أديس أبابا على حافة السقوط.. هل يدمِّر آبي أحمد إثيوبيا؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 32 )           »          على وقع احتدام المعارك.. إثيوبيا تنشد الدعم الأفريقي والأمم المتحدة تجلي رعاياها الدوليين (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 31 )           »          أفضل برامج قفل التطبيقات لهواتف آيفون وأندرويد (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 33 )           »          تحجب الرؤية الأميركية عن إستراتيجية بوتين.. من هي الشخصيات المؤثرة في السياسة الروسية؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 39 )           »          أستراليا توقع اتفاقية بشأن التزود بغواصات مع الولايات المتحدة والمملكة المتحدة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 41 )           »          طريق الحرير الرقمي.. هل بدأت الصين حرب الشبكات؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 32 )           »          المستعرب التشيكي ألويس موسيل (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 38 )           »          الحبوب المضادة للفيروسات.. هل تغير العلاجات الفموية الجديدة قواعد اللعبة بالنسبة لكورونا؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 3 - عددالزوار : 35 )           »          5 قتلى وعشرات الجرحى بسبب اقتحام سيارة حشدا في ويسكونسن بأميركا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 37 )           »          ملف خاص بكل تفاصيل الأحداث والمعلومات والتطورات لفيروس كورونا (كوفيد 19 ) (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 268 - عددالزوار : 80525 )           »          العرض العسكري بمناسبة العيد الوطني 51 المجيد عام ٢٠٢١م بسلطنة عُمان (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 64 )           »          توتر روسي أميركي في البحر الأسود.. أزمة برائحة البارود (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 72 )           »          بأسلحة أميركية ومروحيات روسية.. طالبان تستعرض عسكريا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 70 )           »          "النمر الطائر".. وحش الحرب الذي صنع تفوق سلاح الطيران الفرنسي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 78 )           »          معركة السموع (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 78 )           »         



 
العودة   ..[ البســـالة ].. > جـناح القــوات البــريــة > القســــم الــعام للقـــوات البريـــة
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


الرأس الحربي Hollow Charge .. ماذا يعني

القســــم الــعام للقـــوات البريـــة


إضافة رد
 
أدوات الموضوع

قديم 26-02-09, 02:53 PM

  رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي الرأس الحربي Hollow Charge .. ماذا يعني



 

الرأس الحربي Hollow Charge .. ماذا يعني

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

1: الغطاء الديناميكي الهوائي 2 : الحاوية الفارغة 3: المبطّن المخروطي 4 : مفجر 5: مادّة متفجّرة 6 : مجس Piezo الكهربائي .


فى العام 1920 قام عالم ألماني يدعى Neuman بمتابعة وتطوير إكتشاف توصل إليه مهندس أمريكي ، يدعى Munro عام 1908 ، وقد أخذ هذا الكشف إسم صاحبة ، لتعرف العملية بإسم " تأثير مونرو " . وتتلخص هذه العملية بترك جزء أجوف فى مقدمة رأس المقذوف ، وبشكل مخروط مقلوب ، جدارة من نحاس ، وتحيط به وبترتيب خاص الشحنة الناسفة . بحيث إنه متى إصطدم المقذوف بجسم الدبابة أو الهدف ، فإنه ينفجر لتبداء عملية مونرو سالفة الذكر .
أطلق على القذيفة التى تستخدم هذا التأثير ، لتحقيق الإختراق إسم HEAT ، وهي اختصار High Explosive Anti-Tank ( المتفجر عالي الطاقة المضاد للدبابة ) ويطلق عليها أيضا اسم الشحنة المشكلة Shaped Charge أو الشحنة الجوفاء Hollow Charge ويستخدم هذا النوع من القذائف ، لدحر الدرع أو أهداف أخرى قاسية ، حيث أنه واسع الانتشار والاستخدام في كثير من أشكال أسلحة م/د المعروفة .
وللتوضيح نقول أن هذا النوع من الذخيرة يتألف من شحنة على شكل مخروط ، مهمتها توجيه كامل الطاقة المتولدة لدفع المقذوف نحو الهدف، ويتولى المفجر السريع الموجود في مقدمة القذيفة ، تفجير حشوة من المتفجر العالي بعد وصول المقذوف إلى مسافة محدودة ( يطلق عليها مسافة التوقف stand-off distance ) من الهدف ، وتندفع بعد الإصابة كتلة معدنية مركزة ( نفاث jet ) بسرعة تصل إلى نحو 8000 - 10000 م/ث . ويتولى هذا النفاث اختراق الدرع ، دافعا معدنا مصهورا وعلى درجة كبيرة من السخونة داخل الدبابة . وينتج عن ذلك إصابة طاقم الدبابة إصابات خطيرة إن لم تكن قاتلة ، هذا بالإضافة إلى احتمالات انفجار الذخيرة المخزنة وتدمير الأنظمة الهيدروليكية .
وقد اكتشف العالم الأمريكي ( وود ) أثناء الحرب العالمية الثانية ، أن تبطين سطح المخروط ببطانة من مادة معدنية رقيقة ( كالنحاس مثلا ) يزيد من فعالية هذا النوع من الذخائر إلى أربعة أضعاف قدرته على الاختراق ، ورغم عدم وجود تفسير ثابت ومحدد لهذه الظاهرة حتى الآن ، إلا أنه يعتقد أن مادة البطانة التي تقل سماكتها عادةً عن 1 ملم ، والتي تنصهر فور عملية التفجير ، تعمل جزيئاتها المنصهرة والمندفعة بصورة كبيرة فور اصطدامها بالهدف ، على زيادة طاقة التصادم مما يعجل من عملية الاختراق ، أما تيار الغازات السريع ، فإن يمكن تشبيهه بشعلة قطع المعادن ، التي يكون مفعولها أكبر ما يمكن عندما يكون مصدر الشعلة على مسافة محددة من الصفيحة المراد قطعها .
ترتبط قابلية النفاذ فى هذا النوع من الرؤوس الحربية ارتباطا وثيقا بقطر الشحنة ، والتي تقدر ( أي قابلية النفاذ ) بخمسة أضعاف قطر الشحنة ، وبكلمات أخرى فإن قذيفة من هذا النوع قطرها 10 سم تستطيع اختراق درع ثخانته 50 سم ( مع ثقب قطره من 8-10 مرات من قطر النفاث jet نفسه ) ، ولا يعتمد هذا النوع من القذائف على عامل السرعة كما في قذائف الطاقة الحركية .
يوجد شكل آخر للعتاد HEAT يعرف بالحشوة اللوحية PC ، وهو يختلف عن النوع الأول بكون بطانته أكثر انفراجا ، لذلك فهي تشكل كتلة أكبر وأقوى على الخرق من إطلاقه النفث السريع .
من مساوئ قذائف HEAT العامة ، أنها تفقد فعاليتها مع سرعة دورانها حول نفسها ، بعد خروجها من سبطانة المدفع - هذا بالنسبة لذخيرة الدبابة التي تستخدم هذا النوع من الرؤوس الحربية - لأن النفاث يتبعثر نتيجة قوة الطرد المركزية ، وجاء الحل مع المصممين الفرنسيين ، الذين طوروا قذيفة تتلافى هذا العيب، وأطلق عليها اسم OBUS-A ، وهي من عيار 105 ملم ، وبها يثبت غلاف خارجي للقذيفة يدور بسرعة كبيرة ، في حين أن القذيفة ذاتها تدور ببطىء ( نحو 20-30 دورة في الدقيقة ) وبلغت سرعة القذيفة في سبطانة المدفع نحو 1000 م/ث ، واستطاعت إحداث ثقب في لوح مدرع بسمك 360 ملم عند زاوية اصطدام قدرها صفر . ولاشك أن استخدام المقذوف من مدفع ذي سبطانة ملساء smoothbore يتلافى هذا العيب ، حيث لا يدور المقذوف حول نفسه في السبطانة ، بالإضافة إلى أن استخدام الزعانف fins في المقذوف تمنع أي دوران .

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

 

 


 

الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 11-04-09, 04:40 PM

  رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
البارزانى
Guest

إحصائية العضو



رسالتي للجميع

افتراضي



 

معناها هى الرأس قابل لشل مساحة كبيرة من الارض

 

 


   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:06 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع