وزير دفاع أميركي سابق: بوتين يرى في إعادة إحياء الإمبراطورية الروسية قدره (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          حزب الشعب الجمهوري التركي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1 )           »          آخرها هجوم أصفهان.. خبراء إيرانيون يفككون شفرة انفجارات المنشآت العسكرية والنووية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 4 - عددالزوار : 5 )           »          نائب وزير الخارجية الروسي: موسكو مستعدة لمشاورات مع واشنطن وتصرفاتها تهدد باحتمال مواجهة مباشرة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3 )           »          أوكرانيا تتهم روسيا باستخدام قنابل محرمة دوليا وموسكو تعتبر من غير المجدي التحدث مع كييف بعد تزويدها بالدبابات (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          قبيل وصول بلينكن.. استشهاد فلسطيني بالخليل واعتقالات بأنحاء الضفة والخارجية الفلسطينية تدين الأعمال الإرهابية للمستوطنين (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          ديلي بيست: كاتب خطابات بوتين السابق يتوقع انقلابا عسكريا في روسيا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 32 )           »          مجلس الأمن يناقش الأوضاع في مالي ومستقبل البعثة الأممية هناك (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 32 )           »          إقالة قائد الجيش ومسؤولين عسكريين ومدنيين تثير جدلا داخل المجتمع البرازيلي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 31 )           »          وزير الدفاع الألماني: 100 مليار يورو لا تكفي لتحديث جيشنا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 33 )           »          معارك شرسة حول أوغليدار شرق أوكرانيا وتصريحات أميركية بشأن موعد تسليم الدبابات لكييف (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 31 )           »          ليوبارد وأبرامز وأخواتهما.. 9 دول وافقت على إرسال دبابات إلى أوكرانيا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 48 )           »          كاتب روسي: هكذا يستخدم الغرب إستونيا في حربه ضد روسيا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 44 )           »          تعرف على القدرات القتالية لدبابات ليوبارد الألمانية وأبرامز الأميركية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 88 )           »          الجيش العراقي.. الأسطورة التي صنعتها القومية العربية وقتلتها الطائفية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 46 )           »         



 
العودة   ..[ البســـالة ].. > جـناح المعرفـــة > قســــــم الثـــقافة الصـــحية
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


ملف خاص بكل تفاصيل الأحداث والمعلومات والتطورات لفيروس كورونا لأعوام 2020 - 2021 - 2022م (كوفيد 19 )

قســــــم الثـــقافة الصـــحية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع

قديم 20-08-22, 08:13 PM

  رقم المشاركة : 401
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي كورونا تصيب أكثر من ربع مليون جندي في جيش كوريا الجنوبية



 

كورونا تصيب أكثر من ربع مليون جندي في جيش كوريا الجنوبية

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
إصابات كورونا الجديدة تشمل جنودا من وحدات المشاة والبحرية وسلاح الجو (رويترز)



20/8/2022

كشفت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية -في بيان اليوم السبت- عن 1760 إصابة جديدة بمرض كوفيد-19 بين جنودها، ليرتفع إجمالي عدد الحالات إلى أكثر من ربع مليون إصابة.
وأوضح البيان أن الحالات الجديدة تشمل 1131 من المشاة و155 من البحرية، و214 من سلاح الجو، حسب وكالة أنباء يونهاب الكورية الجنوبية.

وأشار البيان إلى 106 حالات بين مشاة البحرية و122 بين وحدات تحت القيادة المباشرة لوزارة الدفاع، و4 حالات من وزارة الدفاع، وحالة من هيئة الأركان المشتركة.
وفي إطار متصل، سجلت كوريا الجنوبية 129 ألفا و411 إصابة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة الماضية، مما يرفع إجمالي الإصابات إلى 22 مليونا و129 ألفا و387 إصابة، حسب ما أعلنته الوكالة الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها.
وأعلنت الوكالة تسجيل 84 وفاة جديدة بفيروس كورونا، وهي أعلى حصيلة يومية منذ تسجيل 136 وفاة في 29 أبريل/نيسان الماضي لترتفع حصيلة الوفيات إلى 25 ألفا و980 وفاة.

المصدر : الألمانية

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 26-08-22, 07:03 AM

  رقم المشاركة : 402
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي منظمة الصحة العالمية: مليون وفاة بكورونا حول العالم منذ بداية العام



 

منظمة الصحة العالمية: مليون وفاة بكورونا حول العالم منذ بداية العام

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
المتحور أوميكرون تسبب في موجة جديدة من الإصابات بفيروس كورونا في أنحاء العالم (غيتي)



25/8/2022

أودى فيروس كورونا بحياة مليون شخص في العالم منذ بداية العام الحالي، وفق ما أعلنته منظمة الصحة العالمية.
ودعت المنظمة الحكومات إلى تسريع عمليات التلقيح، في وقت لا يزال فيه ثلث سكان العالم من دون لقاح.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس -في مؤتمر صحفي- "تخطينا المرحلة المأساوية المتمثلة في وفاة مليون شخص بكوفيد-19 منذ بداية العام".
ودعا حكومات الدول إلى مضاعفة جهودها لتطعيم العاملين في مجال الرعاية الصحية وكبار السن وغيرهم من الأشخاص الأكثر عرضة للخطر، بهدف تحصين 70% من السكان.
ويناير/كانون الثاني الماضي، قامت منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) وشركاؤهما بإنشاء شراكة لتوفير اللقاح ضد كوفيد-19 بهدف تسهيل توزيع الجرعات في 34 دولة كان مستوى التطعيم فيها أقل من 10%، وتقع جميعها في أفريقيا باستثناء 6 منها.
وأوضح تيدروس أن ثلث سكان العالم لا يزالون غير محصنين، ومن بينهم ثلثا العاملين في مجال الرعاية الصحية، و3 أرباع كبار السن في البلدان منخفضة الدخل.ووفقا لآخر إحصاءات منظمة الصحة العالمية، فإن جائحة كوفيد-19 أودت بحياة 6,45 ملايين شخص في جميع أنحاء العالم منذ ظهور الحالات الأولى نهاية عام 2019 في منطقة ووهان في الصين.


المصدر : الفرنسية

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 04-09-22, 07:04 PM

  رقم المشاركة : 403
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي



 

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 04-09-22, 07:04 PM

  رقم المشاركة : 404
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي



 

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 04-09-22, 07:05 PM

  رقم المشاركة : 405
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي



 

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 04-09-22, 07:06 PM

  رقم المشاركة : 406
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي



 

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 04-09-22, 07:07 PM

  رقم المشاركة : 407
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي



 

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 09-09-22, 08:56 PM

  رقم المشاركة : 408
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي



 



















 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 22-11-22, 05:07 PM

  رقم المشاركة : 409
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي تشديد بعد تخفيف.. الصين تسجل عددا قياسيا من الإصابات بكوفيد-19



 

تشديد بعد تخفيف.. الصين تسجل عددا قياسيا من الإصابات بكوفيد-19

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
تم تسجيل أكثر من 28 ألف إصابة جديدة بكوفيد-19 على مستوى البلاد (الفرنسية)



22/11/2022

سجّلت العاصمة الصينية بكين عددا قياسيا من الإصابات الجديدة بكوفيد-19 اليوم الثلاثاء، بينما فرضت على المدينة مجموعة قيود صارمة عاد السكان على إثرها إلى التعليم والعمل عن بعد، في حين أُغلقت العديد من المطاعم.
وتم تسجيل أكثر من 28 ألف إصابة جديدة على مستوى البلاد، واقترب العدد من أعلى مستوى يسجّل منذ ظهور الوباء. وسجّلت مقاطعتا غوانغدونغ وتشونغتشينغ أكثر من 16 ألف و6300 إصابة على التوالي، وفق السلطات الصحية.

كما ارتفعت الإصابات الجديدة في بكين خلال الأيام الأخيرة بأكثر من الضعف وسجّلت 1438 حالة اليوم مقارنة بـ621 أول أمس الأحد، وهو رقم قياسي بالنسبة للمدينة.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

تتمسّك ثاني قوة اقتصادية في العالم بسياسة صفر كوفيد-19 (الفرنسية)


اختبار لسياسة "صفر كوفيد-19"

وتتمسّك ثاني قوة اقتصادية في العالم بسياسة "صفر كوفيد-19″، ومن ثم فرضت تدابير إغلاق مفاجئة وعمليات فحص وحجر صحي واسعة النطاق للسيطرة على تفشي الوباء، وهي سياسة نجحت في المراحل الأولى من انتشار الفيروس.
لكن موجة الإصابات الأخيرة تشكّل اختبارا لمدى إمكانية هذه السياسية على الصمود، بينما يسعى المسؤولون لتجنّب إغلاق على مستوى مدن بأكملها كما حصل في شنغهاي لمدة شهرين في أبريل/نيسان الماضي، إذ قوّضت القيود حينذاك اقتصاد المركز المالي وصورتها على الصعيد الدولي.
وتوفي 3 مسنّين في بكين يعانون من أمراض أخرى جراء كوفيد-19 نهاية الأسبوع، وفق السلطات، في أولى الوفيات التي تسجّلها الصين نتيجة الوباء منذ مايو/أيار المنصرم.
وبينما تجنّبت العاصمة حتى الآن الخضوع لإغلاق شامل، فُرضت إجراءات إغلاق على أبنية محددة، في حين اصطف السكان في طوابير لإجراء فحوص كوفيد-19، إذ إن العديد من الأماكن العامة تُلزم السكان الحصول على فحص بنتيجة سلبية قبل 24 ساعة كشرط للدخول.وفي نهاية الأسبوع، أوصت السلطات السكان بالتزام منازلهم وعدم التنقل بين المناطق. وفرضت أمس الاثنين على المسافرين القادمين إلى المدينة إجراء مزيد من الفحوص لدى وصولهم. وأغلقت العديد من الأماكن السياحية والصالات الرياضية والحدائق أبوابها، بينما ألغيت مناسبات كبيرة مثل الحفلات الموسيقية.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

كانت الصين قد أعلنت أكبر تخفيف لإجراءات كوفيد-19 على أراضيها حتى الآن في 11 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري (الفرنسية)


تخفيف ثم تشديد

وكانت الصين قد أعلنت أكبر تخفيف لإجراءات كوفيد-19 على أراضيها حتى الآن في 11 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، للحد من التداعيات الاقتصادية والاجتماعية لإجراءات مكافحة كوفيد-19. وشملت الخطوات خفض فترات الحجر الصحي بالنسبة للمسافرين الدوليين.
وألغت عدة مدن صينية فحوص كوفيد-19 الإلزامية الأسبوع الماضي، ثم أعاد عدد من تلك المدن فرضها لاحقا، ما يسلّط الضوء على صعوبة السيطرة على المتحورة أوميكرون سريعة الانتشار.
وبدأت شيجياتشوانغ التي ألغت الفحوص واسعة النطاق في السابق، إغلاقا جزئيا أمس الاثنين بعدما ارتفع عدد الإصابات، بينما أُغلقت عدة أحياء في غوانزو (جنوب) في اليوم ذاته.
ولم يمثّل التخفيف المحدود للقيود تراجعا عن سياسة صفر كوفيد-19 التي تركت الصين معزولة دوليا وسددت ضربة للاقتصاد وأثارت احتجاجات في بلد تُسحق فيه عادة أية مظاهر معارضة.

المصدر : الفرنسية

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 03-12-22, 06:20 AM

  رقم المشاركة : 410
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي مع ارتفاع إصابات كورونا في بريطانيا ومناطق من الصين.. "الصحة العالمية" تحذر من التراخي وظهور متحور جديد



 

مع ارتفاع إصابات كورونا في بريطانيا ومناطق من الصين.. "الصحة العالمية" تحذر من التراخي وظهور متحور جديد

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الصين شهدت في الفترة الأخيرة ارتفاعا في عدد الإصابات بفيروس كورونا (غيتي)


3/12/2022

حذر مدير منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس أمس الجمعة من أن الثغرات في إستراتيجيات التصدي لفيروس كورونا (كوفيد-19) هذا العام مستمرة في تهيئة الظروف المثالية لظهور متحور جديد، حيث تشهد بريطانيا وأجزاء من الصين ارتفاعا في عدد حالات الإصابة بالفيروس.
وتمثل تعليقات مدير المنظمة تغيرا في النبرة بعد أشهر من قوله إن العالم في وضع أفضل للقضاء على الجائحة.

وقال غيبريسوس "اقتربنا كثيرا من أن نستطيع قول إن مرحلة طوارئ الجائحة انتهت، ولكننا لم نصل بعد إلى ذلك الهدف".
وأضاف "الفجوات في الاختبار.. والتلقيح تواصل تهيئة الظروف المناسبة لظهور متحور جديد مقلق قد يتسبب في حدوث حالات وفاة كثيرة".
وحثت منظمة الصحة العالمية الحكومات بالتركيز على الوصول إلى من هم عرضة للخطر، مثل من تخطوا سن الـ60 ومن يعانون من مشاكل مرضية، من أجل تلقيحهم.
وقد شهدت المملكة المتحدة ارتفاعا ملحوظا في الإصابات بعد انخفاضها على مدى أشهر، حيث تجاوز العدد المسجل عتبة مليون حالة أسبوعيا، وفقا للبيانات التي نشرها "مكتب الإحصاءات الوطنية" (ONS) أمس الجمعة. وتُظهر الأرقام الرسمية الجديدة أن "إجمالي الاختبارات الإيجابية لكورونا ارتفع بنسبة 6% في الأسبوع الذي انتهى بتاريخ الأول من نوفمبر/تشرين الثاني المنصرم، مقارنة بالأسبوع الذي سبقه".
وأثارت البيانات الرسمية الأخيرة مخاوف من زيادة كبيرة بتفشي الوباء خلال الشتاء. وهذه هي أول زيادة في الإصابات بفيروس كورونا على مستوى البلاد منذ الأسبوع المنتهي في 17 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.
وخلال الموجة الأخيرة، بلغ إجمالي الإصابات الأسبوعية ذروته عند أكثر من مليوني حالة منتصف أكتوبر/تشرين الأول.
وفي الصين، سُجلت أرقام قياسية من إصابات كوفيد-19، وقوبل تخفيف اشتراط إجراء الاختبارات وقواعد الحجر الصحي في بعض المدن الصينية بمزيج من الارتياح والقلق أمس الجمعة، حيث ينتظر مئات الملايين تحولا في السياسات الوطنية الخاصة بالفيروس بعد وقوع بعض الاضطرابات الاجتماعية.
وذكرت لجنة الصحة الوطنية اليوم السبت أن الصين سجلت 33 ألفا و73 إصابة جديدة بالفيروس في الثاني من ديسمبر/كانون الأول منها 3988 ظهرت عليها أعراض و29 ألفا و85 إصابة بدون أعراض.

وسجلت الصين أول أمس 34 ألفا و980 إصابة جديدة منها 4278 مصحوبة بأعراض و30 ألفا و702 بدون أعراض.
ولم يتم رصد أي وفيات جديدة، لذلك بقيت الحصيلة عند 5233.

المصدر : وكالات

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 03-12-22, 06:22 AM

  رقم المشاركة : 411
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي ما زالت أميركا تسجل 400 وفاة يوميا.. فاوتشي: علينا أن ننسى أن جائحة كورونا انتهت



 

ما زالت أميركا تسجل 400 وفاة يوميا.. فاوتشي: علينا أن ننسى أن جائحة كورونا انتهت

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رئيس المعهد الأميركي للأمراض المعدية أنتوني فاوتشي (رويترز-أرشيف)



27/11/2022

قال رئيس المعهد الأميركي للأمراض المعدية أنتوني فاوتشي إنه يجب نسيان فكرة أن جائحة كورونا انتهت، فما زال هناك نحو 400 وفاة يوميا في الولايات المتحدة الأميركية.
وأشار فاوتشي إلى العمل على تطوير لقاحات كورونا ومعززاتها بشكل مستمر.

وتأتي تصريحات فاوتشي في وقت تشير فيه أرقام "جامعة جونز هوبكنز" إلى أن الولايات المتحدة سجلت حتى أمس السبت، أكثر من 98 مليون إصابة مؤكدة بفيروس كوفيد-19، وأكثر من مليون و80 ألف وفاة بسبب كورونا.
وقد حذر خبراء الصحة الأميركيون من زيادة كبيرة في حالات الإصابة بفيروس كورونا في عموم البلاد، بعد عطلة عيد الشكر.
وقال مراسل الجزيرة أحمد هزيم إن تصريحات فاوتشي تأتي ضمن الجدل المتكرر بين السياسيين الذين يؤكدون انتهاء الجائحة في البلاد، استنادا إلى تراجع الإصابات والوفيات والنسبة العالية للذين تلقوا جرعة واحدة من جرعات التطعيم ضد الفيروس، مقابل إصرار الخبراء والمسؤولين الصحيين على استمرارها بسبب حجم الوفيات اليومية التي تصل إلى 400 حالة تقريبا.

المصدر : الجزيرة نت

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 04-12-22, 07:33 PM

  رقم المشاركة : 412
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي مع استمرار سياسة "صفر كوفيد-19".. مدن صينية تخفف القيود الصحية الصارمة



 

مع استمرار سياسة "صفر كوفيد-19".. مدن صينية تخفف القيود الصحية الصارمة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
السلطات الصينية كانت أكدت أن معركتها ضد فيروس كورونا "ستكلل بالنجاح" (رويترز)



4/12/2022

أعلنت المزيد من المدن الصينية تخفيف القيود المفروضة لمكافحة فيروس كورونا (كوفيد-19)، اليوم الأحد، وذلك بعد احتجاجات غير مألوفة على القيود الصحية الصارمة الأسبوع الماضي.
وقالت السلطات في مدينة أورومتشي (شمال غرب) عاصمة إقليم شينجيانغ، حيث انطلقت أولى الاحتجاجات، إنها ستعيد فتح مراكز التسوق والمطاعم وغيرها من الأماكن اعتبارا من غد الاثنين، بعد عمليات إغلاق صارمة استمرت شهورا.

كما أعلنت السلطات أنه اعتبارا من الغد، لن يضطر سكان شنغهاي إلى إظهار ما يثبت سلبية اختبار فيروس كورونا لاستخدام وسائل النقل العام وزيارة الحدائق.
كذلك ألغت مدينة ناننينغ الصينية (جنوب) شرط إجراء اختبار كورونا لركوب مترو الأنفاق في وقت سابق اليوم الأحد.
وأمس السبت، قالت السلطات في العاصمة بكين إن شراء أدوية الحمى والسعال والتهاب الحلق لم يعد يتطلب تسجيلا، حيث فُرضت قيود على شراء تلك الأدوية لاعتقاد السلطات أن الناس يتناولونها لإخفاء إصابتهم بكورونا.
وفي الأيام الماضية، أعلنت السلطات الصينية في العاصمة أن من يثبت إصابتهم بالفيروس يمكنهم الخضوع للحجر الصحي في منازلهم.وكانت هناك مؤشرات على حدوث اضطرابات كبيرة مطلع الأسبوع الماضي، وبعد دعوات عبر شبكات التواصل الاجتماعي نزلت حشود من المتظاهرين إلى الشارع في مدن صينية بينها ووهان وبكين وشنغهاي.
وحفز حريق حصد أرواحا في أورومتشي غضب الكثير من الصينيين، وقد حمّل بعضهم القيود الصحية الصارمة مسؤولية عرقلة عمل فرق الإطفاء والإغاثة.
يذكر أن الصين من الدول القليلة في العالم المستمرة بتطبيق سياسة "صفر كوفيد-19" الصارمة جدا مع عمليات إغلاق وحجر متكررة وفحوصات "بي سي آر" (PCR) شبه يومية.

المصدر : الجزيرة + رويترز

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 19-12-22, 08:05 PM

  رقم المشاركة : 413
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي الصين تسجل أولى الوفيات منذ رفع إجراءات مكافحة "كوفيد-19"



 

الصين تسجل أولى الوفيات منذ رفع إجراءات مكافحة "كوفيد-19"

تراجعت سلطات العملاق الآسيوي بشكل مفاجئ مطلع ديسمبر/كانون الأول متخلية عن غالبية القيود الصحية الصارمة التي كانت تفرضها منذ نحو 3 سنوات مع ظهور أولى حالات الإصابة بفيروس كورونا بمدينة ووهان وسط البلاد نهاية العام 2019.

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الصين تخلت مطلع ديسمبر/كانون الأول الجاري عن غالبية القيود الصحية الصارمة التي كانت تفرضها منذ نحو 3 سنوات (الفرنسية)



19/12/2022

سجلت في الصين -اليوم الاثنين 19 ديسمبر/كانون الأول- أولى الوفيات منذ تخفيف الإجراءات الصارمة المعمول بها في إطار سياسة "صفر كوفيد" في وقت تواجه فيه المستشفيات صعوبات بسبب موجة إصابات غير مسبوقة.
وكانت سلطات "العملاق الآسيوي" تراجعت بشكل مفاجئ مطلع ديسمبر/كانون الأول، متخلية عن غالبية القيود الصحية الصارمة التي كانت تفرضها منذ نحو 3 سنوات مع ظهور أولى حالات الإصابة بفيروس كورونا في مدينة ووهان وسط البلاد نهاية 2019.

ومنذ إزالة القيود في الصين، تسجل إصابات كبيرة جدا بكوفيد-19، إلا أنه "يستحيل" تحديد حجم الانتشار، باعتراف السلطات حتى أن فحوصات التشخيص لم تعد إلزامية.
ويخشى خبراء من أن تكون الصين غير مستعدة بشكل كاف لموجة إصابات مرتبطة بإعادة فتح البلاد، في حين لا يزال ملايين من المسنين والأشخاص الضعفاء غير ملقحين.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سلطات العاصمة الصينية أعلنت أمس الاثنين أول ضحيتين منذ رفع قيود كورونا (الفرنسية)


وأعلنت السلطات، أمس، وفاة مريضين في بكين هما أول ضحيتين، منذ رفع القيود في السابع من ديسمبر/كانون الأول بحسب الأرقام الرسمية.
ومنذ ذلك التاريخ تشهد بكين، البالغ عدد سكانها 22 مليون نسمة، موجة إصابات غير مسبوقة منذ بدء الجائحة، وقد انتشرت بشكل كبير الأيام الأخيرة.
وتشير شهادات إلى ارتفاع الوفيات مجددا بالمستشفيات، وتبدو محارق الجثث عاجزة عن تلبية الطلب، كما تعاني الصيدليات نقصا في الأدوية.
يقول ليونغ هو نام اختصاصي الأمراض المعدية ومقره سنغافورة "الأرقام (الرسمية) لا تكشف عن الصورة كاملة" متوقعا أن تكون الحصيلة أعلى بكثير، وأشار إلى أن بعض المستشفيات غير قادرة على استقبال مرضى جدد، وقد تكون الطواقم المعالجة أساءت تقدير حجم كوفيد-19.وأوضح اختصاصي الأمراض المعدية -في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية- أنه نتيجة لذلك إذا توفي أحدهم "من أزمة قلبية ناجمة عن التوتر الحاصل بسبب الإصابة بكوفيد-19 ستعتبر الأزمة القلبية السبب الرئيسي (المعتمد) للوفاة مع أن كوفيد هو السبب الكامن".
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

منذ رفع القيود تحاول السلطات الصينية التشديد على الطابع غير الخطر للفيروس (الفرنسية)


منذ رفع القيود، تحاول السلطات الصينية التشديد على الطابع غير الخطر للفيروس رغم أنه معد جدا.
فـ شونغكينغ (جنوب غرب) البالغ عدد سكانها أكثر من 30 مليون نسمة من بين أولى المناطق التي تسمح بالعودة إلى العمل حتى لو كانت تظهر على الشخص أعراض كوفيد.
وقد جاء في مذكرة لسلطات المنطقة نشرتها الأحد صحيفة "شونغكينغ ديلي" المحلية "يمكن للمرضى الذين لا تظهر عليهم أعراض أو لديهم أعراض خفيفة التوجه إلى عملهم بشكل طبيعي".
أما في بكين، فقد حثت السلطات السكان على "معاودة الحياة الطبيعية والإنتاج في أسرع وقت" مشيرة إلى أن المرضى الذين تعافوا لن يحتاجوا إلى فحص لدخول الأماكن العامة. كما شجعت على استئناف المؤتمرات وحفلات الزواج".
في إقليم زيجيانغ عند حدود شنغهاي، قررت السلطات أن الأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض خفيفة "يمكنهم الاستمرار بالعمل" شرط أن يتخذوا "إجراءات وقاية".
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

أحد كبار خبراء الأوبئة يحذر من أن الصين تواجه أولى 3 موجات "كوفيد" متوقعة هذا الشتاء (الفرنسية)


3 موجات تنتظر الصين

وحذر وو زونيو، وهو أحد كبار خبراء الأوبئة في البلاد، من أن الصين تواجه "الموجة الأولى من 3 موجات" كوفيد متوقعة هذا الشتاء.
ويتوقع أن تستمر الموجة الحالية حتى منتصف يناير/كانون الثاني، وتطال خصوصا المدن قبل أن تسبب التنقلات المرتبطة بعطلة نهاية السنة القمرية، في 22 من الشهر نفسه، موجة ثانية في فبراير/شباط 2023. أما الموجة الثالثة فمتوقعة بين نهاية فبراير/شباط ومنتصف مارس/آذار، وذلك عندما يعود الأشخاص الذين أصيبوا خلال العطلة إلى مكان عملهم بحسب صحيفة "كايجينغ" الاقتصادية.
وفيما يلزم الكثير من الصينيين منازلهم خوفا من الإصابة بكوفيد، يحاول آخرون خلافا لذلك استعادة حياة طبيعية نوعا ما. وفي شانغهاي تابع نحو ألف و500 شخص أمس -في حانة- المباراة النهائية لكأس العالم لكرة القدم بين الأرجنتين وفرنسا.
تقول فيكي غونغ مشجعة الأرجنتين وليونيل ميسي -لوكالة الأنباء الفرنسية- إنها تريد الاستمتاع بأجواء "احتفالية" بعدما أصيبت بكوفيد.
وأوضح أحد مديري الحانة رينتي-بول بولدوار "إنها السهرة الكبرى الأولى" في شنغهاي منذ رفع القيود. وأكد أنه مع الجائحة "راح الناس يجنون".

المصدر : الفرنسية

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 24-12-22, 02:48 PM

  رقم المشاركة : 414
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي نصف مليون إصابة بكورونا يوميا في مدينة صينية وشنغهاي تحث السكان على البقاء في المنازل خلال عيد الميلاد



 

نصف مليون إصابة بكورونا يوميا في مدينة صينية وشنغهاي تحث السكان على البقاء في المنازل خلال عيد الميلاد

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
شنغهاي تبدو خالية من سكانها مع طلب السلطات منهم البقاء في المنازل (رويترز)


24/12/2022

كشف مسؤول صحي صيني كبير أن مدينة صينية تسجل نصف مليون إصابة بكوفيد-19 يوميا مع اقتراب البلاد من الوصول إلى ذروة الإصابات بفيروس كورونا، الأمر الذي دفع مدينة شنغهاي، أكبر مدن الصين من حيث تعداد السكان، إلى حث المواطنين على البقاء في منازلهم خلال عيد الميلاد.
وقال مدير الصحة في البلدية "بو تاو" إن مدينة تسينغتاو الواقعة في شرق الصين والتي يبلغ عدد سكانها نحو 10 ملايين نسمة، تشهد مرحلة انتشار سريع للعدوى قبل اقترابها من الذروة، مشيرا إلى أن معدل الإصابة سيتسارع بنسبة 10% خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وكشف المسؤول أن هذه المدينة الساحلية وحدها تسجل نصف مليون إصابة بكوفيد-19 يوميا، في اعتراف نادر بأن الإحصاءات الرسمية لا تعكس واقع حجم الانتشار الجديد للوباء.
ونشرت تصريحات "بو تاو" في مقال بواحدة من وسائل الإعلام التي يديرها الحزب الشيوعي الحاكم أمس الجمعة، وتناقلته وسائل إعلام أخرى عديدة قبل أن يتم تعديله صباح اليوم السبت لإزالة الأرقام منه.
وتفرض الحكومة الصينية قيودا صارمة على وسائل الإعلام في البلاد، مع رقابة شديدة على الإنترنت مكلفة بإزالة أي محتوى يعد حساسا سياسيا. وقللت معظم وسائل الإعلام الحكومية من خطورة الموجة الجديدة لكوفيد-19.
ورغم ذلك فإن المدن في جميع أنحاء الصين تكافح للحد من ارتفاع الإصابات الذي أدى إلى إفراغ رفوف الصيدليات وامتلاء غرف المستشفيات وكذلك مراكز إحراق الجثث.

وكانت الصين تخلت مطلع الشهر الجاري عن الركائز الأساسية لسياستها الخاصة بـ"صفر كوفيد" لاحتواء الوباء مع تزايد استياء المواطنين، وألغت إجراءات الإغلاق والفحوص والحجر وقيود السفر التي تؤثر كلها على الاقتصاد الصيني.
لكن إلغاء هذه الإجراءات جعل من شبه المستحيل تتبع أعداد الإصابات خاصة مع تغيير السلطات منهجها في تعريف الوفاة بسبب كوفيد-19، في خطوة يقول خبراء إنها تهدف إلى خفض الأعداد المتعلقة بالوفيات الناجمة عن فيروس كورونا.
وباتت حصيلة الوفيات لا تشمل سوى الأشخاص الذين ماتوا بسبب فشل الجهاز التنفسي المرتبط بكوفيد-19 مباشرة، وهي منهجية تهدف وفق الخبراء إلى تقليل عدد الوفيات المنسوبة إلى الوباء.


لا وفيات لليوم الثالث

وأعلنت وزارة الصحة الصينية اليوم تسجيل 4103 إصابات جديدة أمس الجمعة في جميع أنحاء البلاد لكن بدون تسجيل أي حالة وفاة بالمرض لليوم الثالث على التوالي.
وسجلت الصين 4128 إصابة جديدة مصحوبة بأعراض بكوفيد-19 أمس مقارنة مع 3761 في اليوم السابق.

وتوقعت حكومة مقاطعة جيانغشي (شرق) في منشور على وسائل التواصل الاجتماعي أمس أن يصاب 80% من سكانها -أي نحو 36 مليون شخص- بالفيروس حتى مارس/آذار القادم.
وأضافت أن أكثر من 18 ألف مصاب بكوفيد-19 تم إدخالهم إلى المستشفيات الكبرى بالمقاطعة في الأسبوعين الأخيرين حتى أول أمس الخميس، بما في ذلك نحو 500 حالة خطيرة ولكن لم تسجل وفيات.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

السلطات تكافح لاحتواء عدد الإصابات المتزايد بكورونا مع اقتراب البلاد من الوصول إلى الذروة (رويترز)


شنغهاي وعيد الميلاد

من جهتها حثت سلطات مدينة شنغهاي السكان على البقاء في منازلهم في مطلع هذا الأسبوع، لتقليل المظاهر الاحتفالية بعيد الميلاد في عاصمة البلاد الاقتصادية والمدينة الأكثر اكتظاظا بالسكان مع زيادة الإصابات بكوفيد-19 على مستوى البلاد بعد رفع القيود الصارمة.
ودعا فرع من لجنة الصحة ببلدية شنغهاي اليوم السبت الشبان على وجه الخصوص إلى تجنب التجمعات الحاشدة التي يسهل خلالها انتقال العدوى في ظل انخفاض درجات الحرارة.
وعادة لا يجري الاحتفال بعيد الميلاد في الصين، لكن من الشائع أن يقضي الشبان وبعض الأسر العطلة معا.
وتستضيف شنغهاي عادة سوقا كبيرا لعيد الميلاد في منطقة تسوق فاخرة، لكن انتشار أوميكرون أثر على الاحتفالات. ووفقا لتقديرات مستشفى في شنغهاي فإن نصف سكان المدينة البالغ عددهم 25 مليون نسمة قد يصابون بالمرض بحلول نهابة الأسبوع المقبل.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

الخبراء يقولون إن الصين قد تواجه أكثر من مليون وفاة بكوفيد-19 في الأسبوع المقبل (غيتي)


ذروة الإصابات

وفي الإطار ذاته، نقلت صحيفة "ذا بيبر" المدعومة من الحكومة في شنغهاي، عن تشانغ ون هونغ مدير المركز الوطني للأمراض المعدية قوله أول أمس الخميس إن الصين "تتوقع بلوغ ذروة الإصابات في غضون أسبوع".
وأضاف أن "ذروة الإصابات ستزيد أيضا معدل شدة المرض، وهو ما سيكون له تأثير مؤكد على الموارد الطبية بأكملها". وأشار إلى أن الموجة ستستمر لشهر أو شهرين.
وذكرت وكالة "بلومبيرغ" (Bloomberg) للأنباء أمس الجمعة، نقلا عن تقديرات للجنة الصحة الوطنية أن قرابة 37 مليونا في الصين قد يصابون بالمرض خلال يوم واحد هذا الأسبوع.
ويقول خبراء إن الصين قد تواجه أكثر من مليون وفاة بمرض كوفيد-19 في الأسبوع المقبل.
ويرى خبراء الصحة العالميين وعلماء الأوبئة أن إخفاق السلطات في تطعيم كبار السن وإيصال إستراتيجية التغلب على كوفيد-19 للعامة إلى جانب التركيز المفرط على القضاء على الفيروس تسبب في ضغوط على البنية التحتية الطبية للصين.

وطورت الصين 9 لقاحات لفيروس كورونا محليا وحصلت كلها على الموافقة على الاستخدام بيد أنها أقل فعالية من اللقاحات الغربية الصنع التي تستخدم تقنية الحمض النووي الريبوزي المرسال "إم آر إن إيه" (MRNA) الجديدة.

المصدر : وكالات

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 25-12-22, 05:35 PM

  رقم المشاركة : 415
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي مليون إصابة بكوفيد-19 يوميا في شينجيانغ الصينية ولجنة الصحة تتوقف عن نشر البيانات المتعلقة بالفيروس



 

مليون إصابة بكوفيد-19 يوميا في شينجيانغ الصينية ولجنة الصحة تتوقف عن نشر البيانات المتعلقة بالفيروس

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
لم تسجل أي وفيات بفيروس كورونا في الأيام الخمسة الماضية وفقا للسلطات الصينية (غيتي)



25/12/2022

أعلنت سلطات مقاطعة شينجيانغ شرقي الصين اليوم الأحد أنها تواجه حاليا نحو مليون إصابة جديدة بكوفيد-19 يوميا، وتوقعت أن يتضاعف العدد في الأيام المقبلة، في حين توقفت لجنة الصحة الوطنية في الصين عن نشر البيانات المتعلقة بفيروس كورونا.
وتعد شينجيانغ أحد الأقاليم القليلة التي تشير التقديرات إلى ارتفاع الإصابات فيها مؤخرا، بما في ذلك الحالات التي لا تظهر عليها أعراض.

وقال المركز الصيني لمكافحة الأمراض والوقاية منها إنه "لم تسجل أي وفيات بفيروس كورونا في الأيام الخمسة الماضية" على الرغم من الارتفاع القياسي في الإصابات المسجلة.
من جهة أخرى، أصبحت الأرقام المسجلة في جميع أنحاء الصين غير مكتملة بعد أن توقفت لجنة الصحة الوطنية عن تسجيل الإصابات غير المصحوبة بأعراض، مما جعل من الصعب تتبع الإصابات.
كما توقفت اللجنة اليوم الأحد عن نشر الإصابات اليومية، والتي بدأ المركز الصيني لمكافحة الأمراض والوقاية منها في نشرها بعد ذلك.
وقالت لجنة الصحة الوطنية إنه "اعتبارا من اليوم لن ننشر معلومات يومية عن الوباء".وأضافت أن "المركز الصيني لمراقبة الأمراض والوقاية منها سينشر المعلومات المتعلقة بالوباء لأغراض مرجعية وبحثية".
وتقتصر الصين في تصنيفها لوفيات كورونا على من توفوا جراء التهاب رئوي أو فشل رئوي بسبب الإصابة بالفيروس، مما أثار اندهاش خبراء الصحة حول العالم.
ولم تتلق منظمة الصحة العالمية أي بيانات من الصين بشأن الحالات الجديدة التي أدخلت إلى المستشفيات بعد إصابتها بفيروس كورونا منذ أن خففت بكين قيودها.
وتقول المنظمة إن الفجوة الموجودة في البيانات قد يكون سببها الصعوبة التي تواجهها السلطات في إحصاء الحالات في أكبر دولة في العالم من حيث عدد السكان.
يشار إلى أنه مع تزايد استياء السكان تخلت الصين مطلع ديسمبر/كانون الأول الجاري عن الركائز الأساسية لسياسة "صفر كوفيد-19" من أجل احتواء الوباء، كما ألغت إجراءات الإغلاق والفحوص والحجر وقيود السفر.


المصدر : الجزيرة + وكالات

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 27-12-22, 06:30 PM

  رقم المشاركة : 416
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي الصين تواصل إلغاء قيود كورونا وتلغي الحجر الصحي للقادمين من الخارج



 

الصين تواصل إلغاء قيود كورونا وتلغي الحجر الصحي للقادمين من الخارج

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
ازدياد حركة الطيران في مطار بكين الدولي صباح اليوم (رويترز)



27/12/2022

أعلنت السلطات الصينية إلغاء الحجر الصحي الإجباري للقادمين من خارج البلاد اعتبارا من الثامن من يناير/كانون الثاني المقبل بعدما رفعت في مطلع ديسمبر/كانون الأول الحالي معظم إجراءات مكافحة كورونا السارية منذ العام 2020.
وجاء في بيان لوزارة الخارجية الصينية اليوم الثلاثاء أن بكين ستلغي اختبارات الحمض النووي للوافدين الدوليين اعتبارا من الثامن من يناير/كانون الثاني المقبل، فيما يُنصح المسافرون إلى الصين بإجراء اختبار كورونا في غضون 48 ساعة قبل السفر.

وأضاف البيان أنه يُنصح الأشخاص الذين لديهم نتيجة اختبار إيجابية بتأجيل سفرهم حتى تظهر نتيجة اختبار سلبية، ولكن لن تكون هناك حاجة للمسافرين لتقديم طلب للحصول على رمز صحي من البعثات الدبلوماسية والقنصلية الصينية.
وحسب البيان، سيعلن المسافرون عن حالتهم الصحية على البطاقة الجمركية، أما الذين لديهم إعلان حالة صحية غير طبيعية أو أعراض حمى فسيخضعون لاختبار الفيروس في الجمارك، وسيُنصحون بالعزل الذاتي في المنزل حتى الشفاء أو العلاج في المستشفى اعتمادا على ظروفهم الصحية.
وكانت الصين الدولة الوحيدة التي استمرت في فرض الحجر الصحي عند الوصول رغم تقليص مدته في الأشهر الأخيرة إلى 5 أيام في الفندق تتبعها 3 أيام من المراقبة في المنزل.
وبعد 3 سنوات من تقييد السفر أقبل الصينيون اليوم الثلاثاء بكثافة على مواقع شركات السفر، حيث أظهرت بيانات موقع السفر "سي تريب" (Ctrip) تضاعف عمليات البحث عن وجهات السفر الرائجة إلى 10 أمثالها في غضون نصف ساعة فقط من تداول خبر رفع قيود الحجر الصحي، فيما قفزت عمليات البحث عن الرحلات الدولية على موقع "كيونار" إلى 7 أمثال المعتاد خلال ربع ساعة فقط.وأعلنت لجنة الصحة أنها لم تعد تعتبر كورونا "التهابا رئويا" بل مرضا "معديا" أقل خطورة، وهو تصنيف أوضحت أنه لم يعد يبرر الحجر الصحي.
وأشارت اللجنة إلى السماح تدريجيا بسفر الصينيين إلى الخارج دون تقديم جدول زمني، في حين كان يسمح سابقا لهم بالسفر لأسباب قاهرة فقط.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ازدحام في أحد مستشفيات بكين المخصصة لمرضى كورونا (رويترز)


مخاوف من التفشي

ويأتي هذا القرار في الوقت الذي تشهد فيه الصين تفشيا جديدا للوباء منذ أن تخلت عن أغلبية قيودها الصحية في بداية ديسمبر/كانون الأول الحالي.
في هذه الأثناء، قال الرئيس الصيني شي جين بينغ أمس الاثنين "يجب أن نطلق حملة صحية وطنية بطريقة أكثر استهدافا، وأن نبني حصنا منيعا ضد الجائحة، وأن نعزز خط دفاع المجتمع للوقاية من الوباء ومكافحته، وحماية أرواح الناس وسلامتهم وصحتهم بشكل فاعل".
وتتوقع تقديرات غربية أن يؤدي رفع القيود إلى وفاة حوالي مليون شخص في الصين خلال الأشهر المقبلة، حيث أفادت السلطات الصحية في شينجيانغ (شرق) أول أمس الأحد بأن عدد الإصابات اليومية تجاوز عتبة المليون في هذه المقاطعة البالغ عدد سكانها 65 مليون نسمة.
وفي العاصمة بكين، تحدثت السلطات السبت الماضي عن "عدد كبير من المصابين"، داعية إلى "بذل كل ما هو ممكن لتحسين معدل الشفاء وخفض نسبة الوفيات".ويقول أطباء إن المستشفيات مكتظة بعدد من المرضى يوازي 5 إلى 6 أمثال العدد المعتاد، ومعظمهم من كبار السن.


المصدر : وكالات

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 28-12-22, 04:57 PM

  رقم المشاركة : 417
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي كورونا.. واشنطن تلوح بفرض إجراءات على الوافدين من الصين



 

كورونا.. واشنطن تلوح بفرض إجراءات على الوافدين من الصين

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
بعض المستشفيات والمقابر في الصين تواجه ضغطا كبيرا مع عودة انتشار الفيروس إلى حد كبير (غيتي)



28/12/2022

أفاد مسؤولون أميركيون بأن الولايات المتحدة تدرس فرض قيود على المسافرين الوافدين إليها من الصين، تزامنا مع تخفيف بكين إجراءات احتواء فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) هذا الشهر، وتفاقم المخاوف من ظهور متحورات جديدة مصدرها الصين.
وتأتي هذه الخطوة بعد أن أعلنت اليابان والهند وماليزيا تشديد الإجراءات أمام دخول الوافدين من الصين في 24 ساعة الماضية بسبب زيادة الإصابات بفيروس كورونا هناك.

وقالت اليابان إنها ستطلب من الوافدين من الصين تقديم شهادة فحص سلبي لكوفيد-19، في حين فرضت ماليزيا المزيد من إجراءات الرصد والمتابعة.
وأشارت بيانات وزارة الصحة اليابانية اليوم الأربعاء إلى أن البلاد سجلت 415 وفاة بكوفيد-19، وهي أعلى حصيلة وفيات بالفيروس فيها على الإطلاق.
وتواجه بعض المستشفيات والمقابر في الصين ضغطا كبيرا مع انتشار الفيروس إلى حد كبير في أنحاء البلاد مع إلغاء الإجراءات الأساسية لسياسة "صفر كوفيد"؛ مما دفع المسؤولين الأميركيين للتعبير عن قلقهم من احتمال ظهور متحورات جديدة.


الاحتمالات أصبحت أكثر واقعية

وحسب مراقبين، فإن هذه الاحتمالات أصبحت أكثر واقعية الاثنين الماضي مع إعلان بكين عزمها على إلغاء الحجر الصحي الإلزامي للوافدين من الخارج، بدءا من الثامن من يناير/كانون الثاني المقبل ومسارعة كثير من الصينيين لحجز رحلات سفر إلى خارج البلاد.وقال المسؤولون الأميركيون -بشرط عدم كشف هويتهم- "هناك مخاوف متزايدة في المجتمع الدولي بشأن الزيادات المستمرة للإصابات في الصين ونقص الشفافية في البيانات هناك، بما في ذلك بيانات التسلسل الجيني للفيروس".
وأثار الافتقار إلى بيانات التسلسل الجيني قلق الجميع، مما يجعل "من الصعب بشكل متزايد على مسؤولي الصحة العامة التأكد من أنهم سيكونون قادرين على تحديد أي متحورات جديدة محتملة واتخاذ تدابير فورية للحد من انتشارها"، وفق المسؤولين الأميركيين.
وبتخفيف الصين الإجراءات يسدل الستار على سياسة "صفر كوفيد" وما تشمله من اختبارات جماعية وعمليات إغلاق وفترات حجر صحي طويلة تسببت في اضطراب سلاسل التوريد في العالم وعرقلة التعاون التجاري مع ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

المصدر : وكالات

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 29-12-22, 07:19 PM

  رقم المشاركة : 418
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي أكثر متحورات فيروس كورونا انتشارا.. عام على ظهور أوميكرون



 

أكثر متحورات فيروس كورونا انتشارا.. عام على ظهور أوميكرون

حسب نظام المراقبة والتتبع الذي تستخدمه منظمة الصحة العالمية، فقد وصل انتشار متحور أوميكرون إلى 100% في بعض الدول، وإلى أكثر من 98% في معظم دول العالم مستبدلا الفيروس الأصلي وجميع متحوراته الأخرى.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
انتشار متحور أوميكرون وصل إلى 100% في بعض الدول وإلى أكثر من 98% في معظم دول العالم (شترستوك)



29/12/2022

في أواخر عام 2021 كان العالم على موعد مع اكتشاف متحور جديد من متحورات فيروس كورونا المسبب لمرض كوفيد-19. وأطلقت منظمة الصحة العالمية على المتحور الجديد اسم "أوميكرون".
وحسب قاموس كولينز، فالاسم مأخوذ من الحرف الـ15 في الأبجدية اليونانية، ومعناه "الخامس".

جاء ظهور المتحور أوميكرون بعد تطعيم ملايين البشر بتطعيمات ضد فيروس كورونا، وظهرت عدة مخاوف من ألا تكون للتطعيمات الفاعلية نفسها على المتحور الجديد، وهو في الواقع خوف مشروع خاصة أن المتحور الجديد تتركز اختلافاته في المنطقة التي تستهدفها التطعيمات في الغالب. فكيف كان تأثير أوميكرون في سنته الأولى؟ ولماذا أصبح أكثر نسخ الفيروس انتشارا؟
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

فيروس كورونا المسبب لمرض كوفيد-19 ظهر أواخر عام 2019 في مدينة ووهان الصينية (غيتي)


المتحورات.. مصدرها وأسباب ظهورها

ظهر فيروس كورونا المسبب لمرض كوفيد-19 (الذي أطلق عليه سارس-كوف-2) أواخر عام 2019 في مدينة ووهان الصينية، وتم عزل الفيروس من المرضى كما تم وضع سلسلة للتتابع الجينومي (الوراثي) للفيروس في الصين مع توفيرها للجميع على الإنترنت أوائل عام 2020.
اعتمد المجتمع العلمي ومنظمة الصحة العالمية على نظام المراقبة والاستجابة العالمي للإنفلونزا الذي كان قيد الاستخدام قبلها بسنوات في تخزين وتتبع جينوم العزلات المختلفة للفيروس الذي وصل إلى أكثر من 13 مليون جينوم حتى أكتوبر/تشرين الأول 2022.
وأتاح هذا النظام الفرصة للباحثين من مختلف أنحاء العالم ليدرسوا تفاصيل جينوم الفيروس المعزول من مختلف أنحاء العالم، ويقارنوا بينها وبين الفيروس الأصلي المعزول من مدينة ووهان عند بداية ظهور المرض.
من هذه البيانات اتضح أن جينوم الفيروس يتكون من نحو 30 ألف وحدة (تسمى كل منها نيوكليوتيدة) تحتوي على 29 جينا مسؤولا عن تكوين أقل من 30 بروتينا. وهذا بالطبع يوضح أن جينوم الفيروس صغير جدا مقارنة بجينوم الإنسان، الذي يتكون من 3 مليارات وحدة (نيوكليوتيدة) بها ما يزيد على 44 ألف جين، ومئات الآلاف من البروتينات.

وعند مقارنة جينوم عزلة جديدة من الفيروس مع الجينوم الأصلي ووجود فرق بين الجينومين الجديد والأصلي تسمى العزلة الجديدة "متحور". ويحدث هذا الفرق نتيجة حدوث طفرة جينية أو خطأ في عملية مضاعفة الفيروس لمادته الوراثية أثناء عملية تكوين الفيروسات الجديدة داخل جسم المريض.
وعملية حدوث هذه الطفرات أو الأخطاء تحدث عشوائيا، وبالتالي قد تحدث في أي جزء من أجزاء جينوم الفيروس فتؤثر سلبا أو إيجابا على خطورته وسرعة انتشاره وقدرته على العدوى؛ وبالتالي، فليس كل تغيير (كل متحور) مهم أو خطير.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نظام تسمية المتحورات يعطي لكل متحور رمزا يتم استخدامه في المراجع العلمية واسما سهلا للإعلام (غيتي)


متحورات عديدة وتسميات مختلفة

حتى الآن، رصدت منظمة الصحة العالمية آلاف المتحورات من الفيروس، وفي البداية تمت الإشارة إليها باسم الدولة أو المدينة التي تم عزل المتحور فيها لأول مرة؛ فكان هناك متحور فيروس كورونا الإنجليزي، والجنوب أفريقي، والهندي، والبرازيلي.
إلا أن هذه الطريقة في التسمية اشتملت على نوع من الوصم للدول التي يظهر فيها المتحور؛ وبالتالي اعتمدت منظمة الصحة العالمية نظام تسمية بسيطا يعطي لكل متحور رمزا خاصا يتم استخدامه في المراجع والأوساط العلمية والطبية، واسما آخر سهلا يتم استخدامه إعلاميا لسهولة التواصل مع العامة.
واعتمدت التسمية الجديدة على الأحرف اليونانية، وتمت تسمية المتحورات الموجودة وقتها بأثر رجعي. على سبيل المثال المتحور الإنجليزي تم تغيير اسمه من متحور المملكة المتحدة إلى المتحور "ألفا" وأعطي الرمز (B.1.1.7)، ومتحور جنوب أفريقيا سمي المتحور "بيتا"، وأعطي الرمز (B.1.351).
وتقوم منظمة الصحة العالمية بتصنيف المتحورات إلى عدة أقسام رئيسية حسب درجة أهميتها:



1- متحورات تحت المراقبة والتتبع: وهي المتحورات التي ثبت أو يتوقع أن تكون ذات خطورة، ومنها متحورات ألفا وبيتا.
2- متحورات يجب الاهتمام بمتابعتها: وهي أي متحورات تحتوي على أي تغير يطرأ على المنطقة يرتبط بها الفيروس في مستقبلات الخلايا البشرية.
3- متحورات تدعو للقلق: وهي المتحورات التي تُظهر زيادة في الخطورة أو القدرة على العدوى أو سرعة الانتشار.
4- متحورات ذات عواقب شديدة: وهي المتحورات التي تظهر عواقب خطيرة، مثل فشل طرق التشخيص المعروفة في تشخيصها أو قدرتها على الهروب من اللقاحات المعروفة.
5- متحورات أخرى: وهي أي متحورات لا تدخل في الأقسام الأربعة السابقة، وتكون عادة متحورات غير خطرة وليس لها تأثير على زيادة خطورة الفيروس ولا نحتاج لمراقبتها.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

15 طفرة من أصل 37 توجد في المنطقة التي ترتبط بالمستقبل الخلوي على سطح خلايا الجهاز التنفسي (شترستوك)


متحور أوميكرون.. 37 طفرة في بروتين واحد

المتحور الخامس في قائمة المتحورات التي تدعو للقلق اصطلح على تسميته أوميكرون، وحصل على الرمز (B.1.1.529)، وكان أول المتحورات التي تتم تسميتها طبقا لنظام التسمية الجديد قبل أن تسمى المتحورات السابقة بالطريقة نفسها بأثر رجعي.تم عزل أولى نسخ المتحور أوميكرون في نوفمبر/تشرين الثاني 2021 من مجموعة مرضى من دول مختلفة ومتباعدة، منها دول سافرت إليها الحالة أو خرجت منها إلى دولة أخرى، وتشمل هذه القائمة بتسوانا وجنوب أفريقيا وهونغ كونغ ومصر وبلجيكا ومدغشقر والهند.
وكان أول ما لفت الانتباه لاحتمالية الخطورة الكبيرة لهذا المتحور أن به عددا كبيرا جدا من الطفرات (37 طفرة) في البروتين "إس" (S) المسؤول عن بدء العدوة، حيث يرتبط هذا البروتين بمستقبل معين على سطح خلايا الجهاز التنفسي في الإنسان، ومنها يبدأ الاختراق والدخول للخلية لإحداث العدوى.
التحليلات الأولية لجينوم المتحور الجديد وجدت أن 15 طفرة من أصل 37 توجد بالضبط في المنطقة التي ترتبط بالمستقبل الخاص على سطح خلايا الجهاز التنفسي. الأمر الذي سبب قلقا مبررا من هذا المتحور، حيث إن التغيرات العديدة في هذه المنطقة تنذر بمشكلتين:
أولاهما تلك التي ظهرت صحتها في ما بعد، وهي زيادة قدرة المتحور أوميكرون على إحداث العدوى بسبب قدرة أكبر على الارتباط بالمستقبِل الخلوي على سطح خلايا الجهاز التنفسي.
أما المشكلة الثانية فهي الخوف من أن التغيرات المكثفة لبروتين "إس" قد تؤثر على فاعلية اللقاحات الحالية التي كانت تعطى يوميا لملايين البشر بهدف الوقاية من الفيروس، وفي سبيل إعادة الحياة لسابق عهدها قبل الوباء.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

أوميكرون أثبت فورا أنه أكثر قدرة على الانتشار من أقرب المتحورات له وهو المتحور دلتا (شترستوك)


عام على ظهور المتحور أوميكرون

أصدرت منظمة الصحة العالمية تقريرا مفصلا بمناسبة مرور عام على ظهور المتحور الأهم من بين آلاف المتحورات التي تم اكتشافها لفيروس كورونا وهو متحور أوميكرون.ويظهر التقرير أن أوميكرون أثبت فورا أنه أكثر قدرة على الانتشار من أقرب المتحورات له وهو المتحور دلتا، الذي كان يعرف سابقا بالمتحور الهندي. ففي خلال أقل من شهر كان أوميكرون قد انتشر في جميع أنحاء العالم وغطى انتشاره على انتشار المتحور دلتا.
صاحب ذلك ارتفاع ملحوظ في معدلات الحجز بالمستشفيات لحالات كورونا، وزيادة في الوفيات، وتركز ذلك على مرضى الأمراض المزمنة غير الحاصلين على التطعيم. لكن بالنسبة للذين حصلوا على اللقاح أو سبق لهم العدوى فقد لوحظ أن حدة المرض أقل من المتحورات السابقة.
وخلال العام، ظهر ما يزيد على 500 متحور جديد تنحدر من المتحور أوميكرون من دون زيادة ملحوظة في شراسة المرض أو خطورته. كما أن اللقاحات أثبتت أنها تؤدي بفاعلية مقبولة مع أوميكرون.
ومؤخرا ظهرت لقاحات ثنائية الفاعلية (bivalent vaccines) تحمل لقاحين معا؛ الأول اللقاح ضد الفيروس الأصلي، والثاني ضد المتحور أوميكرون.
وحسب نظام المراقبة والتتبع الذي تستخدمه منظمة الصحة العالمية، فقد وصل انتشار متحور أوميكرون إلى 100% في بعض الدول، وإلى أكثر من 98% في معظم دول العالم، مستبدلا الفيروس الأصلي وجميع متحوراته الأخرى.

المصدر : الجزيرة نت -
محمد حلمي

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 30-12-22, 03:02 PM

  رقم المشاركة : 419
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي العالم مشتّت في مواجهة رفع القيود الصحية بالصين



 

العالم مشتّت في مواجهة رفع القيود الصحية بالصين

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
دول عديدة قرّرت فرض ضوابط على الركاب القادمين من الصين (الفرنسية)



30/12/2022

انضمت الولايات المتحدة إلى عدد متزايد من الدول التي قرّرت فرض ضوابط على الركاب القادمين من الصين، في ظل إجراءات احتياطية اعتبرها رئيس منظمة الصحة العالمية "مفهومة"، بالنظر إلى نقص المعلومات من بكين بعد رفع القيود المفروضة على مكافحة "كوفيد-19".
وحض تيدروس أدهانوم رئيس المنظمة الصين أمس الخميس على مزيد من الشفافية المتعلقة بوضع الوباء في البلاد، غير أنّ السلطات الصحية في الصين أكدت أمس الخميس أنها دأبت على نشر البيانات "حرصًا منها على الانفتاح والشفافية"، وفق تصريحات نقلتها وكالة أنباء الصين الجديدة "شينخوا".

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة عن جياو ياهوي، المسؤول في لجنة الصحة الوطنية، قوله مساء الخميس "لطالما نشرت الصين بياناتها حول وفيات (كوفيد-19) والحالات الخطيرة رغبة منها في الانفتاح والشفافية".
وأعلن المركز الصيني لمكافحة الأمراض والوقاية منها اليوم الجمعة عن 5515 حالة جديدة فقط ووفاة واحدة. ويبدو أنّ هذه الأرقام لم تعد تعكس الواقع، لأن الفحوص على نطاق واسع لم تعد مطبقة.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

الصين ألغت فجأة في 7 ديسمبر/كانون الأول سياستها الصارمة المعروفة بـ"صفر كوفيد" (رويترز)


في هذه الأثناء، أعربت وكالة الصحة التابعة للاتحاد الأوروبي عن اعتقادها بأن فرض فحوص كوفيد إلزامية على المسافرين الآتين من الصين "غير مبرر".
وقال المركز الأوروبي لمراقبة الأمراض والوقاية منها، إنه لا يعتقد أنّ ارتفاع عدد الإصابات في الصين سيؤثر على الوضع الوبائي في التكتل "نظرا للمناعة السكانية الأعلى ضمن بلدان الاتحاد الأوروبي والمنطقة الاقتصادية الأوروبية، إضافة إلى أنه سبق أن ظهرت وتبدلّت لاحقًا المتحوّرات المنتشرة حاليًا في الصين".
بعد 3 سنوات من ظهور أولى حالات الإصابة بفيروس كوفيد في ووهان (وسط)، ألغت الصين فجأة في 7 ديسمبر/كانون الأول الجاري سياستها الصارمة المعروفة بـ"صفر كوفيد".
وكانت هذه السياسة المعتمدة منذ عام 2020، قد سمحت بحماية السكان إلى حد كبير من الفيروس، بفضل الاختبارات المعمّمة، والمراقبة الصارمة للتحرّكات وأيضًا للحجر الإلزامي والصحّي بمجرّد اكتشاف الحالات.غير أنّ هذه الإجراءات القاسية، التي أبقت البلاد معزولة إلى حدّ كبير عن بقية الكوكب، وجّهت ضربة قاسية لثاني أكبر اقتصاد في العالم وأثارت سخطًا غير عادي في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.
ومنذ رفع القيود، امتلأت المستشفيات بالمرضى، وغالبيتهم من كبار السن والضعفاء بسبب عدم التطعيم، في حين تفتقر العديد من الصيدليات إلى أدوية خفض الحمى.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سيتم رفع إجراء الحجر الصحي في 8 يناير/كانون الثاني المقبل (رويترز)


تدابير مُكيَّفة

وقد أبقت الصين حدودها مغلقة إلى حد كبير أمام الرعايا الأجانب منذ عام 2020. وأوقفت الدولة إصدار التأشيرات السياحية منذ حوالي 3 سنوات، بينما تفرض الحجر الصحي الإلزامي عند الوصول. وسيتم رفع إجراء الحجر هذا في 8 يناير/كانون الثاني المقبل، ولكن لا يزال يتعيّن إجراء اختبار "بي سي آر" قبل 48 ساعة.
وردًّا على ذلك، أعلنت الولايات المتحدة ودول أخرى، منها إيطاليا واليابان، أنها ستفرض إظهار فحوص "كوفيد-19" سلبية على جميع الوافدين من البر الرئيسي للصين.
كذلك، اتخذت كوريا الجنوبية القرار ذاته الجمعة، والذي يسري حتّى "فبراير/شباط من العام المقبل"، حسبما أعلن رئيس حكومتها هان دوك سو.
وفي فرنسا، طلب الرئيس إيمانويل ماكرون من الحكومة "اتخاذ تدابير مناسبة لحماية" الفرنسيين. أما في بروكسل، لم يؤدّ اجتماع غير رسمي عقدته المفوضية الأوروبية، بهدف وضع "نهج منسّق" للدول الأعضاء، إلى اتخاذ قرار بطريقة أو بأخرى.وفي مطار العاصمة بكين الدولي، أبدى معظم الصينيين الذين قابلتهم وكالة فرانس برس الخميس تفهّمهم للإجراءات المتخذة تجاه الصين.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

على جبهة الوباء، تكافح المستشفيات طفرة في الحالات التي تصيب كبار السن بشكل أكبر (الفرنسية)


دون فائدة

وقال هوانغ هونغ شو الذي يبلغ من العمر 21 عامًا، إنّ "لكلّ دولة مخاوفها وطريقتها الخاصة في حماية نفسها"، مشيرًا إلى أنّ الانتشار المحتمل لمتحوّرات جديدة كان مدعاة للقلق. وقال مسافر لوكالة فرانس برس إنّ هذه الإجراءات "غير مجدية". وأوضح المسافر الذي رفض الكشف عن اسمه الكامل "إنّه تمييز نوعا ما".
وأشار الشاب البالغ من العمر 22 عاما إلى أنّه في الصين "يتم تطبيق سياسة كوفيد الخاصة بنا على الوافدين الدوليين بالطريقة نفسها كما الجميع"، متسائلاً "لماذا تعامل الدول الأخرى القادمين من الصين بشكل خاص؟!".
على جبهة الوباء، تكافح المستشفيات طفرة في الحالات التي تصيب كبار السن بشكل أكبر. وفي شنغهاي، شاهد صحفيو وكالة فرانس برس الخميس مرضى يضعون أقنعة يُنقلون على نقّالات إلى مستشفى في المدينة. وفي داخل المستشفى، اشتكى أحد المرضى من أنه انتظر 4 ساعات للحصول على أدوية.

المصدر : الفرنسية

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 30-12-22, 07:24 PM

  رقم المشاركة : 420
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي توصية أوروبية بشأن تطورات كورونا.. إسبانيا تفحص القادمين من الصين والصحة العالمية تحتاج لمعلومات إضافية



 

توصية أوروبية بشأن تطورات كورونا.. إسبانيا تفحص القادمين من الصين والصحة العالمية تحتاج لمعلومات إضافية

30/12/2022

قررت إسبانيا -اليوم الجمعة- فرض إجراء فحص كورونا على القادمين من الصين، حيث يتفشى الوباء مجددا، وفي حين أصدر الاتحاد الأوروبي توصية برصد السلالات الجديدة من الفيروس، قالت منظمة الصحة العالمية إنها تحتاج لمعلومات إضافية من بكين لكي تتمكن من تقييم الوضع.
وقد فرضت الحكومة الإسبانية اليوم على المسافرين القادمين من الصين إجراء "فحوصات" في مطاراتها، للتأكد من عدم إصابتهم بكوفيد-19.

وقالت وزيرة الصحة الإسبانية كارولينا دارياس -في مؤتمر صحفي- إنه سيُطلب من هؤلاء الوافدين "الدليل على أن فحوصهم سلبية (…) أو شهادة تطعيم بالكامل"، من دون أن تذكر موعد دخول الإجراء حيز التنفيذ.
وأوضحت أن "مصدر القلق الرئيسي يكمن في احتمال ظهور متحورات جديدة غير منضبطة في الصين"، مؤكدة أن هذا الإجراء سيشكل "أفضل ضمان لسلامة الجميع".
يذكر أن الإصابات بكورونا ارتفعت في أنحاء الصين هذا الشهر، بعدما تخلت بكين عن سياستها الصارمة "صفر كوفيد"، بما في ذلك إخضاع السكان لفحوصات "بي سي آر" (pcr) بشكل منتظم.
وفي أعقاب ذلك، ألزمت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية والهند وإيطاليا واليابان وتايوان المسافرين القادمين من الصين بإجراء فحوصات للكشف عن كوفيد-19.


الرصد والمراقبة

وقالت مفوضة الاتحاد الأوروبي لشؤون الصحة ستيلا كيرياكيدس إن على الاتحاد أن يفكر على الفور في تكثيف عمليات فحص التسلسل الجيني لحالات الإصابة بكوفيد-19 ومراقبة مياه الصرف الصحي، بما في ذلك المطارات، لرصد أي سلالة جديدة من الفيروس، نظرا لزيادة الإصابات في الصين.
وأضافت -في خطاب موجه لوزراء الصحة في دول الاتحاد التي يبلغ عددها 27- أن على التكتل التحلي "باليقظة البالغة" مع قرار الصين رفع قيود السفر.
ونصحت كيرياكيدس الوزراء بتقييم ممارساتهم الحالية المتعلقة بفحوص التسلسل الجيني لفيروس كورونا "كخطوة فورية".
وقالت إن على الدول التي خفضت وتيرة تلك الفحوص أن تفكر في العودة لتكثيفها، وأضافت أن من المهم مواصلة أو البدء في مراقبة مياه الصرف، خاصة من المطارات الرئيسية.
وأشارت إلى أن التكتل يحتاج إلى رصد مبكر لأي سلالة جديدة تظهر ليتمكن من التحرك بسرعة.

وجاء خطاب مفوضة الاتحاد الأوروبي لشؤون الصحة بعد اجتماع عبر الإنترنت -ضم أكثر من 100 مشارك من الاتحاد ومنظمة الصحة العالمية- لمناقشة كيفية التعامل مع التفشي في الصين.


معلومات إضافية

وفي السياق ذاته، قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس إن المنظمة بحاجة لمزيد من المعلومات لتقييم الزيادة الأخيرة في عدد الإصابات بكورونا في الصين.
وكتب تيدروس -في تغريدة على تويتر- "من أجل إجراء تقييم شامل للمخاطر بشأن وضع كوفيد-19 على الأرض في الصين، تحتاج منظمة الصحة العالمية لمزيد من المعلومات التفصيلية".
ومن جانبها، قالت لجنة الصحة الوطنية في الصين -في بيان- إن مسؤولين كبارا في قطاع الصحة بالبلاد تبادلوا الآراء مع منظمة الصحة العالمية -اليوم الجمعة- بشأن فيروس كورونا المستجد خلال مؤتمر عقد عبر الفيديو.
وذكرت اللجنة أن الجانبين تبادلا وجهات النظر بشأن الموقف الوبائي الحالي والعلاجات الطبية والتطعيمات وأمور فنية أخرى، مضيفة أن المزيد من تبادل الرأي بشأن تلك الأمور سيتواصل.من جهتها، قالت وسائل إعلام رسمية صينية إن شروط فحص كوفيد-19 التي طبقتها عدة بلدان حول العالم بسبب زيادة الإصابات بالمرض في الصين "تمييزية".
وأفادت صحيفة "غلوبال تايمز" الرسمية -في مقال نُشر في وقت متأخر أمس الخميس- بأن "النية الحقيقية هي تخريب جهود الصين على مدى 3 أعوام للسيطرة على كوفيد-19 ومهاجمة نظام البلاد"، ووصفت القيود بأنها "بلا أساس" و"تمييزية".


قرار إندونيسي

وفي المقابل، أعلن الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو أن بلاده ألغت -اليوم الجمعة- بأثر فوري كل القيود المتبقية للسيطرة على انتشار كوفيد-19، بعدما أصبحت بالفعل لدى معظم السكان أجسام مضادة ضد المرض.
وقال الرئيس -في مؤتمر صحفي- "لا قيود على التجمعات والتحركات بعد الآن"، مشيرا إلى أن القرار اتُخذ بناء على أحدث أعداد الإصابات.
وحث الرئيس المواطنين على استمرار توخي الحذر في ما يتعلق بالفيروس، بما في ذلك مواصلة وضع الكمامات في الأماكن المغلقة والمزدحمة.وإجمالا، سجلت إندونيسيا -وهي رابع أكبر دولة في العالم من حيث عدد السكان- أكثر من 6.7 ملايين إصابة و160 ألفا و583 وفاة.


أرقام عالمية

يذكر أن فيروس كورنا ظهر لأول مرة في مدينة ووهان جنوبي الصين أواخر 2019، وما لبث أن انتشر في أنحاء العالم.
ووفق أرقام أصدرتها منظمة الصحة العالمية مؤخرا، فإن وباء كورونا أصاب حتى الحين نحو 652 مليونا، وقتل أزيد من 6.6 ملايين إنسان حول العالم.
وقالت المنظمة إن الـ24 ساعة الأخيرة شهدت أزيد من 778 ألف إصابة جديدة.

المصدر : وكالات




 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 01-01-23, 07:32 PM

  رقم المشاركة : 421
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي "تفشي كورونا مقلق للاقتصاد العالمي".. دول عديدة تتخذ تدابير إزاء القادمين من الصين ورئيسها يقر بتحديات صعبة



 

"تفشي كورونا مقلق للاقتصاد العالمي".. دول عديدة تتخذ تدابير إزاء القادمين من الصين ورئيسها يقر بتحديات صعبة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


1/1/2023

اتسعت اليوم الأحد دائرة الدول التي تفرض إجراءات على القادمين من الصين حيث يتفشى فيروس كورونا مجددا. وبينما أقر الرئيس الصيني بأن بلاده تواجه تحديات صعبة، أطلقت مديرة صندوق النقد الدولي تحذيرا بشأن تأثر الاقتصاد العالمي بتطورات الوباء.
ويواجه المسافرون من الصين الآن قيودا عند دخول أكثر من 12 بلدا، مع تصاعد القلق بشأن ارتفاع حالات الإصابات بكوفيد-19 في هذه الدولة الآسيوية البالغ عدد سكانها 1.4 مليار.

وقد انضمت أستراليا اليوم الأحد إلى الولايات المتحدة واليابان وكندا والعديد من الدول الأوروبية، التي أصبحت تطلب إبراز اختبار سلبي للفيروس قبل الوصول إلى مطاراتها.
وكانت بكين وضعت الشهر الماضي حدّا لسياستها الصارمة "صفر كوفيد" التي تتضمن عمليات إغلاق واختبارات شاملة، بعد 3 سنوات من ظهور فيروس كورونا للمرة الأولى في مدينة ووهان جنوبي الصين.
وفي حين تمتلئ المستشفيات الصينية بالمصابين بكوفيد والمحارق بالجثث، يصرّ المسؤولون على أن هذه الموجة "تحت السيطرة"، رغم الاعتراف بأنه "من المستحيل" تتبع حجمها.
ورغم ارتفاع عدد الإصابات، فإن حشودا كبيرة تجمعت للاحتفال بليلة رأس السنة الجديدة في شنغهاي ووهان، لكن مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي قالوا إن الاحتفالات بدت أكثر هدوءا مما كانت عليه في السنوات الماضية.

وأبلغت سلطات البلاد اليوم الأحد عن أكثر من 5 آلاف حالة إيجابية ووفاة إضافية على صلة بكوفيد-19. وهي أرقام يقول منتقدو بكين إنها دون الواقع بأشواط.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

إجراءات مفهومة

وقال وزير الصحة الأسترالي مارك باتلر اليوم الأحد إن "افتقار بكين للمعلومات الشاملة" حول الإصابات بكوفيد هو السبب وراء التدابير الجديدة التي ستفرض على القادمين من الصين والتي ستدخل حيز التنفيذ في الخامس من يناير/كانون الثاني الجاري، مشيرا إلى أن هذا الإجراء يهدف إلى "حماية أستراليا من خطر ظهور متحوّرات جديدة محتملة".
وفي الأيام الأخيرة، فرضت كندا والولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا وإيطاليا وإسبانيا واليابان وكوريا الجنوبية وتايوان أيضا متطلّبات سفر جديدة تفرض على الوافدين من الصين إبراز اختبار لكوفيد نتيجته سلبية أو الخضوع لاختبار عند الوصول.
وبرّرت كندا قرارها بـ"محدودية بيانات التسلسل الجيني الوبائي والفيروسي المتاحة" بشأن الإصابات الأخيرة بكوفيد في الصين.
كذلك، أعلن المغرب أمس السبت حظر دخول المسافرين القادمين من الصين إلى أراضيه اعتبارا من الثالث من يناير/كانون الثاني الحالي "لتجنب موجة جديدة من العدوى" بفيروس كورونا.

وبدأت موجة قيود السفر مع توقّع البلدان زيادة عدد الزوار الصينيين بعدما أعلنت بكين أن الحجر الصحي الإلزامي للركاب الوافدين سينتهي في الثامن من يناير/كانون الثاني الجاري.
ووصفت منظمة الصحة العالمية هذه الإجراءات الاحترازية بأنها "مفهومة"، في ضوء نقص المعلومات حول الموجة الحالية من الوباء التي قدمتها بكين.
بيد أن الفرع الأوروبي لمجلس المطارات الدولي، الذي يمثل أكثر من 500 مطار في 55 بلدا أوروبيا، قال إن القيود ليست مبرّرة أو قائمة على أخطار.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

الرئيس يدعو للصبر

من جانبه، قال الرئيس الصيني شي جين بينغ إن التحديات الصعبة ما زالت قائمة في إطار مكافحة بلاده تفشي مرض كوفيد-19، داعيا إلى الصبر.
وأضاف -في خطاب ألقاه الليلة الماضية بمناسبة العام الجديد- أن البلاد تمر بمرحلة جديدة من السيطرة على مرض كوفيد-19، وقد تكيفت بعد اتباع نهج قائم على العلم.

أما مديرة صندق النقد الدولي كريستالينا جورجيفا فقالت إن "إصابات كوفيد في الصين نبأ مقلق للاقتصاد العالمي". وأضافت "هذه السنة ستكون أصعب من سابقتها لمعظم اقتصادات العالم".
يذكر أن فيروس كورونا ظهر لأول مرة في مدينة ووهان جنوبي الصين أواخر 2019، وما لبث أن انتشر في أنحاء العالم.
ووفق أرقام نشرتها اليوم الأحد جامعة جونز هوبكنز الأميركية، فإن وباء كورونا أصاب حتى الحين أزيد من 660 مليونا، وقتل 6.9 ملايين إنسان حول العالم.

المصدر : الجزيرة + وكالات

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 03-01-23, 07:08 PM

  رقم المشاركة : 422
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي قبيل إفادة لمنظمة الصحة العالمية.. إعلام الصين يهون من انتشار كورونا والاتحاد الأوروبي يعرض لقاحات مجانية على بكين



 

قبيل إفادة لمنظمة الصحة العالمية.. إعلام الصين يهون من انتشار كورونا والاتحاد الأوروبي يعرض لقاحات مجانية على بكين

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
تقارير أفادت بارتفاع مضطرد لعدد الإصابات بكوفيد-19 في الصين بعد قرار إلغاء سياسة "صفر كوفيد" (غيتي)



3/1/2023

قللت وسائل إعلام رسمية صينية اليوم الثلاثاء من مدى انتشار إصابات كوفيد-19 في البلاد، قبيل إفادة من المتوقع أن يدلي بها علماء صينيون إلى منظمة الصحة العالمية، التي تأمل في عقد "مناقشة مفصلة" عن تحور الفيروس.
كما عرض الاتحاد الأوروبي اليوم على الصين تزويدها بلقاحات مجانية لكوفيد-19، في ظل ارتفاع عدد الإصابات هناك بعد تخفيف بكين سياستها "صفر-كوفيد".

وأقرّ المركز الصيني للسيطرة على الأمراض والوقاية منها أمس الاثنين بتسجيل 3 وفيات جديدة بفيروس كورونا في عموم البلاد خلال الساعات الـ24 الماضية، مقارنة بحالة وفاة واحدة في اليوم السابق.
ونقلت صحيفة الشعب اليومية، وهي الجريدة الرسمية للحزب الشيوعي، عن خبراء صينيين قولهم إن الأعراض الناجمة عن كوفيد-19 كانت خفيفة إلى حد ما لمعظم الأفراد الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس.
وقال شاهد عيان لوكالة رويترز إن منطقة الطوارئ في مستشفى تشونغشان في شنغهاي كانت مكتظة بالمرضى اليوم الثلاثاء، وذكر أن بعضهم كان يرقد على أسرّة في ممر المستشفى ويتلقى العلاج الوريدي، في حين كان العشرات يقفون في طوابير حولهم في انتظار الطبيب أن يفحصهم.
وكانت منظمة الصحة العالمية قد حثت الجمعة الماضية مسؤولي الصحة في الصين على مشاركة معلومات محددة وفي الوقت المناسب بانتظام حول وضع فيروس كورونا في البلاد.ودعت المنظمة العلماء الصينيين لتقديم بيانات مفصلة عن التسلسل الجيني خلال اجتماع يعقد اليوم الثلاثاء، بالإضافة إلى بيانات عن حالات التعافي والوفيات والتطعيمات.
وقال متحدث باسمها إنه من المتوقع عقد "مناقشة مفصلة" حول متحورات الفيروس في الصين والعالم.
ومن المتوقع أن يقدم العلماء الصينيون عرضا حول هذا الأمر أثناء الاجتماع، لكن بعض الخبراء شككوا في أن تكون الصين صريحة في البيانات التي ستقدمها.
وقال ألفريد وو، وهو أستاذ مساعد في كلية لي كوان يو للسياسة العامة بجامعة سنغافورة الوطنية، "لا أعتقد أن الصين ستكون صادقة للغاية في الكشف عن المعلومات".
وأضاف "إنهم يفضلون الاحتفاظ بهذه المعلومات لأنفسهم أو يقولون إنه لم يحدث شيء، أو لا شيء جديد. إحساسي هو أننا يمكننا افتراض أنه لا يوجد شيء جديد.. لكن المشكلة في الصين دائما هي قضية الشفافية".


قيود واختبارات

وتشترط الولايات المتحدة وفرنسا ودول أخرى على القادمين إليها من الصين تقديم نتائج سلبية لاختبار كوفيد-19، في حين قالت بلجيكا إنها ستختبر مياه الصرف الصحي على الطائرات القادمة من الصين لرصد أي متحورات جديدة من فيروس كورونا.
وخضع تحول الصين المفاجئ في ضوابطها المرتبطة بكوفيد-19 في السابع من ديسمبر/كانون الأول الماضي، بالإضافة إلى دقة بياناتها حول عدد الحالات والوفيات، إلى تدقيق متزايد في الداخل والخارج.
ووصفت الخارجية الصينية القيود التي فرضتها بعض الدول على المسافرين القادمين من الصين بأنها "غير منطقية.. وتفتقر إلى الأساس العلمي".
وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية ماو نينغ للصحفيين في بكين "نرغب في تحسين اتصالنا مع العالم".
وأضافت "لكن نعارض بشدة محاولات التلاعب بإجراءات الوقاية من الجائحة ومكافحتها لأغراض سياسية، وسنتخذ الإجراءات المناسبة في المواقف المختلفة وفقا لمبدأ المعاملة بالمثل".

وأوقفت الصين العمل بسياسة "صفر-كوفيد" التي دافع عنها الرئيس شي جين بينغ في أعقاب الاحتجاجات التي مثلت أكبر استياء عام منذ توليه مقاليد السلطة في البلاد، وتزامن ذلك مع تحقيق الصين أبطأ نمو اقتصادي لها منذ ما يقرب من نصف قرن. ومع انتشار كوفيد-19 دون قيود، أبلغت دور الجنازات عن ارتفاع في الطلب على خدماتها، ويتوقع خبراء صحة في أنحاء العالم أن تسجل الصين ما لا يقل عن مليون وفاة هذا العام.

المصدر : وكالات

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

قديم 07-01-23, 05:56 PM

  رقم المشاركة : 423
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي توقعات بتفش واسع لمتحور كورونا الجديد في أوروبا والصين تجري محادثات مع فايزر لترخيص دواء



 

توقعات بتفش واسع لمتحور كورونا الجديد في أوروبا والصين تجري محادثات مع فايزر لترخيص دواء

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
علاج مصابين في وحدة للعناية المركزة بمستشفى في بكين (رويترز)



7/1/2023

توقع خبير ألماني انتشار متحور فيروس كورونا الجديد "إكس بي بي 5.1" على نطاق واسع في أوروبا وألمانيا خلال الأسابيع المقبلة، يتزامن ذلك مع إعلان وفيات جديدة في الصين جراء الإصابة بالفيروس رغم تأكيد بكين أن وضع الجائحة "تحت السيطرة" دون أن يمنعها ذلك من إجراء محادثات مع شركة "فايزر" الأميركية لترخيص دواء مضاد لـ"كوفيد-19″.
وتقدر المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها أن المتحور "إكس بي بي 5.1" يمثل ما يقرب من نصف جميع الإصابات الجديدة في الولايات المتحدة.

وقال عالم الأوبئة، هايو تسيب، من معهد "لايبنتس" الألماني لأبحاث الوقاية من الأمراض وعلم الأوبئة في مدينة بريمن، "يمكن القول، بشيء من اليقين التنبؤي، إن هذا المتحور سيصبح هو السائد في بلدنا أيضا".
وأضاف أن المتحور الجديد ينتشر "بالتزامن مع ضعف المناعة لدى الأشخاص الذين حصلوا على تطعيم أو أصيبوا بالعدوى منذ بعض الوقت"، مشيرا إلى أن المتحور انتشر أولا في الولايات المتحدة، ثم سينتشر في ألمانيا، لكنه أكد أن عدد الحالات المرصودة من المتحور لا تزال منخفضة للغاية وليست هناك حاجة لتدابير جديدة بعد.
من جهته، قال رئيس مجموعة أبحاث تطور الفيروسات والبكتيريا بجامعة "بازل" السويسرية، ريتشارد نير، إن المتغير الذي اكتُشف في أكتوبر/تشرين الأول الماضي زاد بسرعة في شمال شرق الولايات المتحدة وسيطر على حالات العدوى منذ منتصف ديسمبر/كانون الأول الماضي، مضيفا أن المتحور أقل شيوعا خارج شمال شرق الولايات المتحدة لكنه يزداد انتشارا.
وأشار نير إلى أن هناك القليل من المعلومات عن شدة المرض الذي يتسبب فيه المتحور، موضحا أن حالات الإصابة ودخول المستشفيات قد زادت في جميع أنحاء الولايات المتحدة، وليس فقط في المناطق التي كان يسود فيها المتحور "إكس بي بي 5.1″، مضيفا أن هذا قد يشير إلى أن الخطورة لا تختلف كثيرا عن المتحورات الأخرى الشائعة حاليا.


محادثات صينية مع فايزر

في إطار آخر، نقلت وكالة رويترز عن 3 مصادر أن الصين -التي تعارض إلى حد كبير اللقاحات والعلاجات الغربية- تجري محادثات مع شركة فايزر الأميركية للحصول على ترخيص يسمح لشركات الأدوية المحلية بتصنيع وتوزيع نسخة من عقار باكسلوفيد الذي تنتجه الشركة والمضاد لكوفيد-19 والفيروسات في الصين.
وقال أحد المصادر المطلعة على الأمر إن الجهة المنظمة للمنتجات الطبية في الصين، وهي الإدارة الوطنية للمنتجات الطبية، ترأس المحادثات مع شركة فايزر منذ أواخر الشهر الماضي. وأضاف أن بكين حريصة على الانتهاء من بنود اتفاق الترخيص قبل العام القمري الجديد الذي يبدأ في 22 يناير/كانون الثاني.
وتواجه المستشفيات الصينية ضغوطا شديدة بعد أن تخلت الحكومة فجأة عن سياسة صفر كوفيد الشهر الماضي، مما أدى إلى ارتفاع عدد الإصابات. وأدت الموجة المتصاعدة من الإصابات في جميع أنحاء البلاد إلى اكتظاظ المستشفيات وإفراغ الصيدليات من الأدوية وإثارة قلق دولي.
وأظهرت تجربة سريرية أن باكسلوفيد يقلل من دخول المرضى المعرضين لمخاطر عالية إلى المستشفيات بنسبة 90% تقريبا، ويتزايد الطلب على هذا الدواء مع محاولة العديد من الصينيين الحصول عليه في الخارج وشحنه إلى الصين.
وكان عقار باكسلوفيد الذي يتناول عن طريق الفم أحد العلاجات الأجنبية القليلة التي تمت الموافقة عليها في الصين، حيث وافقت في فبراير/شباط 2022 عليه لعلاج المرضى المعرضين لمخاطر عالية في عدة أقاليم.


الجائحة "تحت السيطرة"

على صعيد آخر، انضمت البرتغال وهولندا اليوم السبت إلى قائمة الدول التي تلزم المسافرين من الصين بإظهار نتيجة سلبية لاختبار "كوفيد-19" حديث قبل السماح لهم بدخول البلاد.
وتلزم أكثر من 12 دولة الآن المسافرين الصينيين بإجراء اختبار كوفيد؛ إذ قالت منظمة الصحة العالمية إن البيانات الرسمية للإصابات في الصين لا تعكس النطاق الفعلي لتفشي المرض.
يأتي ذلك رغم اعتبار الصين في تصريحات لمتحدثة الخارجية ماو نينغ أن وضع جائحة كورونا في البلاد "تحت السيطرة"، مشيرة إلى أن العديد من دول الاتحاد الأوروبي ترحب بالقادمين إليها من الصين.
وأعلن المركز الصيني لمكافحة الأمراض والوقاية منها -اليوم السبت- أن بر الصين الرئيسي سجل 3 وفيات جديدة بـ"كوفيد-19" يوم الجمعة مقارنة مع 5 وفيات في اليوم السابق.
وطالبت منظمة الصحة العالمية السلطات الصينية مرارا بالتزام الشفافية فيما يتعلق بأعداد المصابين والوفيات الناتجة عن الفيروس.

بيد أن المنظمة قالت -أول أمس الخميس- إنه وفقا لبيانات المركز الصيني للسيطرة على الأمراض والوقاية منها "لم يتم اكتشاف أي متغيرات جديدة لفيروس كورونا في الصين".

المصدر : وكالات

 

 


الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:31 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2023, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع