يقيد ترشح العسكر للرئاسة.. المجلس الأعلى الليبي يقر قانوني الانتخابات الرئاسية والتشريعية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 11 )           »          ذكرى توقيع كامب ديفيد.. عندما قاطع العرب مصر لعشر سنوات (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 4 - عددالزوار : 15 )           »          نيويورك تايمز: روبوت قاتل استخدم في اغتيال أكبر عالم نووي إيراني ومسؤولون أميركيون أقروا الخطة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 16 )           »          أفغانستان.. أهالي ضحايا الضربة الأميركية يرفضون الاعتذار وقتلى من طالبان بجلال آباد واستئناف التعليم الثانوي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 17 )           »          مقال في ناشونال إنترست: يجب على الكونغرس معاقبة حفتر بسبب دوره المدمر في ليبيا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 42 )           »          لماذا نقع في غرام كتب السير الذاتية؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 33 )           »          بعد إعلان اتفاق أوكوس.. الناتو يبحث تحديات من الصين وروسيا وأسف أميركي أسترالي لاستدعاء فرنسا سفيريها (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 45 )           »          بعد مقتل زعيم تنظيم الدولة بالصحراء الكبرى.. أميركا تدعم جهود فرنسا بأفريقيا و"إيكواس" ترفض وجود مسلحي فاغنر في مالي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 39 )           »          إثيوبيا تدفع بقوات خاصة من الأقاليم لحماية سد النهضة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 37 )           »          تشديد الأمن حول مبنى الكونغرس الأميركي قبل احتجاج لأنصار ترامب (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 37 )           »          أميركا ستبقي على 2500 جندي بالعراق والجيش العراقي هو من سيحارب تنظيم الدولة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 36 )           »          وصلت إلى 6 ملايين دولار يوميا.. تكلفة البحث عن الأسرى المفقودين هي الأعلى بتاريخ إسرائيل (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 28 )           »          السلاح الأميركي في يد طالبان.. هل تصل أسراره إلى الصين؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 30 )           »          غني وافق على عرض بالتفاوض ثم اختفى بعد 3 ساعات.. زلماي يتحدث عن كواليس الساعات الأخيرة قبل سقوط كابل (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 34 )           »          اكتشفت ثغرة خطيرة.. "غوغل" تحذر مستخدمي متصفح "كروم" وتطلب منهم تحديثه فورا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 32 )           »         



 
العودة   ..[ البســـالة ].. > جـناح المعرفـــة > قســــــم الثـــقافة الصـــحية
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


ملف خاص بكل تفاصيل الأحداث والمعلومات والتطورات لفيروس كورونا (كوفيد 19 )

قســــــم الثـــقافة الصـــحية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع

قديم 12-06-21, 06:36 AM

  رقم المشاركة : 251
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي



 

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 12-06-21, 06:36 AM

  رقم المشاركة : 252
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي



 

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 12-06-21, 06:37 AM

  رقم المشاركة : 253
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي



 

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 12-06-21, 06:38 AM

  رقم المشاركة : 254
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي



 

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 18-07-21, 02:26 PM

  رقم المشاركة : 255
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي



 

موجة كورونا جديدة تستثني الصين.. وفيات وإصابات هائلة في بريطانيا وتونس والهند والمغرب والسنغال

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
سيدني كثفت الفحوص وشددت الإجراءات الاحترازية (غيتي)


أظهرت أرقام نشرتها رويترز اليوم الأحد أن فيروس كورونا المستجد ما زال انتشاره يزيد في أكثر من 90 بلدا، وأنه أصاب حتى الحين نحو 190 مليونا وتسبب في وفاة 4 ملايين و245 ألفا في شتى أرجاء العالم.
وقد بدأت العديد من الدول التعامل مع موجة جديدة من الفيروس، في حين لم تسجل الصين سوى عشرات الإصابات.
ففي بريطانيا يستمر عدد الإصابات في الارتفاع بسبب المتحورة دلتا الشديدة العدوى.
وسجلت بريطانيا أمس السبت 54 ألفا و674 إصابة جديدة بـ"كوفيد-19″ ارتفاعا من 51 ألفا و870 إصابة في اليوم السابق، في أعلى زيادة يومية للإصابات بالمرض منذ 6 أشهر.
والمملكة المتحدة واحدة من أكثر الدول تضررا في أوروبا من فيروس كورونا فقد سجلت حتى الآن أكثر من 128 ألفا و500 حالة وفاة جراء الفيروس.
وقال وزير الصحة ساجد جاويد أمس السبت إن الفحوص أثبتت إصابته بـ"كوفيد-19″ لكنه لا يشعر سوى بأعراض خفيفة، مشيرا إلى أنه كان قد تلقى جرعتين من اللقاح المضاد للفيروس.
ويحذر بعض العلماء من أن خطط الحكومة لإلغاء إجراءات العزل العام في إنجلترا خطرة نظرا إلى أنه لم يتم بعد تطعيم عدد كبير من الناس ولحقيقة أن اللقاحات ليست فعالة 100%.


تدابير جديدة

وفي إيطاليا، أعلنت وزارة الصحة أمس السبت تسجيل 13 حالة وفاة مرتبطة بفيروس كورونا مقابل 11 في اليوم السابق، في حين ارتفع العدد اليومي للإصابات الجديدة من 2898 إلى 3121.
وحتى الحين سجلت إيطاليا 127 ألفا و864 حالة وفاة مرتبطة بـ"كوفيد-19″.
وتحاول الدول الأوروبية احتواء الموجة الجديدة من الفيروس عبر حزمة الإجراءات والتدابير.
وقد وسعت فرنسا قائمة البلدان "الحمراء" إلى بلدان جديدة هي تونس وموزمبيق وكوبا وإندونيسيا.
وتخوفًا من "الانتشار المستمر" في فرنسا للمتحورة بيتا التي رصدت أول مرة في جنوب أفريقيا، قررت الحكومة البريطانية فرض حجر صحي على كل القادمين من هذا البلد حتى لو تلقوا اللقاح.


موجة غير مسبوقة

عربيا، أعلنت وزارة الصحة التونسية، أمس السبت، تسجيل 140 وفاة و7524 إصابة جديدة بفيروس كورونا.
وتشهد تونس تزايدا ملحوظا في إصابات كورونا، والأسبوع الماضي قالت وزارة الصحة إن البلاد تعاني موجة وبائية غير مسبوقة تتميز بانتشار واسع للسلالات المتحورة ألفا ودلتا في معظم الولايات، مع ارتفاع في معدل الوفيات.
وأعلنت وزارة الصحة المغربية إصابة 2853 بفيروس كورونا خلال 24 ساعة الماضية، ووفاة 7 آخرين.
وتُعَد هذه أعلى حصيلة يومية للإصابات بالفيروس في البلاد، منذ ديسمبر/كانون الأول الماضي.
أما في مصر، فقد سجلت وزارة الصحة 69 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا و8 وفيات أمس السبت مقابل 77 إصابة و6 وفيات سجلت أول أمس الجمعة.
وقال المتحدث باسم الوزارة، خالد مجاهد، في بيان، إن "إجمالي العدد الذي سُجّل في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى السبت، هو 283 ألفا و636، من ضمنهم 223 ألفا و213 حالة تعاف، و16 ألفا و439 وفاة".
وفي أفريقيا، قالت وزارة الصحة السنغالية إن الإصابات اليومية بـ"كوفيد-19″ في البلاد تضاعفت تقريبا لتبلغ أعلى مستوياتها منذ بدء الجائحة.
وسجلت البلاد أمس السبت 1366 حالة إصابة خلال 24 ساعة، ارتفاعا من 736 حالة سجلت يوم الجمعة.
وفي وقت سابق، هدد الرئيس ماكي سال بإغلاق الحدود وإعادة فرض حالة الطوارئ.


الهند والصين

وفي الهند، أظهرت بيانات وزارة الصحة الهندية اليوم الأحد تسجيل 41 ألفا و157 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الساعات الـ24 الماضية، ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 31.1 مليونا.
وأظهرت البيانات تسجيل 518 وفاة جديدة بمرض "كوفيد-19" الذي يسببه الفيروس، ليرتفع مجمل الوفيات إلى 413 ألفا و609.
وفي الصين التي ظهر فيها الفيروس أول مرة أواخر عام 2019، قالت اللجنة الوطنية للصحة إن بر الصين الرئيسي سجل 33 حالة إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا يوم أمس السبت ارتفاعا من 30 إصابة في اليوم السابق.
وذكرت اللجنة في نشرتها اليومية أن 32 من الحالات الجديد وافدة من الخارج في حين سُجلت حالة واحدة في الداخل.
وبهذا يكون إجمالي عدد الإصابات المؤكدة بـ"كوفيد-19″ في بر الصين الرئيسي قد بلغ 92 ألفا و246 حالة، في حين لا يزال عدد الوفيات ثابتا عند 4636.


المصدر: الجزيرة نت

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 21-07-21, 08:27 AM

  رقم المشاركة : 256
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي كورونا.. حظر شامل بعُمان وتحذيرات من تفشي الوباء بالمغرب وإقالة وزير الصحة التونسي



 

كورونا.. حظر شامل بعُمان وتحذيرات من تفشي الوباء بالمغرب وإقالة وزير الصحة التونسي

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
السلطات الفرنسية قررت إلغاء إلزامية وضع الكمامات في الأماكن العامة المغلقة (الأناضول)



20/7/2021

بدأ اليوم الثلاثاء في سلطنة عمان سريان الحظر الشامل للحد من انتشار فيروس كورونا، وفي المغرب أُعلن عن حزمة إجراءات احترازية تتضمن حظر تجول ليلي جزئي، كما قررت رئاسة الحكومة التونسية إنهاء مهام وزير الصحة وسط ارتفاعات قياسية في أعداد المصابين بالفيروس.
فقد أقرت اللجنة العليا المكلفة ببحث تطورات فيروس كورونا في عُمان، حزمة إجراءات تشمل إغلاق جميع الأنشطة التجارية، ومنع الحركة للأفراد والمركبات، ومنع أداء صلاة العيد والأسواق والتجمعات حتى فجر 24 من الشهر الجاري.

فيما يستمر الحظر جزئيا بعد ذلك من الساعة الخامسة مساء وحتى الرابعة فجرا إلى نهاية الشهر.
وقررت اللجنة السماح بحركة الأفراد وافتتاح محلات بيع المواد الغذائية والمخابز في ولاية صور فقط بين السابعة صباحا والخامسة مساء يومي الثلاثاء والأربعاء نتيجة تأثرها بالأمطار الغزيرة.
وفي اليابان، أعلنت السلطات تسجيل 9 إصابات جديدة بفيروس كورونا في القرية الأولمبية، قبل 3 أيام من افتتاح أولمبياد طوكيو، وذكر التقرير اليومي للمنظمين أن رياضيا واحدا كان من بين الحالات.
وبذلك ترتفع الاختبارات الإيجابية منذ بداية يوليو/تموز إلى أكثر من 65 في صفوف المشاركين والمنظمين.
وكان رئيس اللجنة الأولمبية الدولية توماس باخ قد قال إن دورة طوكيو تبعث رسالة قوية للسلام والتضامن حتى مع زيادة الإصابات بكورونا بين الرياضيين والتي طغت على الحدث.
وتنطلق يوم الجمعة المقبل منافسات الألعاب الأولمبية في العاصمة اليابانية حتى الثامن من أغسطس/آب المقبل، وذلك بعد تأجيل الدورة لمدة عام بسبب جائحة كورونا.

وفي المغرب، تبدأ الجمعة، حزمة إجراءات احترازية تتضمن حظر تجول ليلي بشكل جزئي، بهدف الحد من انتشار الفيروس.
وقالت الحكومة، في بيان، إن الإجراءات تشمل حظر التنقل الليلي على كامل الصعيد الوطني من الساعة 11 ليلا إلى 04:30 صباحا، وأوضحت أنه سيتم تقييد التنقل بين المحافظات، مع ضرورة إبراز شهادة تلقي التلقيح المضاد للفيروس، أو رخصة رسمية للتنقل.

كما سيتم منع إقامة جميع الحفلات والأعراس أو مراسم التأبين، على ألا تتجاوز مراسم الدفن 10 أشخاص كحد أقصى.

وتنص الإجراءات أيضا على التقيد بـ50% كحد أقصى من الطاقة الاستيعابية للمقاهي والمطاعم ووسائل النقل العمومي والمسابح العمومية.
وكذلك عدم تجاوز التجمعات والأنشطة في الفضاءات المفتوحة لأكثر من 50 شخصا، مع إلزامية الحصول على ترخيص من السلطات المحلية في حالة تجاوز هذا العدد.
وشددت الحكومة على وجوب الحفاظ على التدابير الاحترازية المعتمدة من السلطات الصحية، من حيث التباعد الجسدي وقواعد النظافة العامة ووضع الكمامات، لمواجهة الجائحة.
وحذرت من أن خطر تفشي الوباء ما زال قائما ومستمرا، مع ظهور سلالات جديدة بالمملكة، وأن ارتفاعا لافتا سجل في الإصابات بالفيروس وأعداد الوفيات في الفترة الأخيرة.
وحتى مساء الاثنين، بلغ إجمالي الإصابات في المغرب 558 ألفا و785، بينها 9 آلاف و466 وفاة، و533 ألفا و229 حالة تعاف، وفق وزارة الصحة.
وقد أقال رئيس الوزراء هشام المشيشي وزير الصحة فوزي المهدي اليوم، وسط تبادل للاتهامات بشأن الأداء أثناء مكافحة ارتفاع عدد الإصابات بكوفيد-19 وبطء حملة التطعيم، وقال بيان للحكومة إن وزير الشؤون الاجتماعية سيقوم بأعمال وزير الصحة.
وحذرت وزارة الصحة الأسبوع الماضي من أن تونس تشهد موجة وبائية غير مسبوقة تتميز بانتشار واسع للسلالات المتحورة، ألفا ودلتا، في معظم الولايات، مع ارتفاع معدل الإصابات والوفيات.
وعلى إثر ذلك قدمت العديد من الدول مساعدات طبية طارئة من بينها لقاحات، ومستلزمات أخرى، لمساعدة تونس في مكافحة الوباء.
وفي فرنسا، قررت السلطات إلغاء إلزامية وضع الكمامات بالأماكن العامة المغلقة المحصور الدخول إليها بحاملي التصاريح الصحية من دور سينما ومتاحف ومنشآت رياضية، في حين سجّلت البلاد الثلاثاء ارتفاعا غير مسبوق بعدد الإصابات اليومية بلغ 18 ألف إصابة جراء المتحوّرة دلتا الشديدة العدوى.
وقال وزير الصحة أوليفييه فيران أمام الجمعية الوطنية "لدينا زيادة في تفشي الفيروس بنسبة 150% على مدى أسبوع، ولم يسبق أن شهدنا هذا الأمر، لا مع كوفيد (في نسخته الأولى) ولا مع المتحورة البريطانية ولا مع الجنوب أفريقية ولا مع البرازيلية".
ولم يسبق أن سجل هذا العدد من الإصابات منذ منتصف مايو/أيار.
وسجلت إيران حصيلة قياسية للإصابات اليومية بفيروس كورونا، وفق ما أعلنت وزارة الصحة الثلاثاء، مع دخول إجراءات إغلاق مؤقتة حيز التنفيذ في طهران.
وأفادت الوزارة بتسجيل 27 ألفا و444 إصابة في الـ24 ساعة الماضية، ما يرفع إجمالي عدد الإصابات إلى أكثر من 3 ملايين و570 ألفا.

المصدر : وكالات

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 30-07-21, 07:59 PM

  رقم المشاركة : 257
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي



 

كورونا.. تحذير من خطر يهدد دولا عربية والسعودية تفتح أبوابها للسياح ومكافأة للملقحين في أميركا

أعربت منظمة الصحة العالمية عن قلقها من ارتفاع أعداد الإصابات بفيروس كورونا في 15 دولة تمتدّ من المغرب إلى باكستان.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الدول دخلت في سباق مع الزمن لتطعيم مواطنيها ضد كورونا مع انتشار السلالات المتحورة من الفيروس (غيتي)



30/7/2021

حذّرت منظمة الصحة العالمية البلدان الموزّعة ما بين المغرب وباكستان من "موجة وبائية رابعة" لفيروس كورونا، في وقت أعلن فيه الرئيس الأميركي جو بايدن إجراءات جديدة لتطعيم المزيد من المواطنين، ومن بينها منحهم مكافآت مالية.
في حين أعلنت السعودية فتح أبوابها للسياح ورفع تعليق دخول حاملي التأشيرات السياحية لأراضيها، بعد نحو عام ونصف العام من التوقف جراء تدابير الحد من جائحة كورونا.

وأعربت منظمة الصحة العالمية أمس الخميس عن قلقها من ارتفاع أعداد الإصابات بفيروس كورونا في 15 دولة تمتدّ من المغرب إلى باكستان، محذّرة من أنّ هذه البلدان الموزّعة على المغرب العربي والشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا تواجه "موجة وبائية رابعة"، في وقت لا تزال فيه معدّلات التحصين فيها منخفضة للغاية.
وقالت منظّمة الصحّة في بيان إنّ المتحوّرة دلتا التي رُصدت للمرة الأولى في الهند باتت منتشرة في 15 دولة في "إقليم شرق المتوسط" الذي يغطّيه المكتب الإقليمي للمنظمة.

ويغطي إقليم شرق المتوسط منطقة شاسعة تمتدّ من المغرب إلى باكستان مروراً بالصومال والسعودية وتشمل 21 دولة عضواً بالإضافة إلى الأراضي الفلسطينية، ويبلغ إجمالي عدد سكّان هذا الإقليم 680 مليون نسمة تقريبا.
وأضاف البيان أنّ انتشار النسخة المتحوّرة دلتا يزيد من ارتفاع الإصابات بكوفيد-19 والوفيات (الناجمة عن الفيروس) في عدد متزايد من بلدان إقليم شرق المتوسط.
وسجّلت المنظمة في دول الإقليم زيادة شهرية في أعداد الإصابات بكورونا بنسبة 55% وبنسبة 15% في أعداد الوفيات الناجمة عن الفيروس، ليصبح بذلك المعدل الأسبوعي للإصابات الجديدة 310 آلاف إصابة جديدة والمعدّل الأسبوعي للوفيات 3 آلاف و500 وفاة.


السعودية

بدورها أعلنت السعودية، أمس الخميس، فتح أبوابها للسياح ورفع تعليق دخول حاملي التأشيرات السياحية لأراضيها، وذلك اعتبارا من مطلع أغسطس/آب المقبل، بعد نحو عام ونصف العام من التوقف جراء تدابير الحد من جائحة كورونا.
وذكرت وكالة الأنباء السعودية، أن وزارة السياحة قررت فتح أبواب المملكة للسياح، ورفع تعليق دخول حاملي التأشيرات السياحية ابتداء من بداية أغسطس/آب.
ويمكن للسياح المحصنين بالكامل -بحسب الوكالة- دخول المملكة من دون حاجة إلى فترة حجر مؤسسي، على أن يتم تقديم شهادة تطعيم رسمية عند الوصول، وإحضار ما يثبت إجراء اختبار PCR (فحص كورونا) وظهور نتيجته السلبية خلال 72 ساعة من وقت المغادرة.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

اقتصر موسم الحج هذا العام على 60 ألفا من المقيمين في السعودية ممن تلقوا التطعيم ضد كورونا (رويترز)


وكانت المملكة قد أطلقت التأشيرة السياحية في شهر سبتمبر/أيلول 2019، قبل إقرار تعليق السفر وإغلاق المنافذ والحدود إثر جائحة كورونا.
وفي 17 مايو/أيار الماضي، سمحت السلطات السعودية بسفر مواطنيها إلى خارج المملكة ضمن شروط صحية.
وحتى أمس الخميس، سجلت السعودية أكثر من 523 ألف إصابة بفيروس كورونا، منها 8 آلاف و212 وفاة، في حين بلغ عدد المتعافين أكثر من 503 آلاف.

إجراءات طارئة

وفي الجزائر، كشف الوزير الأول أيمن بن عبد الرحمن -أمس الخميس- عن قيام الدولة باتخاذ حزمة من الإجراءات لمجابهة الطلب غير المسبوق على الأكسجين، نتيجة التزايد المتسارع لإصابات فيروس كورونا المستجد.
وقال بن عبد الرحمن -في تصريح صحفي- إنه تقرر اتخاذ حزمة من الإجراءات بتعليمات من رئيس الجمهورية بهدف الاستجابة للطلب المتزايد على الأكسجين في مختلف المراكز الاستشفائية على المستوى الوطني. وذكر أنه من بين هذه الإجراءات استيراد أكثر من 15 ألف مكثف أكسجين.
ونوّه بن عبد الرحمن بأن الجزائر تقدمت بطلبيات لاقتناء 10 وحدات لإنتاج الأكسجين، قدرتها بين 20 ألف و40 ألف لتر، ستوزع على الوحدات الاستشفائية الكبرى، ومن شأن ذلك التخفيف من الضغط الموجود حاليا على مختلف المستشفيات. كما لفت إلى وجود إجراء "استعجالي" باستيراد أكثر من 160 ألف لتر من الأكسجين من الخارج بالإضافة إلى كميات أخرى.
وأبرز بن عبد الرحمن، تدابير أخرى على غرار تخصيص هياكل فندقية للمرضى، من أجل التكفل الأحسن بهم وتزويدهم بالكميات اللازمة من الأكسجين.


مكافآت مالية

في سياق متصل، أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن -أمس الخميس- عن إجراءات جديدة لتطعيم المزيد من المواطنين، والحيلولة دون انتشار المتحورة دلتا من فيروس كورونا التي تثير المخاوف بالبلاد لا سيما مع تزايد الإصابات مجددًا بالفيروس.
وقال بايدن -خلال مؤتمر صحفي عقده في البيت الأبيض- إن البلاد بعد أشهر من انخفاض حالات الإصابة بكورونا، تشهد ارتفاعًا مجددًا بها بسبب هذه المتحورة الجديدة والشديدة العدوى التي تسمى دلتا.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

طفلة بعمر 12 سنة تتلقى جرعة من اللقاح ضد كورونا بأحد مراكز التطعيم في بنسلفانيا الأميركية (رويترز)


وأشار أنه من ضمن الإجراءات الجديدة، مطالبة جميع الموظفين الفدراليين والعمال المتعاقدين مع الحكومة الفدرالية بتلقي اللقاح، أو ارتداء الكمامة طوال وجودهم بالعمل بغض النظر عن المنطقة الموجودين بها.
ويبلغ عدد الموظفين الفدراليين في الولايات المتحدة 4 ملايين شخص، بينهم مليونا موظف مدني.
وفيما يتعلق بالعسكريين، طالب بايدن الجيش بدراسة كيفية إضافة اللقاح المضاد لكوفيد-19 إلى قائمة اللقاحات الإلزامية للعسكريين وتحديد موعد لذلك.
من جهة أخرى، دعا بايدن السلطات المحلية لمنح مبلغ 100 دولار لكل شخص يتلقى اللقاح، وذلك من أموال صناديق الطوارئ التي فُتحت لمواجهة الجائحة.


حرب صحية

وصفت باريس، قرار بريطانيا رفع شرط الحجر الصحي عن المسافرين المطعمين بالكامل القادمين من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي باستثناء فرنسا بـ"غير المفهوم"، ودعت إلى مراجعة هذه الخطوة "التمييزية".
وقال وزير الشؤون الأوروبية الفرنسي كليمنت بيون -في تصريح صحفي الخميس- إن هذا القرار لا أساس له علميًا.. إنه تمييزي تجاه الفرنسيين؛ كونه استثنى جميع الأوروبيين، بما في ذلك أولئك القادمين من البلدان التي تعاني من أوضاع صحية أكثر صعوبة من بلدنا. وبالتالي، فإنه قرار مبالغ فيه وغير مفهوم -بصراحة- من وجهة نظر صحية.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

أشخاص يصطفون في طابور تحت المطر للحصول على لقاح كورونا في باريس (غيتي)


جاء ذلك بعد يوم واحد فقط من رفع السلطات البريطانية قيود العزل الذاتي لمدة 10 أيام للمسافرين من دول القائمة ذات اللون البرتقالي، التي تشمل الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي، لا سيما أولئك الذين تم تطعيمهم بالكامل ضد كورونا بتطعيمات معترف بها في المملكة المتحدة.
والإجراء، الذي يدخل حيز التنفيذ في الثاني من أغسطس/آب المقبل، لا يشمل فرنسا، التي صنفتها المملكة المتحدة في قائمة برتقالية متقدمة، بسبب المتحورة دلتا.
وأضاف المسؤول الفرنسي، أن بلاده لا تريد الدخول فيما وصفها بـ"الحرب الصحية أو الانتقامية" في الوقت الحالي، وتأمل في مراجعة القرار (من جانب بريطانيا) في غضون أسبوع.


أولمبياد طوكيو

أعلنت اللجنة المنظمة لدورة الألعاب الأولمبية المقامة حاليا بالعاصمة اليابانية طوكيو -اليوم الجمعة- تسجيل 27 حالة إصابة جديدة بعدوى فيروس كورونا المستجد، بين المعنيين بالأولمبياد.
وتعد هذه هي أعلى حصيلة يومية من الإصابات تسجلها اللجنة المنظمة، منذ بدء إصدار تقريرها اليومي بهذا الشأن اعتبارا من الأول من يوليو/تموز الجاري، وكانت قد سجلت أمس الخميس 24 حالة جديدة.
وشملت قائمة الحالات الجديدة 3 رياضيين، من بينهم الأميركي سام كندريكس نجم القفز بالزانة، ولم يتم الكشف عن هوية الرياضيين الآخرين في التقرير.
ووصل بذلك إجمالي عدد المصابين بالعدوى بين المعنيين بالأولمبياد إلى 220 حالة. وتخضع طوكيو لحالة طوارئ لمدة تتضمن فترة الأولمبياد الذي يقام بدون حضور جماهير.

المصدر : الجزيرة نت + وكالات

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 11-08-21, 07:18 PM

  رقم المشاركة : 258
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي



 

كورونا.. خامنئي يدعو لإجراءات فورية لمواجهة الوباء وروسيا تعلن تقييما جديدا لفعالية لقاح سبوتنيك ضد المتحورة دلتا

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
خامنئي قال إن الأولوية الطارئة في إيران باتت مسألة كورونا (وكالة الأنباء الأوروبية)



11/8/2021

دعا المرشد الإيراني علي خامنئي إلى اتخاذ إجراءات فورية لمواجهة الموجة الحالية من وباء كورونا، وفي حين يعود الفيروس للتفشي بسرعة في الولايات المتحدة ودول أخرى، كشفت روسيا عن تقييم لفعالية لقاح "سبوتنيك في" (Sputnik-V) ضد المتحورة "دلتا".
ففي كلمة بثها التلفزيون الإيراني، اليوم الأربعاء، دعا خامنئي إلى اتخاذ قرارات فورية وجدية لمواجهة هذا الفيروس بعد ارتفاع عدد الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في إيران.

وقال إن الأولوية الطارئة في إيران باتت مسألة كورونا ومواجهة هذا الفيروس في البلاد.
وقدم المرشد الإيراني مجموعة من التوجيهات والإرشادات للمسؤولين والمواطنين لمواجهة الفيروس خلال الفترة المقبلة.
وتأتي تصريحات خامنئي في وقت تسجل البلاد أعدادا كبيرة من الإصابات قاربت مؤخرا 40 ألفا، كما سجلت قبل أيام حصيلة قياسية من الوفيات تجاوزت 500 وفاة في يوم واحد.
كما تتباطأ حملة التطعيم ضد فيروس كورونا في إيران، حيث لم يتم تطعيم سوى 3 ملايين شخص من جملة 80 مليونا، وتعاقدت طهران مع روسيا على 60 مليون جرعة من لقاح "سبوتنيك في" ولكن لم تتلقَّ حتى الآن سوى مليون جرعة.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



الشركة التي طوّرت لقاح "سبوتنيك في" قالت سابقا إنه فعال بنسبة 90% ضد المتحورة دلتا (رويترز)


فعالية لقاح سبوتنيك

في روسيا، أعلن وزير الصحة ميخائيل موراشكو، اليوم، أن لقاح "سبوتنيك في" فعال بنسبة 83% في مقاومة سلالة "دلتا" المتحورة من فيروس كورونا، وهي نسبة تقل عن التوقعات السابقة.
وكانت الشركة المطورة للقاح قالت في يونيو/حزيران الماضي إنه فعال بنحو 90% في الوقاية من المتحورة نفسها.
من جهته، قال مدير معهد "غاماليا" الذي طور لقاح "سبوتنيك في" بمقابلة مع صحيفة "إزفيستيا" إن هذا اللقاح آمن وفعال في مقاومة سلالات فيروس كورونا كلها.
ويأتي التقييم الجديد لفعالية لقاح "سبوتنيك في" الروسي في وقت تشهد البلاد زيادة كبيرة في الإصابات والوفيات وسط تفش للمتحورة دلتا، وعدم إقبال الروس بشكل كبير على التطعيم ضد فيروس كورونا.
وسجلت روسيا في الساعات الـ24 الماضية 799 وفاة مرتبطة بفيروس كورونا في أعلى حصيلة يومية لرابع مرة خلال شهر، كما أحصت السلطات أكثر من 21 ألف إصابة جديدة بالفيروس.

جدل الكمامات بأميركا

في الولايات المتحدة، أدى تفشي وباء كورونا مجددا بسبب انتشار المتحورة دلتا إلى إثارة جدل سياسي مرة أخرى حول ارتداء الكمامة.

فقد أعلن حكام بعض الولايات معارضتهم أي إجراء لجعل الكمامة إلزامية على الرغم من توصيات السلطات الصحية.
ومنع حاكم ولاية فلوريدا الجمهوري رون ديسانتيس المدارس في ولايته من إجبار الطلاب على وضع الكمامة، وقال إن الأهل هم من يقررون ذلك، ورد الرئيس جو بايدن باتهام الحكام الذين يتبنون مثل هذا الموقف بالنفاق.
وفي مايو/أيار الماضي، تمكن الأميركيون الذين تم تطعيمهم من التخلص من الكمامة بعد أن اعتبر المسؤولون عن الصحة أنهم يستطيعون نزعها بأمان، ولاحقا أكد المركز الأميركي لمكافحة الأمراض والوقاية منها أن هذه التوصية ستطبق أيضا في الفصول مع بداية العام الدراسي للأولاد الملقحين، ولكن تفشي المتحورة دلتا أعاد الجدل بشأن الكمامة.
وسجلت الولايات المتحدة في الأيام القليلة الماضية أعدادا كبيرة من الإصابات بفيروس كورونا بمعدل 100 ألف إصابة تقريبا، وينتشر الوباء حاليًا بشكل خاص في جنوب شرقي البلاد، خاصة في الولايات الأقل تطعيما.

حظر تجول وإغلاق

في اليونان، تخضع مدينة هيراكليون السياحية في جزيرة كريت اليونانية لحظر تجول ليلي بداية من مساء اليوم لمدة أسبوع سعيا لوقف انتشار فيروس كورونا، فيما سجلت المتحورة دلتا تفشيا سريعا في الأيام الماضية في اليونان، وفقا للسلطات.
وفي الساعات الـ24 الماضية، أحصت اليونان أكثر من 4 آلاف إصابة جديدة بالفيروس و19 وفاة جديدة.
بدورها، أحصت ألمانيا اليوم نحو 5 آلاف إصابة جديدة بالفيروس و14 حالة وفاة إضافية.
وفي أستراليا، مدد الإغلاق الذي يشمل 5 ملايين نسمة في مدينة ملبورن لمدة أسبوع إضافي على الأقل في ضوء تجدد انتشار وباء كورونا.
وفي آسيا، سجلت ماليزيا اليوم نحو 21 ألف إصابة جديدة بالفيروس في ثاني أعلى حصيلة إصابات تسجلها البلاد.
وأحصت الهند اليوم نحو 35 ألف إصابة جديدة ليتجاوز المجموع 32 مليون إصابة.
أما في الصين فقد بدأت القيود الاجتماعية الأشد صرامة التي تفرضها السلطات لمكافحة أحدث موجة من فيروس كورونا، والتي دخلت أسبوعها الرابع الآن وانتشرت في أكثر من 10 مدن، تؤثر سلبا على قطاع الخدمات، ولا سيما السفر والضيافة.
وفي أميركا اللاتينية، سجلت البرازيل نحو 35 ألف إصابة جديدة وأكثر من 1200 وفاة إضافية، علما أن عدد الإصابات بالفيروس تجاوز 20 مليونا.
عالميا، اقترب عدد الإصابات بالفيروس من 205 ملايين، وتجاوزت الوفيات 4 ملايين و330 ألفا، في حين تخطى عدد المتعافين 184 مليونا، وفق أحدث الإحصائيات التي ينشرها موقع "ورلد ميتر".

المصدر : الجزيرة نت + وكالات

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 11-09-21, 06:04 AM

  رقم المشاركة : 259
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي



 

الدانمارك ترفع كافة قيود كورونا.. بايدن يوسع نطاق إلزامية التلقيح وعالمة بريطانية لا تدعم حملة التطعيم بجرعة ثالثة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الرئيس الأميركي جو بايدن (الجزيرة)



10/9/2021

قال البيت الأبيض إن الرئيس الأميركي جو بايدن قرر فرض إلزامية التلقيح أو الفحوص الدورية الأسبوعية للعاملين في شركات تضم 100 موظف أو أكثر، في إطار تعزيز جهود احتواء المتحور دلتا من فيروس كورونا.
وسيطال هذا القرار نحو 80 مليون شخص، وسيضاف إلى إجراءات أخرى مفروضة على موظفي المؤسسات الفدرالية، وإلى تدابير جديدة مفروضة على العاملين في المستشفيات التي تتلقى تعويضات الرعاية الصحية الفدرالية.

وأعرب بايدن عن أسفه لأن من وصفها بأقلية محددة من الأميركيين تمنع الولايات المتحدة بأسرها من تخطي جائحة كورونا بسبب رفضهم تلقي اللقاح، وفق تعبيره.
ومن المقرر أن يلقي بايدن خطابا يفصّل فيه تدابير مكافحة المتحور دلتا الشديد العدوى للفيروس المسبب لكوفيد-19، في مسعى لاستعادة الزخم السياسي الذي يتراجع بسرعة.

الجرعة الثالثة

وفي تطور آخر، قالت عالمة اللقاحات البريطانية سارة جيلبرت إنها لا تدعم الحملة الواسعة للتطعيم بجرعة ثالثة معززة في المملكة المتحدة، موضحة أن المناعة بين المطعمين بالكامل مستمرة بشكل جيد.
واقترحت العالمة البريطانية -التي تقف وراء تطوير لقاح "أسترازينيكا-أكسفورد" (AstraZeneca-Oxford) المضاد لفيروس كورونا- توزيع الجرعات الإضافية على الدول التي لم تحقق مستويات عالية من التطعيم، لافتة في السياق ذاته إلى ضرورة إعطاء الجرعة الثالثة المعززة لكبار السن فقط.
من جهتها، أعلنت وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية في بريطانيا أن لقاحي "فايزر" (Pfizer) وأسترازينيكا آمنان للاستخدام كجرعات معززة، غير أن اللجنة المشتركة للقاح والتطعيم لم تعط بعد إرشاداتها للوزراء في البلاد بهذا الشأن.


كفاءة اللقاحات

في غضون ذلك، بدا مدير الفرع الأوروبي لمنظمة الصحة العالمية هانز كلوغ أكثر تشاؤما اليوم الجمعة بشأن قدرة النسبة المرتفعة من التلقيح وحدها على وقف تفشي وباء كوفيد-19، بفعل ظهور متحورات قللت احتمال تشكل مناعة جماعية.
ومع تزايد احتمال أن يبقى المرض متفشيا على المدى الطويل بدون التمكن من القضاء عليه دعا كلوغ خلال مؤتمر صحفي إلى "المسارعة لتكييف إستراتيجياتنا بشأن التلقيح"، خصوصا بشأن مسألة الجرعات المعززة.
وفي مايو/أيار الماضي أكد المسؤول الصحي الأممي أن "الوباء سينتهي عندما نلقح بحد أدنى 70%" من سكان العالم.
وعندما سئل عما إذا كان هذا الهدف لا يزال صالحا أو ما إذا كان ينبغي رفعه، أشار كلوغ إلى أن المتحورات الجديدة الشديدة العدوى -ولا سيما المتحور دلتا- غيرت المعطيات.

وأوضح أنه عندما أدلى بالتصريح منذ أشهر "لم تكن قد ظهرت متحورات أكثر قابلية للانتقال" رغم أن المتحور دلتا الذي رصد للمرة الأولى في الهند كان منتشرا في تلك الفترة.
ولفت كلوغ اليوم إلى أن تحقيق مستوى تلقيح مرتفع جدا لا يزال أمرا أساسيا جدا "لتخفيف الضغط عن أنظمتنا الصحية، وهي بحاجة ماسة لمعالجة أمراض أخرى مختلفة عن كوفيد-19".
وبحسب خبراء أوبئة، يبدو أن تشكل مناعة جماعية فقط من خلال اللقاحات بات أمرا بعيد المنال، إلا أن التلقيح لا يزال أساسيا لاحتواء تفشي الوباء.


"بيونتك" تسعى لتطعيم الأطفال

من جانبها، أعلنت شركة بيونتك (BioNTech) الألمانية اليوم الجمعة عن سعيها للحصول على موافقة لتطعيم الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 12 عاما بلقاح "فايزر-بيونتك" (Pfizer-BioNTech) المضاد لفيروس كورونا.
وقالت الشريكة المؤسسة لشركة بيونتك وكبيرة المسؤولين الطبيين أوزليم توريتشي لمجلة دير شبيغل الألمانية "سنقدم نتائج دراستنا بين الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و11 عاما إلى المسؤولين في أنحاء العالم خلال الأسابيع المقبلة، وسوف نتقدم بطلب للحصول على ترخيص للقاحنا لهذه الفئة العمرية، وهنا أيضا في أوروبا".
وأوضحت أن اللقاح هو نفسه المستخدم حاليا للفئات العمرية الأخرى، ولكن سيتم تعديل جرعته للفئة العمرية الأصغر.
وأظهرت النتائج الأولية للدراسات التي أجرتها شركة الأدوية الألمانية أن استخدام جرعة أقل من اللقاح آمن وفعال للفئة العمرية 5-11، وبدأت الشركة بالفعل في الاستعدادات للإنتاج.
وقال زوجها والشريك المؤسس أيضا أوغور شاهين "يبدو الأمر جيدا، وكل شيء يسير وفقا للخطة".
وفي حال منحت وكالة الأدوية الأوروبية موافقتها يمكن لألمانيا أن تبدأ في التطعيمات للفئة العمرية المذكورة منتصف أكتوبر/تشرين الأول المقبل، حسب ما ذكرته المجلة الألمانية.

الإمارات ترفع بعض القيود

وفي سياق تطورات كورونا، قالت الإمارات اليوم الجمعة إنه بإمكان المقيمين الذين تلقوا التطعيم الكامل بأحد اللقاحات التي أقرتها منظمة الصحة العالمية العودة للبلاد اعتبارا من 12 سبتمبر/أيلول الجاري من دول سبق تعليق قدوم الوافدين منها.
ومن المقرر أن تفتتح دبي معرض إكسبو 2020 العالمي في 1 أكتوبر/تشرين الأول المقبل بعد تأجيله عاما بسبب الجائحة.
والبلدان التي يمكن للمقيمين السفر منها إلى الإمارات اعتبارا من 12 سبتمبر/أيلول هي: الهند وباكستان وبنغلاديش ونيبال وسريلانكا وفيتنام وناميبيا وزامبيا وجمهورية الكونغو الديمقراطية وأوغندا وسيراليون وليبيريا وجنوب أفريقيا ونيجيريا وأفغانستان.


الدانمارك ترفع كافة القيود

وفي إطار العودة للحياة الطبيعية تطوي الدانمارك اليوم بالكامل صفحة القيود الهادفة إلى مكافحة تفشي وباء كوفيد-19، فلم يعد يُفرض وضع الكمامات ولا التصريح الصحي، وعادت الحياة إلى المكاتب، واستأنف عشرات آلاف الأشخاص حضور العروض الموسيقية.
وقال أولريك أوروم بيترسن الموظف في قسم الإعلانات في شركة "لايف نيشن" (Live Nation) لتنظيم العروض الموسيقية "نحن بالتأكيد في الطليعة في الدانمارك لأنه لم تعد لدينا أي قيود، لقد انتقلنا إلى الجانب الآخر من الوباء بفضل التلقيح".
وتحضّر الشركة المنظمة للحفلات غدا السبت عرضا موسيقيا نفدت تذاكره وسيحضره 50 ألف شخص، وهذه سابقة في أوروبا حيث لا تزال تُفرض قيود صحية.
ولم تواجه الدانمارك صعوبات في إقناع سكانها بتلقي اللقاح، ونتيجة ذلك، أصبح 73% من السكان البالغ عددهم 5.8 ملايين ملقحين بالكامل ضد كوفيد-19، و96% من الأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم 65 عاما أيضا.
وأكد وزير الصحة ماغنوس هيونيك أواخر أغسطس/آب الماضي أن الحكومة "لن تتردد بالتصرف سريعا في حال هدد الوباء مجددا الوظائف الأساسية للمجتمع".
ويتطلب الدخول إلى الأراضي الدانماركية تقديم جواز صحي و/أو فحص نتيجته سلبية، كما أن وضع الكمامات لا يزال إجباريا في المطارات.
وتعتبر منظمة الصحة العالمية أن الوضع الصحي في العالم لا يزال حساسا ويتطلب حذرا.

المصدر : الجزيرة + وكالات


 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:37 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع