تاريخ الانقلابات العسكرية في الإسلام (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          التحقيق بانفجار مرفأ بيروت.. رئيس الوزراء اللبناني السابق يرفع دعوى قضائية على الدولة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          رغم الارتياح الذي بدا عليه الجنرال في مؤتمره الصحفي.. لماذا يظهر البرهان وحيدا في "انقلابه" الثالث؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          انفجار مرسى بيروت (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 41 - عددالزوار : 2970 )           »          تاريخ طويل من الطوارئ بمصر.. ماذا يعني إلغاؤها؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 3 - عددالزوار : 8 )           »          اجتماع الدول المجاورة لأفغانستان.. تشديد على ضرورة تشكيل حكومة شاملة والتنسيق المشترك لمحاربة تنظيم الدولة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          سفراء السودان في 12 دولة يعلنون رفض "الانقلاب”.. واشنطن تدعو لإطلاق سراح السجناء السياسيين وأوروبا تحذر من تداعيات خطيرة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          ستراتفور: انقلاب السودان يمكن أن يؤدي إلى شهور من الاضطرابات العنيفة وتوقف المساعدات الدولية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          مقال بالغارديان: بذور انقلاب السودان زُرعت بعد سقوط البشير مباشرة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          كيف كان ردهم؟ البرهان أبلغ الأميركيين مسبقا بعزم الجيش على اتخاذ إجراءات ضد الحكومة المدنية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          حسن بن عبدالله الغانم المعاضيد - رئيس مجلس الشورى القطري (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 11 )           »          معجزة هانوي.. كيف صعد الاقتصاد الفيتنامي من تحت الصفر؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 9 )           »          بريطانيا وفرنسا.. جذور الكراهية بين أهم قوتين في أوروبا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 9 )           »          إثيوبيا تشنّ غارة جوية على "الجبهة الغربية" لإقليم تيغراي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 20 )           »          كتاب : "سيد اللعبة: كيسنجر وفن دبلوماسية الشرق الأوسط (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 23 )           »         



 
العودة   ..[ البســـالة ].. > جـناح المعرفـــة > قســـم الثقافة الـعــامــــة
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


الكابيتول.. رمز تاريخي لصناعة القرار الأميركي ....مقر الكونغرس الأميركي بمجلسيه النواب والشيوخ

قســـم الثقافة الـعــامــــة


إضافة رد
 
أدوات الموضوع

قديم 09-12-18, 08:56 AM

  رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي الكابيتول.. رمز تاريخي لصناعة القرار الأميركي ....مقر الكونغرس الأميركي بمجلسيه النواب والشيوخ



 

الكابيتول.. رمز تاريخي لصناعة القرار الأميركي

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


مقر الكونغرس الأميركي بمجلسيه النواب والشيوخ، ويعد أحد أبرز المعالم العمرانية بالعاصمة الأميركية واشنطن. استغرق تشييده ما يناهز سبعينا عاما ليصل إلى شكله النهائي الحالي، ويصبح أحد الرموز السياسية لأميركا.

الموقع والتاريخ
يقع مبنى الكونغرس (الكابيتول) في العاصمة واشنطن فوق تلة تسمى "كابيتول هيل" في الجهة الشرقية من حديقة "ناشيونال مول"، اختارها أول رئيس أميركي -وهو
جورج واشنطن- لتكون مقرا للمبنى.
ويتوسط المبنى منطقة "كابيتول هيل" التي تعتبر من أقدم وأكبر التجمعات السكنية في واشنطن، حيث يقطنها 35 ألف نسمة في مساحة أقل من ميلين، كما تضم أيضا مبنى المحكمة العليا، ومكتبة الكونغرس، وثكنات مشاة البحرية، وساحة نيفي واشنطن، ومقبرة الكونغرس.
يمتد مبنى الكونغرس على مساحة تناهز 17 ألف متر مربع، ويزيد ارتفاعه على 221 مترا، وعرضه على 56 مترا، إضافة إلى القبة التي يبلغ ارتفاعها 87 مترا. وقد أضيفت إلى المبنى الرئيسي عدة أجنحة خلال 1851- 1865، حيث يجتمع أعضاء مجلس النواب في الجناح الأيمن، بينما يجتمع أعضاء مجلس الشيوخ في الجناح الأيسر.

بدأ بناؤه في 18 سبتمبر/أيلول عام 1793 وافتتح يوم 17 نوفمبر/تشرين الثاني عام 1800، واكتمل إلى حد كبير بحلول عام 1865، عندما انتهى العمل في بناء ثاني قبة له. وضم فريق المهندسين الرئيسيين الذين أشرفوا على بنائه كلا من ويليام ثورنتون (1759- 1828)، وهنري لاتروب (1764- 1820)، وتشارلز بولفينش (1763-1844)، وتوماس يوستيك وولتر (1804-1887).
وخلال حرب عام 1812 أضرم البريطانيون النار في مبنى الكابيتول يوم 24 أغسطس/آب عام 1814 لدى غزوهم مدينة واشنطن، وأنقذت عاصفة مطرية المبنى من الاحتراق الكامل.

انتقل الكونغرس إلى الجناح الشمالي لكابتول عام 1800، وفي 1807 انتقل مجلس النواب إلى جناحه الجنوبي، الذي تم الانتهاء من بنائه عام 1811، واجتمع الكونغرس في مراكز مؤقتة قريبة في الفترة من عام 1815 إلى عام 1819.
وفي أوائل عام 1850 بدأ العمل على توسيع المبنى ليستوعب العدد المتزايد من أعضاء الكونغرس، وفي عام 1861 توقف البناء مؤقتا بسبب الحرب الأهلية واستخدامه من قبل قوات الاتحاد كمستشفى وثكنات، ثم استمرت التوسيعات الحديثة فيه على امتداد القرن العشرين.

معالم وأحداث
شُيد مبنى الكابيتول على الطراز المعماري المسمى "نيوكلاسيكي" والذي ساد منذ أواسط القرن الثامن عشر، ويبلغ ارتفاعه خمسة طوابق، ويضم ستة مباني من المكاتب، وثلاثة مباني لمكتبة الكونغرس بنيت جميعها في القرنين 19 و20، كما يحتوي على 540 غرفة.

ويضم المبنى قاعة "الروتندا" التي تقع مباشرة أسفل قبة المبنى الشهيرة المشيدة من الحديد والصلب والتي تتضمن مجموعة من إبداعات الفن الأميركي، وتعتبر هذه القاعة أعلى الأماكن ارتفاعا في المبنى بنحو 55 مترا، وعرض 29 مترا.
ويزور المبنى ما بين ثلاثة وخمسة ملايين شخص سنويا انطلاقا من مركز الزوار الذي يقع تحت الأرض والمكون من ثلاثة طوابق، ويمتد على مساحة 54 ألف متر تتسع لأربعة آلاف زائر، ويقع تحديدا تحت الجناح الشرقي للمبنى، وقد بدأ العمل فيه عام 2000 وافتتح أمام الجمهور عام 2008 بتكلفة فاقت نصف مليار دولار.

تصدر من الكابيتول التشريعات التي يسنها الكونغرس الأميركي، وتقام فيه مناسبات رسمية في تاريخ أميركا، أهمها حفل تنصيب الرئيس الجديد للولايات المتحدة الذي يقام مرة كل أربع سنوات يوم 20 يناير/كانون الثاني، وأيضا احتفالات عيد الاستقلال يوم 4 يوليو/تموز، وخطاب "حالة الاتحاد" الذي يلقيه الرئيس الأميركي أمام الكونغرس مجتمعا في يناير/كانون الثاني من كل عام.
أغلقت السلطات الأميركية المبنى بضعة أيام في أكتوبر/تشرين الأول عام 2001، بعد اكتشاف إصابة موظفين يعملون في مجلس الشيوخ بالبكتيريا المسببة لمرض الجمرة الخبيثة، مما دفعها لإجراء اختبارات صحية لموظفي المبنى المبنى الذين يزيدون على 20 ألف شخص.
المصدر : الجزيرة نت

 

 


 

الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:32 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع