ماذا يعني طرح شركات الجيش المصري بالبورصة؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          ماذا يعني طرح شركات الجيش المصري بالبورصة؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          أزمة أوكرانيا.. تحركات أميركية أوروبية لمنع غزو روسي محتمل وموسكو تتهم الغرب باستفزازها (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          غارات التحالف مستمرة بصنعاء ومأرب.. المبعوث الأميركي في المنطقة لإحياء العملية السياسية باليمن (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          بعد إخماد الاحتجاجات وإنهاء الطوارئ.. روسيا تسحب آخر قوات "حفظ السلام" من كازاخستان (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          140 عاما من الثورة العرابية.. وقائع ثورة انتهت باحتلال (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          حادث 4 فبراير 1942 بعد 80 عاما.. هل ممكن أن يتكرر؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          جهورية إندونيسيا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          دراسة أميركية عن عبقرية الرسول العسكرية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          الهجوم على أبو ظبي.. هل يسعى الحوثيون لتحييد الإمارات عن معارك مأرب وشبوة؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          هجوم "الحوثي" على الإمارات ليس الأول.. إليكم أبرز العمليات والترسانة العسكرية للجماعة اليمنية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          الذكرى الـ«58» لسقوط سلطنة زنجبار «شهود على الأحداث» (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 5 - عددالزوار : 44 )           »          هل يستطيع بوتين نشر صواريخ نووية بالقرب من الأراضي الأميركية؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          مقال بواشنطن بوست: خطر نشوب صراع نووي يتفاقم (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 11 )           »          هجوم أبو ظبي.. التحقيقات تؤكد الرواية الحوثية وإسرائيل تعلن تضامنها مع الإمارات (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 11 )           »         



 
العودة   ..[ البســـالة ].. > جناح المواضــــيع العســـــــــكرية العامة > قســــــم الجغرافيا السياســـــية و العســــــــكرية
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


سوريا

قســــــم الجغرافيا السياســـــية و العســــــــكرية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع

قديم 17-07-16, 07:54 AM

  رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي سوريا



 

سوريا
الدولة
الاسم الرسمي: الجمهورية العربية السورية
الاسم المختصر:
سوريا
العاصمة:
دمشق
اللغة: اللغة العربية
النظام السياسي: جمهوري
تاريخ الاستقلال: 17 أبريل/نيسان 1946 (عن الانتداب الفرنسي)
العملة: الليرة السورية.
الجغرافيا
الموقع: تقع سوريا غرب القارة الآسيوية، تحدها شمالا تركيا، وشرقا العراق، وجنوبا الأردن وفلسطين، وغربا لبنان والساحل الشرقي للبحر الأبيض المتوسط
المساحة: 185.180 كيلومترا مربعا
الموارد الطبيعية: النفط، الفوسفات، الحديد الخام، الرخام
المناخ: متوسطي.
السكان:
العدد: 17.951.639 نسمة (تقديرات يوليو/تموز 2014)
نسبة النمو: ناقص 9.73%
التوزيع العرقي: 90.3% عرب، 9.7% كرد وأرمن وآخرون
الديانة: 87% مسلمون، 10% مسيحيون، 3% دروز.
الاقتصاد:
الناتج المحلي الإجمالي: 64.7 مليار دولار (تقديرات 2011)
الناتج الفردي السنوي: 5100 دولار (تقديرات 2011)
نسبة النمو: ركود بنسبة 2.3% (تقديرات 2011)
نسبة البطالة: 17.8% (تقديرات 2013)
نسبة
التضخم: 59.1% (تقديرات 2013)
الدين الخارجي: 9.796 مليارات دولار (تقديرات 2013)
أهم المنتجات: المنسوجات، الألبسة، الخضر والفواكه، الحبوب، النفط ومشتقاته، الفوسفات.
المصدر : الجزيرة

 

 


 

الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 17-07-16, 08:03 AM

  رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي القامشلي



 

القامشلي
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
واحدة من أهم مدن محافظة الحسكة شمال شرق سوريا. سميت بالسريانية بـ"بيث زالين"، وتعني مكان القصب نسبة إلى القصب المنتشر حول نهر الجقجق الذي يتخللها، ثم سميت لاحقا باسمها الحالي "القامشلي"، وهو الاسم التركي لمعنى الكلمة السريانية، حيث تعني "قامش" (kamış) باللغة التركية: القصب.
الموقع
تقع شمال شرق سوريا على مجرى نهر جقجق، عند الحدود مع تركيا على مقربة من سفح جبال طوروس، بمحاذاة مدينة نصيبين التركية.
والقامشلي مركز منطقة تتبعها نواحي تل حميس، وعامودا، والقحطانية. وتعرف بمناخ متوسطي شبه جاف.
السكان
تمثل المدينة نموذجا للتنوع السكاني، حيث يسكنها -وفقا لإحصاء عام 2003- أكثر من مائتي ألف نسمة من الأكراد والعرب والسريان والأرمن والآراميين والكلدان والآشوريين وغيرهم.
ويسكن المدينة دون محيطها حوالي 88 ألف نسمة بحسب إحصاء 2007. وتنتشر على مساحات واسعة من أراضي المدينة مزارع القمح والقطن المعتمدة على وفرة الأمطار شتاء وعلى نظام الري الصناعي صيفا.
يعتمد اقتصادها على الزراعة، خاصة أنها تتميز بوفرة المحاصيل الزراعية من قمح وعدس وشعير وغيره، فقد وصل مخزون فرع الحبوب في القامشلي عام 2012 إلى 957 ألف طن من القمح.
يعمل قسم من السكان في التجارة. وفيها مطار دولي، وأسهم استخراج البترول من الحقول المجاورة للقامشلي -منذ منتصف السبعينيات- في إحداث طفرة اقتصادية في المدينة.
التاريخ
تزامن تأسيس القامشلي في منتصف عشرينيات القرن الماضي مع تأسيس قوات الاحتلال الفرنسية قاعدة فيها، وتوافد جماعات كبيرة من الأرمن إليها، وشهدت الأعوام التالية هجرة ثلثي سكان مدينة نصيبين التركية المجاورة إلى القامشلي.
وفي عام 1928 أقيمت بالقامشلي محطة للسكة الحديدية ربطت بين مدينتي حلب السورية والموصل العراقية ضمن مشروع خط سكة حديد بغداد، وفي عام 1932 بلغ عدد سكان القامشلي ثمانية آلاف نسمة، وخلال العقود التالية وفدت إلى المدينة جماعات من الأكراد والأرمن والآراميين مما أكسبها شهرة بوصفها مدينة للاجئين.
وبعد انفصال سوريا عن الدولة العثمانية مع بدء مرحلة الانتداب الفرنسي، أصبحت القامشلي على بعد كيلومتر واحد من الحدود مع تركيا، وفصل خط للسكة الحديدية بين المدينة وجارتها التركية نصيبين في الجهة المقابلة.
ثورة 2011
عرفت المدينة حراكا شبابيا وشاركت في الثورة عام 2011 على النظام السوري الذي سعى في البداية إلى تحييد أغلبية سكانها باعتبارهم أكرادا، وتسليم أمور إدارة المدينة لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي.
لكن وصول المعارك إلى المدينة قسم رأي الشارع الكردي داخلها بين مؤيد للجيش الحر ومعارض له، خاصة في ظل تذمر الأهالي من طريقة إدارة الحزب المذكور وقمعه المظاهرات بقوة السلاح.

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 17-07-16, 08:05 AM

  رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي دمشق



 

دمشق
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
عاصمة سوريا ووجهها التاريخي، ومن أقدم العواصم المأهولة في العالم، تتميز بمكانة مرموقة في مجالات العلم والسياسة والثقافة والفن.
الموقع
تقع دمشق في الزاوية الجنوبية الغربية من سوريا وتحيط بها المرتفعات البركانية وسهول حوران من الجنوب، وسلاسل جبال القلمون ولبنان الشرقية من الشمال والغرب، والبادية السورية من الشرق، وهي تطل على ضفاف نهر بردى، وتحيط بها بساتين الغوطة وجبل قاسيون وربوة دمشق.
يقوم جزؤها القديم على الضفة الجنوبية لنهر بردى، ويمتد جزء منها على سفوح جبل قاسيون، بينما تنتشر الأحياء الحديثة في الجانبين الشمالي والغربي للمدينة.
وقد جعلها موقعها الجغرافي نقطة عبور للقوافل التجارية وواحدة من المحاور المهمة في شبكة التجارة الدولية، كما شهدت ازدهارا عمرانيا وتوسعا سكانيا كبيرا خاصة بعد نكبة فلسطين عام 1948 وحرب 1976.
السكان
يبلغ عدد سكان مدينة دمشق مليونا و724 نسمة حسب إحصاء 2010.
التاريخ
يعود تاريخ المدينة إلى تسعة آلاف سنة قبل الميلاد، كما دلت على ذلك حفريات بالقرب منها في موقع تل الرماد، ويذكر بعض المؤرخين أن تاريخها يعود إلى ما قبل الألف السابع قبل الميلاد، وأنها أقدم مدينة وعاصمة لعدة حضارات على مر التاريخ.
تختلف الروايات في تحديد معنى اسمها، ويرجح بعضها أنها كلمة ذات أصول آشورية قديمة تعني الأرض الزاهرة أو العامرة، وقيل إنها سميت "شام" نسبة إلى سام بن نوح عليه السلام.
تعرف بأسماء متعددة مثل: إرم ذات العماد، وحبر، ونورام، ودرة الشرق، وشامة الدنيا، وشام شريف، وكنانة الله، ودامسكا، والفيحاء، وتيماشكي، وديماس، والدار المسقية، ومدينة الياسمين، والشام.
أصبحت في العصر الأموي مركزا للدولة الإسلامية، وتداول على إدارتها -فيما بعد- العباسيون والفاطميون والسلاجقة والأيوبيون.
خلال الحرب العالمية الأولى (1914-1918) استعملت تركيا وألمانيا المدينة قاعدة لتحركاتهما العسكرية، إلى أن استولت عليها قوات الثورة العربية السورية بمساعدة الإنجليز عام 1918.
أُعلنت دمشق في مارس/آذار 1920 عاصمة للحكومة العربية المستقلة برئاسة الملك فيصل الأول، لكنها سقطت في أيدي القوات الفرنسية في يوليو/تموز من العام نفسه وظلت تحت الاستعمار الفرنسي حتى استقلال سوريا عام 1946.
المعالم
من معالم دمشق التاريخية: مقام إبراهيم الخليل عليه السلام في برزة، والجامع الأموي الذي كان مركز إشعاع ثقافي وحضاري وسياسي على مدار قرون، والبيمارستان النوري وهو اليوم متحف العلوم والطب العربي، وحمام نور الدين زنكي في البزورية، وهو أقدم حمامات دمشق الكثيرة وما زال قائما.
يضاف إلى ذلك: القلعة ذات الأبواب الأربعة، وكنيسة حنانيا، وقصر العظم، وسوق مدحت باشا، وقلعة دمشق، ومتحف دمشق الوطني، والتكية السليمانية، والكنيسة المريمية، وأبواب دمشق، إلى غير ذلك من المعالم والآثار التي جعلت من المدينة قبلة عالمية للسياحة.
ثورة 2011
بعد اندلاع الثورة على نظام بشار الأسد في منتصف مارس/آذار 2011، خرجت مظاهرات عديدة في دمشق تساند الثورة وتطالب برحيل بشار.
وتعرض عدد من أحيائها لهجمات عنيفة من قوات النظام أضرت بالسكان والمباني، مثل حي جوبر ومخيم اليرموك وغيرهما، كما واجهت مدن ومناطق ريفها هجمات شرسة في محاولة لقمع الثوار وإخماد الثورة.
مدينة
المصدر : الجزيرة

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:20 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع