سفراء السودان في 12 دولة يعلنون رفض "الانقلاب”.. واشنطن تدعو لإطلاق سراح السجناء السياسيين وأوروبا تحذر من تداعيات خطيرة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          ستراتفور: انقلاب السودان يمكن أن يؤدي إلى شهور من الاضطرابات العنيفة وتوقف المساعدات الدولية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          مقال بالغارديان: بذور انقلاب السودان زُرعت بعد سقوط البشير مباشرة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          كيف كان ردهم؟ البرهان أبلغ الأميركيين مسبقا بعزم الجيش على اتخاذ إجراءات ضد الحكومة المدنية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          حسن بن عبدالله الغانم المعاضيد - رئيس مجلس الشورى القطري (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 9 )           »          معجزة هانوي.. كيف صعد الاقتصاد الفيتنامي من تحت الصفر؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          بريطانيا وفرنسا.. جذور الكراهية بين أهم قوتين في أوروبا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          إثيوبيا تشنّ غارة جوية على "الجبهة الغربية" لإقليم تيغراي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 12 )           »          كتاب : "سيد اللعبة: كيسنجر وفن دبلوماسية الشرق الأوسط (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 11 )           »          معركة تالاس (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          طريق الحرير الجديد.. كيف تبسط الصين سيطرتها على العالم؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 2 - عددالزوار : 17 )           »          بذكرى معركة العلمين.. هذا ما فعلته حدائق الشيطان بالتنمية غرب مصر (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 4 - عددالزوار : 17 )           »          تعرف على أشكال الاحتجاج الدبلوماسي بين الدول (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »          سلالة جديدة من دلتا كورونا تظهر وإصابات ترتفع.. ما الذي حدث؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 4 - عددالزوار : 16 )           »          ملف خاص بكل تفاصيل الأحداث والمعلومات والتطورات لفيروس كورونا (كوفيد 19 ) (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 263 - عددالزوار : 77613 )           »         



 
العودة   ..[ البســـالة ].. > جناح المواضــــيع العســـــــــكرية العامة > قــســــــــم الأخبــــار الــعـســــــكـــريــة و الســــــياسية العاجلة
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


أزمة الغواصات.. الإليزيه يتحدث عن خلفيات "الطعنة" وأميركا تسعى لاحتواء الغضب الفرنسي

قــســــــــم الأخبــــار الــعـســــــكـــريــة و الســــــياسية العاجلة


إضافة رد
 
أدوات الموضوع

قديم 20-09-21, 05:32 PM

  رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي أزمة الغواصات.. الإليزيه يتحدث عن خلفيات "الطعنة" وأميركا تسعى لاحتواء الغضب الفرنسي



 

أزمة الغواصات.. الإليزيه يتحدث عن خلفيات "الطعنة" وأميركا تسعى لاحتواء الغضب الفرنسي

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

الرئيس الفرنسي لم يتلق أي إشارة من أستراليا قبل انسحابها من صفقة الغواصات وفقا لما قاله الإليزيه (الأوروبية)

سعت الولايات المتحدة لتهدئة غضب فرنسا بسبب أزمة الغواصات، ووصفتها بأنها "أقدم شركائها"، وندد الاتحاد الأوروبي بالمعاملة التي لقيتها باريس، أما قصر الإليزيه فأوضح أن الشكوك كانت تساوره نحو هذا الأمر منذ يونيو/حزيران الماضي.
ونقلت صحيفة "واشنطن بوست" (Washington Post) عن مسؤولين أميركيين قولهم إن الرئيس جو بايدن يسعى جاهدا من أجل إجراء مكالمة هاتفية مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون.
ويأتي هذا وسط غضب باريس المتصاعد بعد انسحاب أستراليا من اتفاق لشراء غواصات فرنسية تقليدية، لصالح صفقة بديلة تبني بموجبها ما لا يقل عن 8 غواصات نووية بمساعدة تقنية من الولايات المتحدة وبريطانيا، ضمن شراكة أمنية جديدة بين الدول الثلاث لمواجهة الصين، أطلق عليها اسم "أوكوس" (Aukus).
وعزا المسؤولون الأميركيون -حسب الصحيفة- الخلاف مع باريس إلى الحسابات الفرنسية الداخلية، إذ يسعى ماكرون للفوز بفترة رئاسية ثانية.
وذكرت الصحيفة أن بايدن يهدف إلى إنهاء المشاحنات بين البلدين عقب فسخ كانبيرا تلك الصفقة التي أبرمتها مع باريس عام 2016 بقيمة 40 مليار دولار.
وقالت الخارجية الأميركية اليوم الاثنين إن فرنسا "حليفتنا وشريكتنا الأقدم، وسنتحدث مع الفرنسيين عن الحاجة للشراكة والتعاون".


استنكار أوروبي

في المقابل، قالت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين قبيل اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي اليوم لبحث أزمة الغواصات؛ إن ما لقيته فرنسا من معاملة بشأن صفقة الغواصات مع أستراليا "غير مقبول"، وإن المفوضية تريد أن تعرف السبب.
ويناقش الوزراء الأوروبيون تطورات صفقة الغواصات في اجتماع يعقد على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك الساعة 22:00 بتوقيت غرينتش، وفقا لما صرح به متحدث باسم المفوضية الأوروبية، وسط قلق بشأن التداعيات المحتملة على محادثات التجارة الحرة بين الاتحاد الأوروبي وأستراليا، التي ستعقد جولتها المقبلة في 12 أكتوبر/تشرين الأول المقبل.
وقال رئيس لجنة التجارة بالبرلمان الأوروبي بيرند لانغ -في إفادة صحفية- "أظن أن هذا لن يؤدي إلى وقف المفاوضات والمحادثات مع أستراليا، لكنها ستكون أكثر تعقيدا".
وقال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إن اتفاقية "أوكوس" ليست موجهة ضد أحد، بل هي وسيلة لمشاركة التقنيات.
وأكد جونسون -في تصريحات له اليوم- أن علاقة بلاده بفرنسا "مهمة وتاريخية".
وكان وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان صرح السبت الماضي بأن بلاده تعيد تقييم موقفها تجاه حلفائها، واتهم أستراليا والولايات المتحدة بالكذب، كما اتهم بريطانيا بالانتهازية الدائمة، حسب تعبيره.
ومع تصاعد التوتر، قررت فرنسا أمس الأحد إلغاء اجتماع لوزيرة الدفاع الفرنسية فلورانس بارلي مع نظيرها البريطاني بن والاس، كان من المقرر عقده هذا الأسبوع في إطار المجلس الفرنسي البريطاني المشترك، وهي هيئة تأسست قبل نصف قرن لتعزيز العلاقات بين البلدين.


شكوك منذ أشهر

وفي ما يتعلق بخلفيات الصفقة بين أستراليا والولايات المتحدة وبريطانيا، التي وصفتها باريس بأنها "طعنة في الظهر"، قال قصر الإليزيه اليوم إن الشكوك بدأت تساور فرنسا بشأنها في يونيو/حزيران الماضي.
وأضاف قصر الرئاسة الفرنسي أن الرئيس إيمانويل ماكرون اجتمع برئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون في باريس منتصف يونيو/حزيران الماضي، لكن لم تصدر أي تلميحات لإلغاء أي اتفاقات آنذاك.
وقال موريسون أمس إنه يتفهم خيبة أمل باريس إزاء تراجع أستراليا عن إتمام صفقة شراء الغواصات الفرنسية، لكنه أكد أن على بلاده أن تحمي مصالحها.
وتوجه رئيس الوزراء الأسترالي اليوم إلى واشنطن للقاء زعماء مجموعة الحوار الأمني الرباعية، التي تضم الولايات المتحدة والهند واليابان وأستراليا.


الجزيرة نت

 

 


 

الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:14 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع