ولد وردي" قائد قوات جبهة تيغراي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          فصائل رحبت بها ومقربون من فتح: لا جديد فيها.. نشر تفاصيل وثيقة حماس للمخابرات المصرية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 14 )           »          العثور على عبوة كانت معدة للتفجير بمهرجان خطابي لأردوغان (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 15 )           »          أحدث هجوم دموي.. مقتل أكثر من 30 في هجوم على حافلة ركاب وسط مالي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »          وحدة حاسوبية متكاملة تحوّل الهاتف الذكي إلى حاسوب محمول (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 14 )           »          كييف تطالب بدعم الغرب.. فما الذي يريده الغرب من أوكرانيا؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »          كورونا.. منظمة الصحة العالمية تؤكد أن أوميكرون شديد العدوى وشركة بيونتك تتفاءل بفعالية لقاحها (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 16 )           »          المخابرات الأميركية تتحدث عن هجوم محتمل مطلع 2022.. بايدن يتعهد بردع روسيا عن غزو أوكرانيا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 14 )           »          الحرب الإثيوبية.. معارك متقطعة في إقليم أمهرة والجيش الفدرالي: أبعدنا الخطر عن أديس أبابا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »          نجاة حاكم ولاية بنجشير من انفجار في كابل (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 15 )           »          ملف خاص بكل تفاصيل الأحداث والمعلومات والتطورات لفيروس كورونا (كوفيد 19 ) (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 276 - عددالزوار : 81664 )           »          سلاح إسرائيل على حدود طهران.. ماذا وراء التوترات بين أذربيجان وإيران؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 34 )           »          أقرب من أي وقت مضى.. لماذا تسعى تركيا وأرمينيا إلى تطبيع علاقاتهما؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 32 )           »          إيران وأذربيجان.. هل نشهد حربا باردة جديدة في القوقاز؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 33 )           »          هل تخطّى وزير الدفاع رئيس الوزراء؟.. ما حقيقة ولاية الجيش على جهاز تنمية سيناء؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 29 )           »         



 
العودة   ..[ البســـالة ].. > جـناح الأمن و الإتــصالات > قســـــم الإســــــتخبارات و الأمــــن
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


الكشف عن : شبكة تجسس تابعة لجهاز أمن الدولة بدولة الإمارات العربية المتحدة مستهدفة نظام الحكم في سلطنة عمان وآلية العمل الحكومي والعسكري"

قســـــم الإســــــتخبارات و الأمــــن


إضافة رد
 
أدوات الموضوع

قديم 30-01-11, 09:57 PM

  رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
المنتصر
مشرف عام

الصورة الرمزية المنتصر

إحصائية العضو





المنتصر غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي الكشف عن : شبكة تجسس تابعة لجهاز أمن الدولة بدولة الإمارات العربية المتحدة مستهدفة نظام الحكم في سلطنة عمان وآلية العمل الحكومي والعسكري"



 

عُمان تكشف "شبكة تجسس إماراتية"


نسبت وكالة الأنباء العمانية صباح اليوم إلى مصدر أمني مسؤول لم تفصح عن اسمه أن الأجهزة الأمنية العمانية تمكنت من الكشف عن "شبكة تجسس تابعة لجهاز أمن الدولة بدولة الإمارات العربية المتحدة مستهدفة نظام الحكم في سلطنة عمان وآلية العمل الحكومي والعسكري"، على حد قول المصدر.

وأشارت الوكالة بأنه سيتم تقديم المتهمين إلى المحاكمة حسب الإجراءات المتبعة في هذا الشأن، فيما لم توضح عدد المتهمين وتاريخ القبض عليهم.

واكتفت الوكالة بذكر الخبر المقتضب، ولم يرد حتى الآن تصريح من مسؤولين أمنيين بشأن شبكة التجسس المفترضة.

ولم تشهد العلاقات بين سلطنة عمان ودولة الإمارات أي خلافات علنية ولا سيما أن البلدين عضوان في مجلس التعاون الخليجي والحدود مفتوحة بينهما حيث يتنقل مواطنو البلدين بالبطاقة الشخصية، وبين الدولتين زيارات رسمية متبادلة بشكل دائم فضلا عن تميز حركة التجارة بينهما.

المصدر: الجزيرة

 

 


 

المنتصر

يقول احد القادة القدماء وهويخاطب جنوده . ( اذا لم تكونوا مستعدين للقتال من أجل ما تروه عزيزاً عليكم , فسوف يأخذه أحد ما عاجلا أو اَجلا , واذا كنتم تفضلوا السلام على الحرية فسوف تخسرونهما معاً , واذا كنتم تفضلوا الراحة والرخاء والسلام على العدل والحرية فسوف تخسروهما جميعا ) .

   

رد مع اقتباس

قديم 30-01-11, 10:04 PM

  رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
المنتصر
مشرف عام

الصورة الرمزية المنتصر

إحصائية العضو





المنتصر غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي



 

عُمان تكشف عن شبكة تجسس تابعة لجهاز أمن الدولة الإماراتي

الشبكة استهدفت نظام الحكم وآلية العمل الحكومي والعسكري
تقديم المتهمين إلى المحاكمة حسب الإجراءات المتبعة

مسقط ــ الزمن:
أعلنت السلطنة أمس عن اكتشاف خلية تجسس تابعة لجهاز أمن دولة الإمارات العربية المتحدة ، وجاء في بيان نقلته وكالة الأنباء العمانية (أونا) عن مصدر أمني مسؤول قوله "انه بتوفيق من الله وبجهود المخلصين من أبناء هذا الوطن تمكنت الأجهزة الأمنية من اكتشاف شبكة تجسس تابعة لجهاز أمن الدولة بدولة الامارات العربية المتحدة مستهدفة نظام الحكم في عُمان وآلية العمل الحكومي والعسكري فيها وسوف يتم تقديم المتهمين الى المحاكمة حسب الاجراءات المتبعة في هذا الشأن .. حفظ الله مولانا جلالة السلطان المعظم وعماننا الحبيبة من أيدي العابثين والماكرين . انه نعم المولى ونعم النصير".
وعلمت (الزمن) أن المتهمين كانوا يعملون في أجهزة أمنية وعسكرية ومدنية، معظهم في رتب رفيعة، وأن الشبكة كانت تحت أعين رقابة الأجهزة الأمنية العمانية منذ فترة طويلة حتى تم اكتشافها قبل نحو 6 أشهر، وتم بعدها التحقيق مع المتهمين وتتبع كافة أمورها الشبكة"، وكان دور الشبكة جمع المعلومات حول النشاطات العسكرية والأمنية والاقتصادية في السلطنة وتتلقى مبالغ طائلة من المال من قبل جهاز امن الدولة في الامارات العربية المتحدة".
وتؤكد حادثة اكتشاف هذه الشبكة وتفكيكها أن السلطنة ليست بمنأى عن المخاطر المحيطة في المنطقة ، وتعمل استراتيجية الاجهزة الامنية في السلطنة قائمة على أساس درء الاخطار ومحاولة تجنبها والحد من احتمالات وقوعها".
وعلى مدى العقود الأربعة الماضية ، أكدت السلطنة احترام مبدأها الراسخ في عدم التدخل في شؤون الغير، كذلك عدم تدخل الغير في الشؤون الداخلية العمانية.
وأكد مسؤولون حكوميون بارزون طوال الفترة الماضية مواصلة عُمان نهجها المعتدل في التعامل مع سائر الدول، حيث قال الفريق أول علي بن ماجد المعمري وزير المكتب السلطاني في تصريح إعلامي سابق ان عُمان انتهجت سياسة خارجية معتدلة ومتوازنة في تعاملها مع كافة الاحداث والمتغيرات في المنطقة والعالم اجمع كما حافظت على علاقاتها مع سائر الدول والشعوب على اساس الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للغير ورفض تدخل الغير في شؤون عمان الداخلية مما اكسبها مصداقية لدى مختلف دول العالم واهلها للقيام بادوار فاعلة في كثير من القضايا وتقريب وجهات النظر بين الاطراف المختلفة وتغليب لغة الحوار بما يساهم في تحقيق الاستقرار والتعايش السلمي بين الشعوب".

 

 


المنتصر

يقول احد القادة القدماء وهويخاطب جنوده . ( اذا لم تكونوا مستعدين للقتال من أجل ما تروه عزيزاً عليكم , فسوف يأخذه أحد ما عاجلا أو اَجلا , واذا كنتم تفضلوا السلام على الحرية فسوف تخسرونهما معاً , واذا كنتم تفضلوا الراحة والرخاء والسلام على العدل والحرية فسوف تخسروهما جميعا ) .

   

رد مع اقتباس

قديم 30-01-11, 10:07 PM

  رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
المنتصر
مشرف عام

الصورة الرمزية المنتصر

إحصائية العضو





المنتصر غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي الإمارات تنفي صلتها بخلية تجسس أوقفتها مسقط



 

الإمارات تنفي صلتها بخلية تجسس أوقفتها مسقط


الاثنين، 31 كانون الثاني/يناير 2011، آخر تحديث 01:54 (gmt+0400)

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة (cnn) -- نفت الإمارات بشكل قاطع ما أعلنته الأجهزة الأمنية في سلطنة عُمان عن اعتقال خلية أمنية قيل إنها كانت تتولى مهمة التجسس على السلطنة لصالحها، وأعربت عن "استعدادها الكامل للتعاون في أي تحقيقات تقوم بها بمنتهى الشفافية."
وقالت وزارة الخارجية الإماراتية إنها تلقت الإعلان العُماني بـ"مشاعر الصدمة والدهشة" وأضافت: "إذ تنفي دولة الإمارات العربية المتحدة جملة وتفصيلا أي علم أو صلة بمثل تلك الشبكة المزعومة وتستغرب أن يزج باسمها في مثل هذه الأنباء التي تتنافى مع قيم وقواعد تعامل دولة الإمارات مع الدول الشقيقة والصديقة وخاصة سلطنة عمان."
وتابع البيان أن الإمارات: "تعلن استعدادها الكامل للتعاون مع سلطنة عمان الشقيقة في أي تحقيقات تقوم بها بمنتهى الشفافية كما تعلن استعدادها لوضع كافة الإمكانات والمعلومات التي تساعد على خدمة تلك التحقيقات والوصول إلى كافة الملابسات والأبعاد المتصلة بها وكشف الجهات التي حاولت الإضرار بتلك العلاقات والإساءة إليها."
واختتمت وزارة الخارجية بيانها الذي نقلته وكالة الأنباء الإماراتية قائلة "إن دولة الإمارات العربية المتحدة إذ تحرص كل الحرص على ما يجمع بينها وبين سلطنة عمان من وشائج الأخوة وعلاقات التعاون لتؤكد أن أمن واستقرار سلطنة عمان هو من أمن واستقرار دولة الإمارات العربية المتحدة."
وكانت وكالة الأنباء الرسمية في سلطنة عمّان قد أوردت على لسان مسؤول أمني ما يشير إلى اكتشاف "شبكة تجسس تابعة لجهاز أمن الدولة بدولة الأمارات العربية المتحدة" مشيرا أنها كان يستهدف "نظام الحكم في عمان وآلية العمل الحكومي والعسكري."
ولم يذكر البيان الذي جاء مقتضبا جنسية أو عدد المتورطين في الشبكة إلا أن مصدرا رسميا اشترط عدم ذكر اسمه قال لـcnn بالعربية إن المتورطين يحملون الجنسية العمانية، ويعملون في أجهزة أمنية واستخبارتية ولديهم رتب فيها.
ومنذ أشهر كانت المنتديات الحوارية تتداول خبر اكتشاف الخلية إلا أن الخطاب الرسمي في سلطنة عمان التزم الصمت.
ولم يعرف بعد إذا كانت الشبكة قد سربت معلومات شديدة السرية، ولا كيف ستكون العلاقات العمانية الإماراتية بعد هذا الإعلان، الذي جاء مفاجئا للمراقبين في عمان.

 

 


المنتصر

يقول احد القادة القدماء وهويخاطب جنوده . ( اذا لم تكونوا مستعدين للقتال من أجل ما تروه عزيزاً عليكم , فسوف يأخذه أحد ما عاجلا أو اَجلا , واذا كنتم تفضلوا السلام على الحرية فسوف تخسرونهما معاً , واذا كنتم تفضلوا الراحة والرخاء والسلام على العدل والحرية فسوف تخسروهما جميعا ) .

   

رد مع اقتباس

قديم 03-02-11, 05:23 AM

  رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
المنتصر
مشرف عام

الصورة الرمزية المنتصر

إحصائية العضو





المنتصر غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي عمان الشامخة التي نحب .



 

عمان الشامخة التي نحب


Wed, 02 فبراير 2011

عاصم الشيدي

لا تحتاج الحكمة العمانية في إدارة قضاياها مع دول الجوار إلى شهادات من أحد، أو إلى دفاع مهما كان هدفه ومهما كان وقته. لكني أستطيع أن أتذكر الآن عبارة سمعتها من أحد سفراء دول مجلس التعاون عندما عين سفيرا في السلطنة، وأراد حاكم بلده أن يودعه قال له عبارة «انتبه فأنت ذاهب إلى دولة سلطانها هو حكيم العرب»، وأخبرني ذلك السفير بتلك العبارة وكان صادقا لأنه ليس بحاجة إلى أن يجاملني أنا على الأقل.
تلك الحكمة وتلك الرؤية استطاعت بها عمان أن ترسم حدودها مع جميع الدول التي ترتبط معها بحدود برية أو بحرية، في وقت كانت فيه مسألة الحدود تنذر بخلافات خليجية لا نهاية لها. ونعرف جميعا أن السلطنة قدمت في سبيل ذلك الكثير من التضحيات في سبيل أن يسود الأمن والأمان والود والإخاء بين الأشقاء.
ويعرف الإخوة في دولة الإمارات بشكل خاص حكمة جلالة السلطان المعظم والجهود التي بذلها من أجل إتمام اتحاد الإمارات السبعه في كيان واحد، التي كان قيامها مرهونا بإرادة الجانب العماني، بعد أن كان الأمر معلقا قبل السبعين، وما كان أكثر المتشائمين للمشهد في منطقة الخليج بعد خروج البريطانيين من المنطقة ليصدق أن تتحول إمارات ساحل عمان إلى كيان مستقل له مقومات الدولة العصرية، لكن عندما كان هناك توافق بين تلك الإمارات، لم تقف عُمان بكل ما تحمله من تاريخ عتيق وعتيد في شبه الجزيرة العربية في وجه تلك الوحدة ما دامت خيارا ارتضاه أصحابها، رغم أن الشعور الشعبي لدى طبقة المثقفين كان يتنامى مع مجيء جلالة السلطان ليلتئم الفرع مع أصله التاريخي.
ويعرف الجميع كيف سارت السفينة في ظل قيادة جلالة السلطان وأخيه المرحوم الشيخ زايد بن سلطان، في وئام وتوافق، بل كيف كانت عمان مجلسا لحل الكثير من القضايا والخلافات التي كانت تظهر لدى الجار/ الأخ بين حين وآخر، فالإخوة دائما يرجعون إلى كبيرهم عندما تشتد الخطوب والنوائب، ولا بأس أن يعطي هذا الكبير من أرضه وبيته لإخوته في سياق أن البلد واحد.
رحم الله الشيخ زايد وأسكنه الجنان، لقد تحول ذلك الإرث الأخوي في القيادة إلى حسابات ومراهنات ابتعدت عن منبتها الطيب، بل إلى تفكير أشبه «برجل» يفكر أن يحمل على ظهرها جبلا بحجم الجبل الأخضر!! دون أن يدري إلى أي قعر سيهوي.
إن أمر الشبكة التجسسية التابعة لجهاز أمن الدولة في دولة الإمارات، يعيدنا إلى مراجعة الكثير من الأمور التي هدفت إلى خلخلة العلاقة الأخوية بين الشعب العماني والشعب الإماراتي، التي هي أكبر من علاقة جوار، إلى امتداد أسري واجتماعي متداخل بين الشعبين، وكلنا يعرف السياج الذي أقامته دولة الإمارات لتقطع بأشواكه تلك العلاقة الاجتماعية وذلك التداخل التاريخي، ومن يعبر من منافذ الحدود بين البلدين يعرف الإجراءات التي تترجم ذلك التوجه السياسي، ولا أعرف رغم كل تلك الإرهاصات كيف يأتي البيان الإماراتي ليقول إنه تلقى خبر شبكة التجسس بالصدمة والذهول، رغم أنه كان مطروحا، ومتداولا منذ أشهر!!.
ولأن الحكمة العمانية متراكمة عبر ملايين السنوات كانت لا تستفزها تلك التصرفات اللامسؤولة والاستشارات التي بات الجميع يعرف مصدرها.
نعرف جميعا أن شبكة التجسس كشفتها الأجهزة الأمنية العمانية ـ وحدها لا كما يريد البعض أن يروج ويصطاد في الماء العكر ـ قبل أشهر لكن الحكمة العمانية أخذت من الوقت ما يكفي للتحقق والتأكد، قبل أن تتهم دولة بينها وبينها امتدادات تاريخية بالتجسس عليها بهدف المساس بنظام الحكم، وقبل أن تتهم تسعة من مواطنيها ـ للأسف ـ بالخيانة العظمى، والتاريخ يعرف أن السياسة العمانية هادئة وبعيدة عن الإثارة، أو حتى عن الضجيج الإعلامي وإعطاء الأمور أكبر من حجمها.
إن البلدين ـ وهكذا شاء التاريخ ـ هما في أمس الحاجة في هذه المرحلة المفصلية إلى صوت العقل الحكيم الذي يتصف به الرجال العاقلون الذين لا تزعزعهم المتغيرات السياسية أو المالية، وكما تجاوز جيراننا بالحكمة العمانية الكثير من الصعاب فإن نفس الحكمة ونفس الصوت الذي يحمل تراكمات الأزمنة كفيل أن يعالج هذه القضية، لكن نفس الصوت أكاد أسمعه يقول إن عمان ستظل ثابتة وراسخة وشامخة كشموخ جبال مسندم والجبل الأخضر، وجبل سمحان، الجبال التي لن تحركها الريح، ولن تذروها كما تذروا الرمال.

http://main.omandaily.om/node/43042

 

 


المنتصر

يقول احد القادة القدماء وهويخاطب جنوده . ( اذا لم تكونوا مستعدين للقتال من أجل ما تروه عزيزاً عليكم , فسوف يأخذه أحد ما عاجلا أو اَجلا , واذا كنتم تفضلوا السلام على الحرية فسوف تخسرونهما معاً , واذا كنتم تفضلوا الراحة والرخاء والسلام على العدل والحرية فسوف تخسروهما جميعا ) .

   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:22 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع