أديس أبابا على حافة السقوط.. هل يدمِّر آبي أحمد إثيوبيا؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 33 )           »          على وقع احتدام المعارك.. إثيوبيا تنشد الدعم الأفريقي والأمم المتحدة تجلي رعاياها الدوليين (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 35 )           »          أفضل برامج قفل التطبيقات لهواتف آيفون وأندرويد (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 34 )           »          تحجب الرؤية الأميركية عن إستراتيجية بوتين.. من هي الشخصيات المؤثرة في السياسة الروسية؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 40 )           »          أستراليا توقع اتفاقية بشأن التزود بغواصات مع الولايات المتحدة والمملكة المتحدة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 43 )           »          طريق الحرير الرقمي.. هل بدأت الصين حرب الشبكات؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 34 )           »          المستعرب التشيكي ألويس موسيل (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 42 )           »          الحبوب المضادة للفيروسات.. هل تغير العلاجات الفموية الجديدة قواعد اللعبة بالنسبة لكورونا؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 3 - عددالزوار : 35 )           »          5 قتلى وعشرات الجرحى بسبب اقتحام سيارة حشدا في ويسكونسن بأميركا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 38 )           »          ملف خاص بكل تفاصيل الأحداث والمعلومات والتطورات لفيروس كورونا (كوفيد 19 ) (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 268 - عددالزوار : 80644 )           »          العرض العسكري بمناسبة العيد الوطني 51 المجيد عام ٢٠٢١م بسلطنة عُمان (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 64 )           »          توتر روسي أميركي في البحر الأسود.. أزمة برائحة البارود (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 72 )           »          بأسلحة أميركية ومروحيات روسية.. طالبان تستعرض عسكريا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 73 )           »          "النمر الطائر".. وحش الحرب الذي صنع تفوق سلاح الطيران الفرنسي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 80 )           »          معركة السموع (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 81 )           »         



 
العودة   ..[ البســـالة ].. > جـناح التــاريخ العسكــري و القيادة > قســـــم التــاريخ العـســــكــري
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


جدل فرنسي يتجدد حول نابليون بونابرت في الذكرى الـ200 لوفاته

قســـــم التــاريخ العـســــكــري


إضافة رد
 
أدوات الموضوع

قديم 10-05-21, 08:46 AM

  رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي جدل فرنسي يتجدد حول نابليون بونابرت في الذكرى الـ200 لوفاته



 

جدل فرنسي يتجدد حول نابليون بونابرت في الذكرى الـ200 لوفاته

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
تمثال برونزي لنابليون بونابرت يرتدي معطفا معروضا في دار أوسينات للمزادات في فونتينبلو بباريس (رويترز)



9/5/2021

مع حلول الذكرى المئوية الثانية لوفاة نابليون بونابرت، تتنامى حدة التوتر والجدل حول شخصيته ودوره في تاريخ فرنسا.
تقول صحيفة "إيكونوميست" (Economist) البريطانية -في تقرير لها- إن أول إمبراطور لفرنسا اشتهر لدى البعض بعبقرية تخطيطه العسكري وتفكيره الإستراتيجي وبراعته في القيادة، حتى أنه ترك لفرنسا إدارة حديثة مركزية وشعورا بالفخر. في المقابل، كان بالنسبة للآخرين عبارة عن طاغية وسفاح بدّد السيادة الفرنسية في أوروبا في معركة واترلو عام 1815، التي انتصر فيها البريطانيون وهزموا جيش نابليون هزيمة ساحقة.

استطاع نابليون توحيد أرجاء واسعة من أوروبا بالقوة، لكنه مُني بهزائم متوالية كانت آخرها "واترلو"، حيث لجأ عقبها إلى القوات البريطانية التي نفته إلى جزيرة سانت هيلانة بالمحيط الأطلسي، ومات هناك بعد 6 أعوام، وهو في الـ51 من عمره.
الوجه الآخر لنابليون

وتزامنا مع الذكرى المئوية الثانية لوفاته في 5 مايو/أيار 1821، عاد الجدل بقوة حول الإمبراطور الفرنسي، إذ أعلن النائب عن حزب اليسار الفرنسي أليكسيس كوربير أنه "لا ينبغي للجمهورية الفرنسية أن تحتفل بمُهلكها"، بينما قال الرئيس السابق للمجلس الدستوري جان لويس ديبري إن "المبالغة في ذلك" ستكون بمثابة "استفزاز".
من ناحية أخرى، ساندت حركة "حياة السود مهمة" أولئك الذين يرفضون إقامة أي احتفال بقائد أعاد العبودية إلى جزر الهند الغربية (في منطقة الكاريبي الفرنسية) عام 1802.
وفي هذا السياق، قال عمدة مقاطعة سان لوران الاشتراكي نيكولاس ماير روسينول إنه يريد استبدال التمثال البرونزي المهيب للإمبراطور على صهوة الحصان الموجود خارج مقر بلدية نورماندي.
ومع ذلك، يعترف الفرنسيون أيضا بأنهم مدينون بالكثير من حداثة دولتهم ومؤسساتها، فضلا عن تطلعات بلادهم، إلى "الكورسيكي الصغير" نسبة للجزيرة المتوسطية التي ولد فيها.
وفي مقال لرقية ديالو الكاتبة الفرنسية بصحيفة واشنطن بوست (Washington Post) الأميركية حول قرار الحكومة الفرنسية تكريم "الطاغية" نابليون بونابرت، ذكرت أنه رغم طغيان بونابرت وقتله الملايين من سكان أفريقيا وجزر الكاريبي، فإنه لا يزال يحظى بالاحترام في فرنسا كشخصية بارزة.
وقالت إن فرنسا تحتفل هذا العام بمرور 20 عاما على قانون توبيرا الذي أقر بأن تجارة الرقيق والرق تشكل جرائم ضد الإنسانية، لافتة الانتباه إلى أن نابليون مرتبط بشدة بهذه الجرائم، "فقد أعاد العبودية عام 1802 بعد إلغائها في عام 1794، وجعل فرنسا الدولة الأولى والوحيدة التي استعادتها".

وأشارت ديالو إلى أن ماكرون قال إن هذ القرار الفظيع "خطأ، وخيانة لروح التنوير"، لتقول "لكن العبودية لم تكن فكرة نظرية قرر نابليون معارضتها. فقد كان خادما للاقتصادات الغربية، ولم يكن بطلا، بل قاتلا جماعيا قمع بوحشية التحديات لحكمه".

جدل متجدد

وبصفته القنصل الأول، أنشأ نابليون المدونة القانونية الفرنسية، وبنك فرنسا والنظام الإداري لحكام المقاطعات والمدارس الثانوية، ووسام جوقة الشرف، وأكثر من ذلك بكثير. وفي استطلاع للرأي أُجري عام 2016، اختير نابليون كثاني أهم رجل فرنسي في التاريخ، بعد شارل ديغول. ويستقبل قبره المصنوع من الكوارتزيت الأحمر في ليزانفاليد (الدائرة السابعة من باريس في فرنسا)، الواقع في عزلة تامة في سرداب أسفل القبة، أكثر من مليون زائر سنويا، بحسب الصحيفة البريطانية.
وعدت مؤسسة نابليون بإصدار عشرات الكتب الجديدة هذا الربيع، فضلا عن عقد المؤتمرات والمعارض الكبيرة في باريس. وقال المؤرخ الفرنسي باتريس غينيفي الذي يعتبر نابليون بمثابة شخصية تاريخية في نفس مرتبة الإسكندر الأكبر أو يوليوس قيصر (وكلاهما أيضا قتل الكثير من الناس)، إن "لدينا كل الأسباب التي تجعلنا نفخر به".
وفي عام 2005، رفض الرئيس السابق جاك شيراك -في خضم الاحتجاجات القائمة في ذلك الوقت- إحياء الذكرى المئوية الثانية لانتصار نابليون في معركة أوسترليتز 1805. وبشكل عام، تناقش البرامج الحوارية ما يجب القيام به هذا العام، وحقيقة ما إذا كان إرث نابليون ضارا أو نافعا لفرنسا.

المصدر : إيكونوميست + واشنطن بوست

 

 


 

الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 10-05-21, 08:50 AM

  رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي



 

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:19 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع