطلع إلى استقبالك مرة أخرى في أستراليا".
كما تخفف البرتغال اليوم الاثنين القيود المفروضة على القادمين الذين بحوزتهم شهادة صحية أوروبية، لا سيما لجهة عدم مطالبتهم بتقديم اختبار سلبي لدخول البلاد.
وفي فرنسا، قالت وزيرة الثقافة الفرنسية روزلين باشلو إن عدد مرتادي دور السينما والعروض المسرحية تراجع بنحو 25% في بداية هذا العام مقارنة بالفترة نفسها قبل الأزمة الصحية.
لكن الوزيرة توقعت أمس "موسما احتفاليا جميلا"، مؤكدة أنها ستواصل "مساعدة كل من يحتاج إليها".

المصدر : الجزيرة + وكالات

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 10-02-22, 03:13 PM

  رقم المشاركة : 304
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي سلالة فرعية لأوميكرون تصبح المهيمنة بجنوب أفريقيا واحتجاجات ضد التطعيم بفرنسا وكندا ونيوزيلندا



 

سلالة فرعية لأوميكرون تصبح المهيمنة بجنوب أفريقيا واحتجاجات ضد التطعيم بفرنسا وكندا ونيوزيلندا

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
داخل مطار عاصمة جنوب أفريقيا (الأناضول)



10/2/2022

قالت المراكز الأفريقية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، اليوم الخميس، إن السلالة "بي إيه 2″ (BA 2) من المتحور أوميكرون أصبحت منتشرة الآن في جنوب أفريقيا، ومن ناحية أخرى سجلت احتجاجات على القيود الاحترازية المفروضة لمواجهة جائحة كورونا في كل من فرنسا وكندا ونيوزيلندا.
وفي إفادة دورية للإعلام عبر الإنترنت، ذكر مدير المراكز الأفريقية جون نكنغاسونغ "لدينا بيانات من جنوب أفريقيا تفيد بأن "بي إيه 2″ أصبحت الآن السلالة الأكثر انتشارا بجنوب أفريقيا". وأضاف أنها رُصدت في موزمبيق والسنغال وبوتسوانا وموريشيوس وكينيا وملاوي، مشيرا إلى أنه من المرجح وجودها في أماكن أخرى لكن لم ترصد حتى الآن بسبب ضعف أنظمة المراقبة.
وكانت جنوب أفريقيا مهد اثنين من أشد سلالات فيروس كورونا في العالم، وهما دلتا وأوميكرون خلال العام الماضي.
وسلالة أوميكرون الأصلية تعرف باسم "بي إيه1" (BA1) وهي شديدة العدوى من فيروس كورونا، وتقريبا هي المسؤولة حاليا عن أغلب الإصابات بالفيروس على مستوى العالم.
وبالإضافة إلى "بي إيه1" و"بي إيه 2″ تضع منظمة الصحة العالمية على قوائمها سلالتين فرعيتين أخريين تحت مظلة أوميكرون، وهما "بي إيه529.1.1″ (BA1.1.529) و"بي إيه 3" (BA 3) وجميع هذه السلالات ذات صلة وثيقة جينيا، لكن كلا منها تظهر عليها تحورات يمكن أن تغير الكيفية التي تعمل بها.
وفي سياق متصل، قالت ماتشيديسو مويتي المديرة الإقليمية لـ "الصحة العالمية" لأفريقيا اليوم إن تقديرات المنظمة تكشف أن عدد الإصابات بالفيروس بالقارة قد يكون أعلى 7 مرات مما تذكره البيانات الرسمية، في حين قد تكون الوفيات أعلى مرتين أو 3 مرات عن المعلن. وأضافت في إفادة صحفية دورية عبر الإنترنت "ندرك جيدا مشكلات أنظمة المراقبة التي لدينا بالقارة، حيث أدت مشكلة الحصول على لوازم الفحص على سبيل المثال إلى إحصاء عدد أقل من الإصابات الفعلية".


احتجاجات ضد التطعيم

من جهة أخرى، قالت شرطة العاصمة الفرنسية باريس اليوم إنها قررت منع محتجين يطلقون على أنفسهم اسم "قافلة الحرية" من دخول باريس.
وانطلق المحتجون بسياراتهم من جنوبي البلاد أمس فيما أطلقوا عليه "قافلة الحرية" التي تهدف للتجمع في باريس وبروكسل للمطالبة بإنهاء قيود مكافحة "كوفيد-19" مستلهمين ما فعله محتجون أغلقوا الطرق وعطلوا حركة المرور بالعاصمة الكندية أوتاوا.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

مشاركون بقافلة الحرية في مدينة نيس الفرنسية يطالبون بإنهاء قيود مكافحة كورونا (رويترز)


ومن المتوقع قدوم محتجين من مزيد من المدن بأنحاء فرنسا اليوم. وقالت سلطات باريس إن المحتجين سيُمنعون من دخول العاصمة بين يومي 11 و14 فبراير/شباط الحالي، مرجعة الأمر لخطر حدوث اضطرابات عامة.
وفي كندا، تُنظم مظاهرات صاخبة تطالب بإنهاء اشتراط تطعيم سائقي الشاحنات بلقاحات "كوفيد-19" في البلاد للسماح لهم بالمرور من المعابر الحدودية الرئيسة مع الولايات المتحدة.
ودخلت احتجاجات سائقي الشاحنات الخميس يومها الـ 14، رغم بدء السلطات الإعلان عن تخفيف القيود الصحية في أجزاء من البلاد.
وإضافة إلى شوارع العاصمة الفدرالية أوتاوا -التي تشلها الاحتجاجات المناهضة للإجراءات الصحية منذ نهاية يناير/كانون الثاني الماضي- يريد سائقو الشاحنات وأنصارهم ضرب الاقتصاد عبر شلّ بعض طرق التجارة الأساسية.


إغلاق جسر حيوي

وزاد إغلاق جسر أمباسادور الأساسي على الحدود مع الولايات المتحدة منذ الاثنين حدة التوتر، فرغم ما لأوتاوا من رمزية قوية فإنها ليست عاصمة اقتصادية، وقال وزير الصناعة الكندي فرنسوا فيليب شامباني عبر تويتر أمس "عمليات التعطيل غير القانونية يجب أن تنتهي". وأضاف أن جسر أمباسادور حيوي لسلاسل الإمداد الكندية، مشيرا إلى أن "آلاف العمال والشركات يعتمدون عليه".
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سائقو شاحنات في كندا ومؤيدون يتظاهرون رفضا لفرض السلطات إلزامية التطعيم على السائقين (رويترز)


وفي نيوزيلندا، اشتبكت الشرطة اليوم مع محتجين مناهضين للقاح "كوفيد-19" خلال تفريقها مخيم اعتصام أمام مقر البرلمان، قبل أن تقوم باعتقال العشرات.
وأدى المحتجون رقصات "الماوري هاكا" التراثية التي تمثل القوة والوحدة لدى قبائل السكان الأصليين خلال مواجهتهم عناصر الشرطة الذين تحركوا لإخلاء باحة البرلمان المحاصر منذ 3 أيام من قبل ما يقدر بنحو 150 معتصما.
وكان الاحتجاج قد بدأ الثلاثاء الماضي بعد استلهام تحرك "قافلة الحرية" لسائقي الشاحنات بكندا، حيث سارت مئات الشاحنات والمقطورات وسط مدينة ويلينغتون، وقال غرانت روبرتسون نائب رئيس الوزراء إن صبر سكان ويلينغتون قد نفد بسبب الاضطرابات التي تسببت بها الاحتجاجات، داعيا الشرطة إلى التحرك.
وتفرض نيوزيلندا إلزامية لقاح كورونا للذين يعملون بقطاعات مثل الصحة وإنفاذ القانون والتعليم والدفاع، ويواجه أولئك الذين يرفضون تلقي اللقاح الطرد.

المصدر : وكالات

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 15-03-22, 07:36 PM

  رقم المشاركة : 305
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي كورونا.. الصين تفرض إغلاقا على 13 مدينة وإصابات قياسية في الهند وألمانيا



 

كورونا.. الصين تفرض إغلاقا على 13 مدينة وإصابات قياسية في الهند وألمانيا

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
13 مدينة على الأقل في الصين باتت خاضعة لإغلاق شامل اليوم الثلاثاء (غيتي)



15/3/2022

فرضت الصين، اليوم الثلاثاء، إغلاقا شمل عشرات الملايين في أنحاء البلاد مع تفاقم موجة العدوى بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" وتسجيل رقم قياسي في عدد الإصابات اليومية، في حين سجلت الهند وألمانيا بدورهما أرقاما قياسية في عدد الإصابات.
وأعلنت بكين تسجيل 5280 إصابة جديدة، أي أكثر من ضعف العدد المسجل في اليوم السابق، في ظل تفش مقلق للمتحور "أوميكرون" في أنحاء البلاد.

وباتت 13 مدينة على الأقل خاضعة لإغلاق شامل اليوم الثلاثاء، بينما فرضت تدابير إغلاق جزئية على عدد من المدن الأخرى، علما أن البلاد سجلت حوالي 15 ألف إصابة هذا الشهر.
وتؤكد بيانات رسمية أن حوالي 80% من الأشخاص من تلك الفئة العمرية تلقوا جرعتين من اللقاح، لكن بكين تراقب بقلق الوضع في هونغ كونغ، حيث يُسجل أكبر عدد وفيات بالفيروس في العالم بسبب انخفاض نسبة الملقحين بين السكان الأكبر سنا.
وتعيد مشاهد الأحياء المغلقة وتهافت السكان في عدة مدن على شراء المستلزمات وتطويق الشرطة مناطق معيّنة إلى الذاكرة المراحل الأولى من الوباء، الذي ظهر في الصين أواخر عام 2019 قبل أن تتراجع حدّته في معظم أنحاء العالم.

الهند وألمانيا

وفي الهند، أعلنت وزارة الصحة اليوم ارتفاع إجمالي الإصابات إلى 43 مليون حالة بعد تسجيل 2568 إصابة جديدة.
وقالت الوزارة إن عدد الوفيات ارتفع إلى 515 ألفا و974 بعد تسجيل 97 وفاة جديدة.
وفي ألمانيا، سجلت السلطات اليوم ارتفاعا قياسيا في معدل الإصابات الأسبوعي، وذلك قبل أيام من تخفيف مزمع لقيود مجابهة الجائحة.
وسجل معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية نحو 200 ألف إصابة جديدة، أي بزيادة قدرها 42 ألفا على الأسبوع الماضي، ليتجاوز العدد الإجمالي للإصابات 17.4 مليونا.
وتسعى الحكومة هذا الأسبوع إلى إقرار قانون تيسيري من شأنه أن يخفف بشكل كبير من القيود في جميع أنحاء ألمانيا، علما أن العمل بالقانون الحالي ينتهي السبت المقبل.

المصدر : وكالات

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 21-03-22, 06:11 PM

  رقم المشاركة : 306
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي كورونا.. موجة عدوى بفرنسا وألمانيا وإصابات قياسية من دون أعراض بمدينة صينية



 

كورونا.. موجة عدوى بفرنسا وألمانيا وإصابات قياسية من دون أعراض بمدينة صينية

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
ممرضون يجرون فحوصا سريعة للسكان في شنغهاي (رويترز)



21/3/2022

واصل فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" تسجيل مزيد من الأرقام القياسية على مستوى عدد الإصابات في كل من فرنسا وألمانيا، في حين تفاقم عدد الإصابات اليومية من دون أعراض في شنغهاي بالصين.
وسجلت فرنسا ما يقرب من 90 ألف إصابة جديدة بالفيروس في الأيام السبعة الماضية، وذلك يمثل زيادة 36% عن الأسبوع السابق عندما رفعت الحكومة معظم القيود الصحية قبل مدة وجيزة من الانتخابات الرئاسية.
وقررت حكومة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في 14 مارس/آذار الجاري رفع معظم القيود استنادا إلى مؤشرات إيجابية. ويسعى ماكرون للفوز برئاسة جديدة في الانتخابات التي ستجرى خلال أقل من 3 أسابيع تليها انتخابات تشريعية في وقت لاحق من هذا العام.
ونصت التدابير على إلغاء إلزامية وضع الكمامات في الأماكن المغلقة باستثناء وسائل النقل العامة والمستشفيات والمرافق الطبية الأخرى، كما ألغت فرنسا شرط تقديم ما يفيد بالحصول على اللقاح في أماكن مثل المطاعم ودور السينما.
وانخفضت حالات الدخول الجديدة إلى المستشفيات، التي ينظر إليها وزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران على أنها مؤشر رئيسي، بنسبة 1.7% على أساس أسبوعي، وهو أبطأ انخفاض منذ أوائل فبراير/شباط الماضي، وهذا يشير إلى تغيير مسار الاتجاهات السابقة.
وفي ألمانيا المجاورة أظهرت بيانات معهد "روبرت كوخ" للأمراض المعدية اليوم الاثنين ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة إلى 18 مليونا و772 ألفا و331، بعد تسجيل 92 ألفا و314 إصابة جديدة.
وأشارت البيانات إلى ارتفاع إجمالي عدد الوفيات إلى 126 ألفا و929 بعد تسجيل 13 وفاة جديدة.

إصابات بلا أعراض

وفي الصين سجلت شنغهاي اليوم ارتفاعا قياسيا في حالات الإصابات اليومية بلغ أمس الأحد 24 إصابة جديدة انتقلت إليها العدوى محليا، مع ظهور أعراض مؤكدة، و734 إصابة محلية من دون أعراض.
وهذا هو اليوم الرابع على التوالي الذي تزداد فيه الإصابات المحلية من دون أعراض في شنغهاي.
وعلى الرغم من أن عدد الإصابات ضئيل وفقا للمعايير العالمية، فإن شنغهاي اتبعت سريعا السياسات الصينية، وأغلقت المدارس، وأجرت اختبارات في المجمعات السكنية في محاولة للحد من انتشار الفيروس.
كما أغلقت المدينة منتجع ديزني في شنغهاي اعتبارا من اليوم الاثنين حتى إشعار آخر.


أرقام قياسية

وأعلنت اللجنة الوطنية للصحة في الصين اليوم الاثنين أن البر الرئيسي، الذي يضم شنغهاي، سجل إجمالا 1947 من الإصابات الجديدة المؤكدة التي ظهرت عليها أعراض وانتقلت إليها العدوى محليا، مقابل 1656 في اليوم السابق.
وبلغ عدد الإصابات المحلية الجديدة التي لم تظهر عليها أعراض في الصين 2384 حالة ارتفاعا من 2177 في اليوم السابق.
من جهتها، تعتزم هونغ كونغ تخفيف بعض القيود الشهر المقبل، ورفع الحظر المفروض على الرحلات الجوية من 9 دول، وتقليص وقت الحجر الصحي للقادمين من الخارج، وإعادة فتح المدارس.
وقد تؤدي هذه التدابير التي أعلنتها الرئيسة التنفيذية كاري لام اليوم الاثنين إلى وقف بعض الانتقادات من السكان الذين يشعرون بإحباط متزايد من الإجراءات الصارمة التي تطبق هونغ كونغ بعضها منذ أكثر من عامين.

المصدر : وكالات

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:51 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع