تاريخ الانقلابات العسكرية في الإسلام (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          التحقيق بانفجار مرفأ بيروت.. رئيس الوزراء اللبناني السابق يرفع دعوى قضائية على الدولة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          رغم الارتياح الذي بدا عليه الجنرال في مؤتمره الصحفي.. لماذا يظهر البرهان وحيدا في "انقلابه" الثالث؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          انفجار مرسى بيروت (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 41 - عددالزوار : 2970 )           »          تاريخ طويل من الطوارئ بمصر.. ماذا يعني إلغاؤها؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 3 - عددالزوار : 8 )           »          اجتماع الدول المجاورة لأفغانستان.. تشديد على ضرورة تشكيل حكومة شاملة والتنسيق المشترك لمحاربة تنظيم الدولة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          سفراء السودان في 12 دولة يعلنون رفض "الانقلاب”.. واشنطن تدعو لإطلاق سراح السجناء السياسيين وأوروبا تحذر من تداعيات خطيرة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 9 )           »          ستراتفور: انقلاب السودان يمكن أن يؤدي إلى شهور من الاضطرابات العنيفة وتوقف المساعدات الدولية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          مقال بالغارديان: بذور انقلاب السودان زُرعت بعد سقوط البشير مباشرة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          كيف كان ردهم؟ البرهان أبلغ الأميركيين مسبقا بعزم الجيش على اتخاذ إجراءات ضد الحكومة المدنية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          حسن بن عبدالله الغانم المعاضيد - رئيس مجلس الشورى القطري (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 13 )           »          معجزة هانوي.. كيف صعد الاقتصاد الفيتنامي من تحت الصفر؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 11 )           »          بريطانيا وفرنسا.. جذور الكراهية بين أهم قوتين في أوروبا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          إثيوبيا تشنّ غارة جوية على "الجبهة الغربية" لإقليم تيغراي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 20 )           »          كتاب : "سيد اللعبة: كيسنجر وفن دبلوماسية الشرق الأوسط (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 23 )           »         



 
العودة   ..[ البســـالة ].. > جناح المواضــــيع العســـــــــكرية العامة > قــســــــــم الأخبــــار الــعـســــــكـــريــة و الســــــياسية العاجلة
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


أفغانستان.. تفجيران داميان في كابل وطالبان تؤكد أنها تراجع خطة السلام الأميركية

قــســــــــم الأخبــــار الــعـســــــكـــريــة و الســــــياسية العاجلة


إضافة رد
 
أدوات الموضوع

قديم 14-03-21, 06:17 PM

  رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي أفغانستان.. تفجيران داميان في كابل وطالبان تؤكد أنها تراجع خطة السلام الأميركية



 

أفغانستان.. تفجيران داميان في كابل وطالبان تؤكد أنها تراجع خطة السلام الأميركية

نفى المتحدث باسم المكتب السياسي لطالبان صحة تقارير تحدثت عن رفض خطة السلام الأميركية التي تسلمتها قبل أيام موضحا أن قيادة الحركة ما زالت تراجعها
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
تفجير سابق في العاصمة كابل (الفرنسية)



14/3/2021

أكد مصدر حكومي أفغاني سقوط ضحايا مدنيين في تفجيرين منفصلين بالعاصمة كابل، متهما طالبان بالمسؤولية. ولم تعلق الحركة على ما حدث لكنها نفت ما قيل عن رفضها خطة السلام التي عرضتها واشنطن.
ونقل مراسل الجزيرة في أفغانستان اليوم الأحد عن مصدر حكومي قوله إن 3 مدنيين قتلوا و12 أصيبوا، في تفجيرين منفصلين بالعاصمة.

وحمّل المسؤول الحكومي طالبان مسؤولية الهجوم، إلا أن الحركة لم تعلق على الحادثين حتى الآن.
وفي وقت سابق اليوم، نفى المتحدث باسم المكتب السياسي لطالبان صحة التقارير التي تحدثت عن رفض الخطة الأميركية للسلام التي تسلمتها قبل أيام، موضحا أن قيادة الحركة ما زالت تراجع الخطة.
وبدورها، أعلنت لجنة المصالحة الأفغانية أنها عقدت اجتماعا ضم قادة عدد من الأحزاب السياسية ومسؤولين رفيعين بالحكومة، لمناقشة مسودة تتضمن الخطة التي قدمها المبعوث الأميركي زلماي خليل زاد إلى الحكومة.
وذكرت هذه اللجنة أنه "جرى خلال اللقاء التأكيد على ضرورة تسريع عملية المفاوضات بين الأطراف الأفغانية وتعزيز التوافق الوطني والإقليمي والدولي من أجل السلام".

حراك دولي

وكان قائد القيادة الأميركية الوسطى الجنرال كينيث ماكينزي قد أعرب عن قلقه إزاء تصاعد العنف بأفغانستان. في وقت قالت طالبان إنها تدرس المشاركة في محادثات السلام بموسكو وإسطنبول، وذلك بعد ما أعلنت الحكومة موافقتها على المشاركة في هذه المحادثات.
والتقى ماكينزي -الذي وصل أمس ليلا إلى أفغانستان في زيارة لم تعلن سابقًا- مع الرئيس الأفغاني محمد أشرف غني بالعاصمة كابل، حيث حمّل غني طالبان مسؤولية الهجوم بمنطقة هرات (غرب البلاد) أمس، والذي أدى إلى مقتل 8 أشخاص وإصابة أكثر من 50.

من جهته، أكد مستشار الأمن القومي الأفغاني، حمد الله محب، أن الحكومة ستشارك في مؤتمرَيْ موسكو وإسطنبول، مشددًا على أن تحديد مستوى التمثيل سيعتمد على مستوى تمثيل طالبان في المؤتمرين.
وقال بيان الخارجية اليوم إن الوزير محمد حنيف أتمار أكد لنظيره التركي مولود جاويش أوغلو، أثناء اتصال هاتفي اليوم، أن "الحكومة ستشارك في مباحثات إسطنبول" وأضاف أن الوزيرين اتفقا على عقد لقاء مشترك على هامش اجتماعات دولة "قلب آسيا" بالعاصمة الطاجيكية دوشنبه نهاية الشهر الجاري.
وفي سياق متصل، قال وزير الداخلية، مسعود أندرابي، أمس إن قوات بلاده "يمكنها الصمود حتى لو انسحبت القوات الأميركية" متحدّيا تحذير واشنطن التي توقعت أن يؤدي الانسحاب إلى مكاسب سريعة لطالبان.

ونبّه الوزير -في مقابلة مع وكالة "أسوشيتد برس" (Associated press) الأميركية- إلى أن طالبان لم تقطع علاقتها مع تنظيم القاعدة، مشددا على أن انسحاب القوات الأميركية سيعقّد الجهود الدولية في مكافحة الإرهاب.
وتعدّ هذه التصريحات كأول ردّ فعل حكومي على تحذير وزير الخارجية الأميركي (أنتوني بلينكن) نهاية الأسبوع الماضي، جاء في رسالة شديدة اللهجة للرئيس الأفغاني، إذ قال بلينكن "إنني قلق من أن الوضع الأمني سيزداد سوءا، وأن طالبان قد تحقق مكاسب ميدانية سريعة، بعد انسحاب الجيش الأميركي".
وقال بلينكن -في رسالته المسربة- إن بلاده تدرس سحب قواتها الكامل من أفغانستان بحلول الأول من مايو/أيار، كما تنظر أيضا في خيارات أخرى، مضيفا أن واشنطن لم تستبعد أي خيار في ما يتعلق بأفغانستان.

المصدر : الجزيرة نت+ وكالات



 

 


 

الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:09 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع