أديس أبابا على حافة السقوط.. هل يدمِّر آبي أحمد إثيوبيا؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 35 )           »          على وقع احتدام المعارك.. إثيوبيا تنشد الدعم الأفريقي والأمم المتحدة تجلي رعاياها الدوليين (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 35 )           »          أفضل برامج قفل التطبيقات لهواتف آيفون وأندرويد (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 35 )           »          تحجب الرؤية الأميركية عن إستراتيجية بوتين.. من هي الشخصيات المؤثرة في السياسة الروسية؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 40 )           »          أستراليا توقع اتفاقية بشأن التزود بغواصات مع الولايات المتحدة والمملكة المتحدة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 43 )           »          طريق الحرير الرقمي.. هل بدأت الصين حرب الشبكات؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 35 )           »          المستعرب التشيكي ألويس موسيل (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 42 )           »          الحبوب المضادة للفيروسات.. هل تغير العلاجات الفموية الجديدة قواعد اللعبة بالنسبة لكورونا؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 3 - عددالزوار : 36 )           »          5 قتلى وعشرات الجرحى بسبب اقتحام سيارة حشدا في ويسكونسن بأميركا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 38 )           »          ملف خاص بكل تفاصيل الأحداث والمعلومات والتطورات لفيروس كورونا (كوفيد 19 ) (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 268 - عددالزوار : 80653 )           »          العرض العسكري بمناسبة العيد الوطني 51 المجيد عام ٢٠٢١م بسلطنة عُمان (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 64 )           »          توتر روسي أميركي في البحر الأسود.. أزمة برائحة البارود (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 72 )           »          بأسلحة أميركية ومروحيات روسية.. طالبان تستعرض عسكريا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 73 )           »          "النمر الطائر".. وحش الحرب الذي صنع تفوق سلاح الطيران الفرنسي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 80 )           »          معركة السموع (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 81 )           »         



 
العودة   ..[ البســـالة ].. > جـناح التــاريخ العسكــري و القيادة > قســـــــم الــقائد والقــــيادة
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


رسالة من الماريشال دي بليل وزير الحربية الفرنسية الى ابنه الكونت دي جيزور عند استلام كتيبة شامباين

قســـــــم الــقائد والقــــيادة


إضافة رد
 
أدوات الموضوع

قديم 03-10-09, 07:13 PM

  رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي رسالة من الماريشال دي بليل وزير الحربية الفرنسية الى ابنه الكونت دي جيزور عند استلام كتيبة شامباين



 

رسالة من الماريشال دي بليل وزير الحربية الفرنسية الى ابنه الكونت دي جيزور عند استلام كتيبة شامباين

هذه رسالة إرشادات وجهها المارشال دي بليل وزير الحربية الفرنسي خلال الفترة 1758 - 1761 الى ابنه الكونت دي جيزور عند استلامه وعمره 17 سنه قيادة كتيبة شامبلين والتي تلائم وتطابق المتطلبات والظروف الحالية في كثير مما جاء فيها، وهذا يدل على ان العلاقة بين الأفراد والممارسة العملية لقيادة الرجال لم تتبدل.

يعتبر الماريشال دي يليل من الشخصيات اللامعة في عصره ، فقد كان يملك في سنة 1749 أي خلال فترة كتابة هذه الرسالة تجربة كبيرة وحذقاً ممتازاً في اسلوب معاملة الرجال واحترامهم وكذلك في الشرف والعدل والبساطة والتواضع . وإذا ما أضفنا الذكاء الى هذه الصفات المميزة لا يمكن إلا أن تندهش من صحة الحكمة التي تطبع إرشاداته الموجهة الى ابنه. ان هذه الإرشادات كما يظهر ما زالت إضافة الى عمقها وقدرتها في وقتها ذات قيمه كبيره الآن، إذ ان الروابط بين الأفراد من جهة وبين الفرد والجماعة من جهة أخرى كثيراً ما تخضع لعوامل توتر متطرفة، والانتقاد وحتى إبداء الملاحظة والأوامر اشياء لم تعد تقبل كصوره سلبيه .... فالكل يحاول ان يفهم ويعطي رأياً ويعمل على تقييمه، وباختصار أصبحت القياده شيئاً فشيئاً موضوعاً دقيقاً يصعب ممارسته بصوره تامة ، ويجب الآن اكثر من أي وقت مضى امتلاك معرفة عميقة برجال اكثر تنوعاً واكثر ثقافة، ولم يعد الأمر يعتمد الآن في استخدامهم وتحريكهم فقط اعتماداً على احترامهم المجبرين عليه للقائد بل جعلهم يشتركون كلياً بالعمل لغرض الحصول على تعاونهم الكامل، ومع هذا وبالرغم من غرابة الأمر فان الممارسة العملية للقيادة تبين بأن تثبيت هذه العلاقات الجديدة لا يمكن ان يتم إلا على أسس كانت موجودة في السابق وما زالت حتى الآن، لذا فان رسالة الماريشال بليل ما زالت حتى الآن مفيدة ومليئة بالعبر .

 

 


 

الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 03-10-09, 07:15 PM

  رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي



 

الرسالة

ان الكتيبة التي ولاك الملك امر قيادتها هي من احسن كتائب الجيش، ومقدمها رجل عسكري محترم ذو خدمة طويلة ممتازة والضباط الذين يشكلونها اكبر منك سناً ، وليس بينهم واحد من لا يستحق ان يرفع لرتبة عقيد، هذا إذا أخذنا خدماتهم ومسلكهم الشخصي فقط بنظر الاعتبار ومع هذا ستكون أنت آمرا لهم ، فعليك إذن أن تحفظ هذا الأمر ولا تنسى . لن أقول لك اعمل من اجل الحصول على احترام الوحدة التي ستقودها. لان هذا الشيء، مطروق ولكن أقول لك اعمل من اجل الحصول على حب أفرادها إذ ان كل آمر كتيبه يملك هذه العاطفة الثمينة يستطيع ان يتصدى وبكل سهوله لاصعب المهام، بينما من لا يملكها لا يستطيع ان يتصدى حتى للأمور السهلة إلا بصعوبة كبيرة. اعمل إذن يا بني لكي تكون محبوباً " وسترى ان واجبات الآمر الصعبة تصبح بالنسبة لك لعبه ممتعه، ومن الخطأ الكبير اعتقادك بأنه من اجل الحصول على حب كتيبتك يجب عليك التغاضي عن واجبات الضبط او الذهاب اكثر مما يجب في إرضاء رغبات ضباطك، فهذا الاسلوب ليس مؤكداً ولا حميداً ومن الخطأ أيضا إذا ما اعتقدت بان فضيلة واحدة مهما كانت تستطيع ان تجلب لك حب مرؤوسيك فكما ان عيني المرأة لا تؤثر عليك بل ان المرأة كلها وتوافق مقاييسها هي التي تأسرك فان اجتماع الفضائل والمعارف التي سأتكلم عنها في رسالتي هذه هي التي تستطيع ان تجلب لك حب كتيبتك، وجه كل اهتمامك الى مقدم كتيبتك ولا تصدر أمرا ما قبل مراجعته وقد أعطيتك هذه المشورة وسأكررها عليك كلما سنحت لي الفرصة، إذ انه ما تخيلت عن احترامك وتقديرك له مثل بعض القادة الشباب فانك تفقد بهذا حسن ظني بك وتصبح ضحية لتهورك وتنقسم كتيبتك بينك وبينه وفي هذه الحالة لا يمكنك ان تأمل بعمل شيء حسن .

احترم ضباطك القدامى وراجعهم دائماً وابذل صداقتك لهم وبين ثقتك بهم وكن سنداً وصديقاً للضباط الصغار وابذل أيضا حبك لنواب الضباط والجنود الكبار وكلمهم دائماً بلطف وحتى راجعهم في بعض الأحيان إذ ان شعبية قائد وحده في وحدته تريحه في عمله، وبالنسبة لي كان هذا مفيداً دائماً، ادرس شخصيه وطبائع ضباط الكتيبة إذ أن افتقادك المعرفة العميقة بهم يجعلك تقع في الخطأ كل يوم ويلتبس عليك الأمر بين التواضع وقلة الكفاءة وبين الرغبة بالشيء الجيد والانتقاد الخبيث وبين حب العدل والجودة و الخسة او الحسد او الطموح المبالغ فيه وبين الاعتدال والغفلة او عدم المبالاة وبين الشدة والعناد، ويخال لك انك تسمع النصيحة الحق في الوقت الذي تكون قد قدمت لك بدافع التملق والمصلحة، وتتصور بأنك تسدي المكافأة على فضيلة حسنه في الوقت الذي تكون قد ذهبت في الواقع جزاء للدس والمكيدة ، اعمل على حماية الكفاءة والصداقة وتخلص من الكفاءات الظاهرية الكاذبة وتجنبها .

وبعد دراستك لطبائع ضباط كتيبتك والتعرف على شخصياتهم اختر من بين أقدمهم صديقين تتوسم فيهم الفضيلة والمعرفة وحب الحقيقة والنظام، ووثق علاقتك بهما بوشائج الصداقة العميقة واطلب منهم مصارحتك بأخطائك عارية كما هي واسمع نصائحهم بانتباه ومرونة ولكن أحذر إعطاءك ثقتك لهم بصوره مطلقه ودون تبصر وتجنب ان تبين بوضوح اكثر مما يجب لبقية أفراد وحدتك تفضيلك لهذين الضابطين، فقد يكونا مصدر شغب مؤذ.

لقد شرحت أمامك طبيعة وخصائص الفرنسيين وأخلاقهم وآرائهم وبينت لك احسن الطرق لإثارة حيويتهم ونشاطهم لمكافأتهم ومعاقبتهم لذا سوف لن اكرر هنا الدرس الذي أعطيته لك حول هذا الموضوع ولكني أنصحك بعدم استعمال التعابير القاسية مع جنودك او التلفظ بحضورهم بكلمات نابيه فآمر الكتيبة الذي يستخدم مثل هذه التعابير أمام جنوده يهين نفسه هو وإذا ما استخدمها أمام ضباطه فانه يشوه سمعته بطبيعة الحال ولا تنسى بان ضباط كتيبتك وهم رجال فرنسيون يتساوون معك، لذا فان إصدارك الأمر لهم يجب ان يكون باسلوب صحيح وبتعابير ملائمة لرجال الشرف هو دافعهم في أعمالهم، صدقني يا بني بان هذه الطريقة هي الوحيدة الجيدة التي تؤدي الى احترام الأوامر وسرعة تنفيذها وتعطي الجنود الثقة بضباطهم التي هي أساس الضبط الجيد والنجاح .

لا تلجأ ابدأ للعقوبات التي يرفضها القانون وتدينها الروح الوطنية وإذا ما اضطررت للمعاقبة عليك إظهار كل الألم لاضطرارك للالتجاء إليها، واعمل ما بوسعك كي لا تفلت منك فرص إسداء الخدمات الصغيرة لضباط وحدتك، فكما ان الحذر البسيط يحفظ الفضيلة فان الخدمة البسيطة تملك القلوب وابذل مجهودك وتابع باهتمام وبجد الترقيات والمنح التي يستحقها ضباطك وضباط صفك وجنودك وقد يرفض الوزراء مطالبك ولكنهم سيلاحظون حرارة اهتمامك بها وهذا يزيد من محبة كتيبتك لك لا تعد أيا من مرؤوسيك بآمال لا تستطيع ان تضمن تحقيقها إذ انه في حال الفشل في تحقيقها فان الأشخاص الموعودين بها سيتصورون بان هذا ناتج عن قلة الاهتمام بمصالحهم.

لقد عودتك منذ مده طويلة على النهوض في الساعة الرابعة فاحفظ هذه العادة الجميلة فحفظها لن يضيق الوقت عليك أبدا، إنما منحت رتبة عقيد وأنت شاب يافع فانك ستصبح كما تشير الدلائل جنرالاً في وقت مبكر وحينئذ سوف لن يكون عندك الوقت لدراسة أسس الحرب لذا فانه يجب عليك الآن ان تتعلمها وصدقني يا بني بان واجبات العقيد تتطلب الكثير من المعارف المتنوعة، فهل مثلاً تستطيع ان تقدر بصوره جيده كفاءة عرفائك إذا كنت لا تعرف ماهية الأسس التي يجب اتباعها لإعداد وتدريب المجندين كما يعرفها أحسنهم وأكثرهم تعلماً او ان تقدر كفاءة رؤساء عرفائك إذا كنت لا تعرف تفاصيل واجباتهم المكلفين بها كما يعرفونها هم، وما أقوله عن رئيس العرفاء ينطبق على الملازم والنقيب والرائد والمقدم نعم يا بني فبمقدرتك على شغل كل المناصب التي هي تحت منصبك تستطيع ان تشغل وبحق المنصب الذي عهد أمره إليك وان تجبر الباقين على معرفة واجباتهم بدقه.

سوف لن أنصحك بالأوامر والتعليمات العسكريه لأنك قد بدأت هذا حديثاً ولكني أنصحك بعدم الابتعاد عما تتضمنه وسأكون أنا اول من يعاقبك او يطلب معاقبتك إذا علمت بأنك سمحت لنفسك بالابتعاد عما تتضمنه وعدم التمسك بها فالقانون بالنسبة للمواطن الصالح والعسكري الجيد من اكثر الأشياء قدسيه، وقد تقول بأننا نعرف هذا جيداً وفي شبابي قلت هذا للآخرين، ان الحرف يقتل والروح تحيي ولكن رأيت دائماً أننا بحاجة إلى عملية إحياء، هذا نسميه في أنفسنا بالابتعاد والانحراف، إنني آمرك بالتمسك حرفياً بالقانون واحترام الأعراف المطبقة والمستخدمة، وإذا ما رأيت مبالغه في بعضها اعمل على إلغائها ولكن بكل حذر وحكمه وهيئ الجزء للتعديل الذي ترغب بإجرائه بسلوكك وكلامك وبين محاسن ما ترغبه، ولا تعمل على إلغاء العديد منها في وقت واحد بل ابدأ أولا بالجوهري والمهم منها ولا تهدم قبل ان تعد العدة لما يجب ان يحل محل ما تريد إزالته وتذكر دائماً بأننا نرتكب الأخطاء اكثر مما نعمل من الحسنات عندما نقترح بلا تروي إجراء بعض التعديلات حتى لو كانت تعديلات، وكذلك عندما تستخدم الشدة لفرضها راجع الضباط القدامى واطلب مشورتهم حول الإصلاحات التي تنوي القيام بها فان رأيهم يؤثر على رأي المرتبات كلها.

سوف لن أتكلم هنا عن دراسة أسس الحرب، إذ إنني بينت لك ضرورة هذا وأهميته في رسالة سابقه وعرضت لك فيها أيضا الخطة التي يجب ان تتبعها لتتعلم هذا العلم ولكني اكرر القول لك بأن التاريخ هو المنبع والمصدر الذي يجب ان نغترف منه المعرفة بلا تحفظ، ولا تقرأ التاريخ من اجل تعلم التاريخ فقط بل اقرأه من اجل تعلم الحرب والمعنويات والسياسة، لقد كان التاريخ بالنسبة لي موضع اهتمامي منذ طفولتي وله يعود الفضل بما اعرفه، وعليك أيضا عدم إهمال العلوم الرياضية وما يحزنني إنني لم أتعلمها بما فيه الكفاية، وقد بدأت دراستها متأخراً وأجدتها وتقدمت فيها والقليل الذي تعلمته منها أفادني كثيراً.

انك شجاع ، وقد برهنت على هذا ولكن أحذر ان تبالغ في هذا فكم كلفتني من الدموع شجاعة شخص كان عزيزاً علي، ان الشجاعه التي هي من أولى صفات الجندي الجيد يجب ان يهيمن عليها العقيد الحذر، ولكن مع هذا أفضل ان ابكي موتك على ان ابكي شرفك او عزتك، وتذكر يا بني ان الرجال الذين ينصحونك بمداراة شخصك ومصالحك هم اول من يلومك لاتباعك نصائحهم، أحبب وطنك وأحبب ملكك (الرسالة كتبت في زمن الملكية في فرنسا) فهذا واجبك وهو واجب مفروض على كل مواطن، واحبب المجد ولتكن رغبتك بالوصول إليه مستمرة دائما فقد كان الشوق للمجد سندا لي على مدى حياتي الصعبة كلها وهو الذي أنساني ضعف صحتي ووهن بنيتي.

لن أكلمك عن النزاهة ولكني أنصحك بمراقبة نزاهة رجالك، ان بعض العقداء يتهمون ببيع المناصب المتوفرة في وحداتهم وإنني لا اصدق إمكانية حدوث هذا واعتقد بأنهم يعطون هذه المناصب ولكن رجالهم هم الذين يبيعونها0

اعمل على ان تكون كتيبتك احسن الكتائب وأكثرها ثقافة، وتجنب ان تكون أجملها وأكثرها زينه واعمل أيضا على ان تكون السرايا كاملة العدد ومهيأة دائما للقتال ولا تأخذك رحمه بآمري السرايا الذين يستقطعون بعض المبالغ من رواتب الجنود لان الذي يسمح لنفسه بمثل هذا العمل يكون خائنا للملك بعيدا عن النزاهة ومثله أيضا هؤلاء الذين لا يتوخون العدل عند توزيع المنح او الذين لا يمنعون مرؤوسيهم من الربح الحرام على حساب الجنود، ان الانتباه لمثل هذه الأعمال هو يا بني واجب رئيسي من واجبات العقيد 0

احضر جميع أعمال كتيبتك كن دائماً اول الحاضرين واظهر انشغالك المستمر بواجباتك كن نشيطاً ويقظاً ودقيقاً فيكون ضباطك دقيقي الملاحظة ومندفعين في واجباتهم وإذا ما كنت عكس هذا فانك سترى وحدتك وقد أصابها الجمود، ان العقيد المهمل يؤدي بأعماله الى نسيان الوحدة لواجباتها .

لا تجعل الغضب او قلة الصبر يحكمان تصرفاتك فإننا دائماً نندم على القرارات التي نتخذها في ساعات الغضب، هل تريد ان ترتكب حماقة ، كما قال بحق أحد شعرائنا اتخذ إذن قرارك في ساعات الغضب، ان سماع صوت الغضب قد يؤدي بآمر وحده في بعض الأحيان الى فقدانه الشرف وفي أحيان أخرى الحياة بل وحتى حياة الرجال الخاضعين له .

أطع القوانين والرجال المكلفين من قبل الآمر فان عدم الطاعة هي من اكبر الخطايا العسكريه وهي تنتشر بسرعة كبيره ويزداد تأثيرها مع ازدياد انتشارها وهل يستطيع العقيد الذي لا يطيع الأقدم منه ان يأمل من مرؤوسيه الطاعة والخضوع .

اجعل من نفسك قاضيا ورقيبا وأبا لكتيبتك، فعليك ان تسهر على حسن تطبيق القوانين وكرقيب او أب عليك ان تسهر على الأخلاق وتهتم بها، فكثيراً ما ينساها ويهملها آمروا الوحدات العسكريه إذ انه حيث توجد الأخلاق توجد القوانين فاعمل إذن على تنقيتها ولكن عليك الانتباه الى أنها لا يمكن فرضها فرضاً بل تمارس أمامهم ويوحى لهم بها إيحاءً، فضرب المثل لمرؤوسيك اكبر تأثير فيهم من الأمر الصادر لهم، وإذا ما كانت أخلاقك عالية كانت أخلاق كتيبتك عالية أيضا وبهذا تحمي تصرفاتك من الخطأ وتوفر الوقت لنفسك.

قلل من عدد أفراد حاشيتك الى ما هو ضروري فقط، إذ يجب ان تضرب المثل بالبساطة والتواضع لأنك عقيد ولأنك أبني ولن يكلفك هذا كثيراً لأني قد عملت دائماً على إبعادك عن النعومة التي تجعل من اغلب شبابنا العسكريين يشبهون النساء وآمل ان تتمسك بهذه البساطة فهي ثمينة ومفيدة، ان المظهر البديع الملائم جداً للرجال المكلفين بتمثيل الملك معيبة بالنسبة لرجال الحرب عامه وسيئه بالنسبة لعقيد . إذ ان المجموعة كثيراً ما تقلد آمرها تصوراً منها بان هذا التقليد واجب عليها ومشرف لها لم أرى بدا دون استنكار ، آمري كتائبنا الشباب وهم يجرون خلفهم في المعسكرات والثكنات ترف ونعومة البلاط ويحاولون تمييز أنفسهم بإحاطتها بالحاشيات المترفه ومجموعات الخدم وكذلك امتلاك الخيول الجميلة وإعداد الموائد الغنية هل في هذا يكمن الطموح الذي يجب ان يحرك آمري وحداتنا العسكريه؟ .

اقف هنا وأقول لك بمرارة : ان نصائحي حول هذا الموضوع هي مع هذا اقل أهمية من نصائحي حول الكثير من المواضيع الأخرى انك لم ترد أبدا كائناً يقاسي او يتألم دون ان تعتريك الرغبة في إزالة آلامه او تخفيفها، احفظ يا بني هذا الشعور الثمين ، فالبرغم من انه قد يسبب لك الألم في بعض الأحيان فانه يعطيك في كثير منها المتعة الحية والنقية ومن اجل مجدك وسعادتك أنت أنصحك ان تظهر إنسانيتك وكرمك، ان الإنسانية تجعلنا نريح قلوب الرجال الذين نعيش معهم والذين نأمرهم وإنني احب صرف بعض المبالغ لأغراض إنسانية وتخفيف آلام البعض، وافضل ان اسمع أعمالك الخيرية على ان اسمع عن خبرتك في إقامة الحفلات ، وليثر الدهشة عدد الأشخاص الذين ساعدتهم عن ان تثيرها عدد الكبار الذين عملت على إزالة السأم عنهم، ان ذكرى وليمة أقمتها لا تترك أثرا مقبولاً لا في الروح ولا في القلب أما ذكرى اسعاد معذب فإنها على العكس تترك الكثير من الأثر الحسن ، إنني اعترض على توزيع مبالغ على جنود كتيبتك كلهم في إحدى المناسبات المهمة إذ إنني افضل إعطاء هذه المبالغ للجرحى من جنودك او الذين قاموا بأعمال حميدة او للذين ضحوا بالكثير أثناء تنفيذهم لواجباتهم ولا تترك أسبوعا واحداً يمر دون ان تقوم بزيارة مريض او اثنين من أفراد كتيبتك، كلمهم بلطف واسمعهم يكلموك عن آلامهم .

العقداء الفرنسيون معروفون في أوروبا كلها بأدبهم وأنت وأنا متأكد من هذا ، بل وأريد ان تكون احسن منهم فاغلب العقداء غير مؤدبين مع النساء ولا مع الأعلى منهم رتبة والمساومين لهم فاعمل أنت على ان تكون مؤدباً أيضا مع مرؤوسيك ، لا تكلم ضباط كتيبتك أبدا ولا تتكلم عنهم بلهجة متعالية متكبرة كما يفضل البعض من آمري الوحدات وتذكر ، واكرر هذا ، بان العديد من مرؤوسيك يستحقون اكثر منك قيادة كتيبه عسكريه وان أصلهم وماضيهم يفوق أصلك وماضيك ولم يمنعهم من الوصول الى أعلى مما وصلت أنت إليه إلا قليل من الجاه والغنى والحظ ، كن إذا متواضعاً مؤدباَ وبالذات مع مرؤوسيك والأدنى منك رتبه وإذا ما اقترفت خطأ ما فأسرع بالاعتراف به واعمل على إصلاحه ومع ان هذا شيء طبيعي ولا يستوجب الثناء الخاص فانه يجعلك تكتسب القلوب ويجلب لك المديح . بين اهتمامك بالضباط الذين يبرزون في مهنه الحرب وكذلك بالضباط الذين يبرزون في مياديـن الفن والأدب دون ان يكون هذا على حساب واجباتهم ، واهتم أيضا بضباط كتيبتك الشباب واسهر بنفسك على مسلكهم وتعليمهم وأخلاقهم ، كن كما قلت لك أباً وسنداً لهم وحتى معلماً لهم.

لن تكون كتيبتك كتيبه جيده إلا بمقدار ثقافة، مهارة ونشاط ضباطها، وصدقني يا بني أن الآمر لا تستطيع الحصول على هذه المزايا إلا بإبداء الاهتمام الكامل بضباطك الشباب واعمل على جعل الضباط القدماء يكنون للضباط الصغار عطف الآباء على الأبناء والضباط الصغار يكنون للضباط الكبار كل الاحترام والتقدير الذي يكنه الأولاد الصالحون لآبائهم .

اعمل يا بني على معرفة كل ما يجري في كتيبتك دون ان تستخدم التجسس ، انه الذي يتجسس على رفاقه شخص غير شريف ولا يستحق الثقة، لا تلجأ للاستعانة بالآخرين إلا عندما يستحيل عليك ان ترى بنفسك كل شيء ، وابحث عن التفاصيل فهي التي تعطي القدرة على معرفة الأشياء بصوره جيده، دون ان تتعدى في هذا حدود منصبك الى واجبات ومناصب مرؤوسيك . ونصيحتي الأخيرة لك يا بني هي ان تتذكر دائماً انك لم تعين بمنصبك كعقيد من اجل مصلحتك أنت بل من اجل فائدة الخدمة ومصلحة الكتيبة التي شهد آمرها لك لذا فان مجد الدولة هو الذي يجب ان يكون شغلك الشاغل وإذا ما نجحت في تبيان هذا فان كل واحد من رجالك سيقوم بواجبه خير قيام وسيساعد ان يتفوق في عمله، عند هذا تختفي كل الصعوبات من طريقك وتحصل على المجد الذي تستحقه وكذلك احترام الناس وعطف الملك، وتسعد أباك الذي يحبك .

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:15 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع