ولد وردي" قائد قوات جبهة تيغراي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »          فصائل رحبت بها ومقربون من فتح: لا جديد فيها.. نشر تفاصيل وثيقة حماس للمخابرات المصرية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 14 )           »          العثور على عبوة كانت معدة للتفجير بمهرجان خطابي لأردوغان (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 15 )           »          أحدث هجوم دموي.. مقتل أكثر من 30 في هجوم على حافلة ركاب وسط مالي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 15 )           »          وحدة حاسوبية متكاملة تحوّل الهاتف الذكي إلى حاسوب محمول (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 14 )           »          كييف تطالب بدعم الغرب.. فما الذي يريده الغرب من أوكرانيا؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 14 )           »          كورونا.. منظمة الصحة العالمية تؤكد أن أوميكرون شديد العدوى وشركة بيونتك تتفاءل بفعالية لقاحها (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 16 )           »          المخابرات الأميركية تتحدث عن هجوم محتمل مطلع 2022.. بايدن يتعهد بردع روسيا عن غزو أوكرانيا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 14 )           »          الحرب الإثيوبية.. معارك متقطعة في إقليم أمهرة والجيش الفدرالي: أبعدنا الخطر عن أديس أبابا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »          نجاة حاكم ولاية بنجشير من انفجار في كابل (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 15 )           »          ملف خاص بكل تفاصيل الأحداث والمعلومات والتطورات لفيروس كورونا (كوفيد 19 ) (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 276 - عددالزوار : 81704 )           »          سلاح إسرائيل على حدود طهران.. ماذا وراء التوترات بين أذربيجان وإيران؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 35 )           »          أقرب من أي وقت مضى.. لماذا تسعى تركيا وأرمينيا إلى تطبيع علاقاتهما؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 35 )           »          إيران وأذربيجان.. هل نشهد حربا باردة جديدة في القوقاز؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 33 )           »          هل تخطّى وزير الدفاع رئيس الوزراء؟.. ما حقيقة ولاية الجيش على جهاز تنمية سيناء؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 30 )           »         



 
العودة   ..[ البســـالة ].. > جـناح الأمن و الإتــصالات > قســــــم الإتــصالات والحـــرب الإلكـــترونية
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


دراسة علمية تحليلية حول أنظمة cdma الجيل الثالث

قســــــم الإتــصالات والحـــرب الإلكـــترونية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع

قديم 14-01-11, 06:52 PM

  رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
البواسل
مشرف قسم العقيدة / والإستراتيجية العسكرية

الصورة الرمزية البواسل

إحصائية العضو





البواسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي دراسة علمية تحليلية حول أنظمة cdma الجيل الثالث



 

المقدمة

قال الله تعالى:- ( وقل أعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنين وستردون إلى عالم الغيب والشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون ) .

أهمية الاتصالات :-
التنقل والترحال الدائمين هي خاصية أساسية محتكرة على البدو الرحل الباحثين عن الكلأ والمرعى وانتقلت أيضا إلى كبرى عواصم الدول الصناعية في العالم فلقد أصبح التنقل الدائم صفة مميزة لإنسان القرن الواحد والعشرين في تلك الدول وإن اختلف المعنى اليوم . ولكن هذا التنقل يتطلب قدرا كبيرا من المرونة والحرية بحثا عن الفرص الضائعة والمخبئة في مكان ما وفي قلب هذا المجتمع المتنقل تلعب الاتصالات دوراً أساسياً للجمع بين الإستقرار والتنقل .


وقد عرفت الإتصالات منذ الإنسان الأول القديم فكانت منها وسيلة التخاطب وتكون إما باللغة الناطقة بينهم إذا كانت مفهومة أو بلغة الإشارة إذا كانت اللغة الناطقة عائق بينهم , هذا بالنسبة للمسافات القريبة , أما بالنسبة للمسافات البعيدة فكانوا يستخدمون طرق أخرى للاتصال منها الدخان والحمام الزاجل والطبول وغيرها من الوسائل التي عرفت عند قبائل وشعوب معينة . الشكل التالي يوضح بعض هذه الطرق وهي عن طريق الدخان والحمام الزاجل .

مراحل تطور الاتصالات :-
مع مرور السنوات تقدم العلم وبدأت التجارب والأبحاث فظهرت الموجات الكهرومغناطيسية التي تقاس بالهيرتز ( Hz ) نسبة إلى عالم الطبيعة الألماني ( هيرتز ) الذي أجرى أول تجربة سنة 1806 م في الفضاء أسماها التذبذب الكهرومغناطيسي وأثبت في هذه التجربة إمكانية إرسال الموجات الراديوية من مكان إلى مكان آخر دونما الحاجة إلى توصيلات بين المرسل والمستقبل وبالرغم من أنه أثبت بالدليل صحة فكرته فإنه لم يتمكن من الإرسال لأبعاد تزيد عن عدة أقدام . ومن ذلك أثبت أن موجات الراديو تسير بنفس سرعة الضوء . وقال أنهما جزءان من القاعدة الكهرومغناطيسية .

تقنيات الوصول المتعدد ( Multiple Access Techniques) :-
واحد من أهم المفاهيم لأي نظام خلوي هو ( MA) (Multiple Access ) أي تعدد الوصول وهو يعني مشاركة المستخدمين في آن واحد أو عدد كبير من المشتركين يتشاركون في مساحة مشتركة من قناة راديو بدون حدوث تداخل . المستخدم يستطيع الدخول إلى القناة حيث أن كل مستخدم لا تخصص له قناة واحدة .
إن الهدف من تقنيات تعدد الوصولية هو تركيب الإشارات الصادرة من مصادر مختلفة على وسط بحيث يمكن فصل هذه الإشارات بدون تداخل عند النهاية .
وهناك ثلاثة أنواع وهي FDMA و TDMA و CDMA .

( FDMA ) ( Frequency Division Multiple Access)( الوصول المتعدد بتقسيم التردد) :-

في الشكل السابق توضيح لتقنية الوصول المتعدد بتقسيم التردد FDMA حيث يـقـتسم المستخدمون النطاق الترددي بأن يخصص جزء من هذا النطاق لكل مستخدم طوال مدة مكالمته الهاتفية , وهو لا يستخدم كل الحزمة ( BAND ) ولكن ميزته أنه ليس به انقطاع أي أنه يستخدم كامل الحزمة الترددية المخصصة له طوال الفترة الزمنية .

( TDMA ) ( TIME DIVISION MULTIPLE ACCESS )( الوصول المتعدد بتقسيم الزمن ) :-

في الشكل السابق توضيح لتقنية الوصول المتعدد بتقسيم الزمن TDMA , وهي تقنية تسمح لعدة مستخدمين باستخدام القـناة نفسها في آن واحد بحيث تخصص شريحة زمنية ( TIME-SLOT ) لكل مستخدم , يستخدم خـلالها كل نطاق التردد المخصص للتقنية وذلك طوال مدة الشريحة الزمنية , وميزته أنه يستخدم كل الحزمة ( BAND ) ولكن في فترات زمنية متقطعة .
ملاحظة هامة :
أنظمة TDMAالخلوية تستخدم تقنية TDMAولكنها أيضاً تستخدم تقنية تقسيم الترددFDMA أي أنها تستخدم (TDMA / FDMA ) .كما هو موضح في الشكل التالي.

( CDMA) (CODE DIVISION MULTIPL ACCESS) ( الوصول المتعدد بتقسيم الشفرة ) :-

في الشكل السابق توضيح لتقنية الوصول المتعدد بتقسيم الشفرة CDMA , وهي تقنية مبنية على تـقـسيم الشفرة , بحيث أنه يخصص لكل مستخدم شفرة خاصة ويستخدم كل النطاق الترددي والزمني طوال مكالمته الهاتفية , بحيث تكون الشفرات المخصصة للمستخدمين مختلفة حتى يمكن فصل إشارة كل مستخدم بواسطة شفرته الخاصة في النهاية , وبأقل تداخل من المستخدمين الآخرين .

( PCM ) ( PULSE CODE MODULATION )( التضمين النبضي المرمّز ):-
وهذه العملية تعمل على تحويل الإشارة التماثلية إلى إشارة رقمية وتتم في عدة مراحل :-
أولا: ( Sampling ) أخذ العينات للإشارة التماثلية ونعني به أخذ أجزاء من الإشارة عند لحظات منتظمة تفصلها فترة زمنية ثابتة , وهذه العملية تتبع نظرية معينة تسمى نظرية نايكويست ( Nyquist Theorem ) الذي ينص على أن يكون تردد أخذ العينات مساويا أوأكبر من ضعف أعلى تردد موجود في الإشارة ( fS >= 2fm) .
إن الناتج من عملية أخذ العينات إشارة متغيرة الإتساع وذات عرض نبضي ثابت تسمى تشكيل إتساع النبضات ( PAM ) ( Pulse Amplitude Modulation ) , وهذه الإشارة تتعرض لعدة مشاكل وهي :-
- التشويه في الإتساع ( Amplitude Distortion )
- التشويه في التردد ( Frequency Distortion )
- التشويه في تأخير الانتشار (Propagation Delay Distortion)
لذلك يجب أن يكون هنا حلا لهذه المشاكل والحل هو بدل إرسال هذه الإشارات يتم إرسال كلمة رقمية تمثل إتساع العينات وهذا يتم بالخطوتين التاليتين. .
ثانيا : التكميم ( Quantization ) وهو إعطاء العينة التماثلية (PAM) والتي تمثل الإشارة الأصلية قيمة بالنظام الثنائي (2n ) وn يعتمد على نوع النظام المستخدم وكلما كبرت كان أفضل ولكن بحد معقول.
ثالثا : الترميز ( Coding ) بعد عملية التكميم وإعطاء لكل عينة قيمة ثابتة يتم إستبدال هذه المستويات بكلمة تتألف من نبضات وكل نبضة لها قيمتين إما ( 1) أو ( 0 ) .

( Global System of Mobile Communication) GSM ( 2G ) :-
يعتبر أول نظام خلوي رقمي بدأ في التطويرعام 1983م بواسطة مجموعة تسمى ( GSM ) وكان يحمل الإسم ( Group Special Mobile) المجموعة الخاصة بالهاتف النقال , وهي عبارة عن مؤسسة تجارية مكونة من مجموعة من الدول الأوروبية .
عندما طور هذا النظام حمل الاسم المعروف بـ ( Global System of Mobile Communication ) . وهذا النظام يعمل بإستخدام ( TDMA/FDMA) الذي يختلف عن النظام التماثلي , و يعتبر أول تقنية رقمية تطبق النظام الخلوي , ويستخدم النظام الرقمي ( FDMA / TDMA ) حيث يحوّل الكلام إلى أرقام بمعدل منخفض ويشفّر الكلام الرقمي , كما تضاف أرقام للتصحيح الأمامي وتوزع الأرقام بطريقة بينية للتغلب على مشكلة الخبو . أما بالنسبة لشبكة ( GSM ) فهي تعمل على سرعة تأسيس الطلب والمحافظة عليه بينما يكون الهاتف النقال في حالة حركته , بطريقة أخرى الطلب سوف ينقطع , وبعد العديد من التجارب والأبحاث أصبحت شبكة GSM الأكثر ذكاءاً في تشغيل الخلية .


حيث قامت هذه المجموعة بوضع الإقتراحات التالية :-
1 – تكون المكالمة ذات جودة عالية .
2 - أن تكون المعدات والخدمات المقدمة منخفضة التكلفة .
3 - أن يدعم التجوال الدولي ( ROAMING )
4 - أن تكون لها المقدرة على التسليم ( Handoff ) .
5 - أن يدعم الخدمات والتسهيلات الجديدة .

تكنولوجيا الجيل الثاني تنطبق على جميع الشبكات النقالة المتوفرة الآن , وذلك لأنها إتصالات رقمية بعكس الجيل الأول الذي كان تماثلياً أو تقليدياً , أما عملية النقل للبيانات فهي ممكنة بسرعة محددة تصل إلى 9.6 كيلو بت في الثانية .

( GPRS )(GENERAL PACKET RADIO SERVICE ) ( خدمة الحزم الراديوية العامة ) ( 2.5 G ) :-

وهو نظام يعتمد على تحويل البيانات بشكل حزم تؤمن تحويل البيانات بسرعة تصل إلى 115kbps مقابل 9.6 kbps لإتصالات الجوال في نظام GSM , على أن معظم أنظمة GPRS تعمل حاليا بسرعة تحويل تتراوح بين 20 ) إلى 40 ) كيلو بت في الثانية .

إن هذه التقنية اللاسلكية موجهة لنقل البيانات عبر شبكات GSM وذلك بإستخدام أجهزة النقال المتوافقة مع هذه التقنية . ويتم نقل المعلومات في شكل حزم مما يساهم في الوصول إلى أحجام أكبر من المعلومات وبسرعات عالية ,
ويتميز هذا النظام بخواص منها :-
1 - التنقل من مكان لآخر أثناء نقل البيانات .
2 - التمتع باتصال دائم مستمر .
3 - التكلفة حسب حجم المعلومات المتبادلة وليس على مدة الإستخدام .
4 - متوفرة في كل مكان .
5 - سرعة عالية لنقل البيانات .

فوائد نظام GPRS :-
يتيح للمشترك الاستمتاع بسرعات عالية ومتزامنة بين الصوت والبيانات وبسرعات تصل إلى أكثر من ( 40Kbps ) وهناك العديد من التطبيقات التي تقدمها تقنية ( GPRS ) ,كونها الناقل لهذه التطبيقات ومنها :-

1 - تصفح الإنترنت .
2 - الوصول السريع إلى البريد الإلكتروني .
3 - إرسال واستقبال رسائل الوسائط المتعددة .
4 - إستخدام تقنية الويب .
5 - إستخدامها في نقاط البيع .
6 - الخدمات المالية والبنكية .
وهذه التطبيقات تعتمد على نوعية الجهاز المستخدم .

( EDGE ) ( Enhanced Data rate for GSM Evolution )( تعزيز نسبة البيانات للتطور الشامل ) ( 3G ) :-

يشكل هذا النظام تحسينا ملحوظا لمعدل سرعة نقل البيانات في نظام ( GSM ) , وهو يعتمد على تقنية تبديل حزم البيانات لرفع سرعة النقل , بحيث تتم تجزئة البيانات والصوت إلى حزم مخصصة إفراديا , ومن شأن هذه الطريقة زيادة فعالية إستخدام عرض النطاق الترددي. وعندما يتم دمج هذا النظام مع نظام ( GPRS ) فإن سرعة النقل القصوى تبلغ (300Kbps ) أي أنها قد تشكل بديلاً مقبولاً لشركات الإتصالات الخلوية التي لاتملك إجازات لإستثمار تكنولوجيا الجيل الثالث .

التعريف بنظام CDMA :-
هو نظام يستخدم تقنية الوصول المتعدد بتقسيم الشفرات , وقد ظهر هذا النظام منذ وقت مبكر من عـام 1980م حيث كان يستخدم في نظم الإتصالات بالأقمار الإصطناعيـة لإرسال البيانات بسرعة عالية . ولم يكن يستخدم آن ذاك في نظم الاتصالات للنقال . فالذي كان يستخدم للنقال النظامين FDMA و TDMA , ولتوضيح هذين النظامين نضرب مثلا بسيطاً يوضح كيفية التقسيم فيهما والتقسيم في نظام CDMA . فلو نظرنا إلى مكان به العديد من الغرف ولكل غرفة رقم مخصص ويتم الفصل بين الغرف بجدر فاصلة , ففي هذين النظامين يكون تقريبا لكل اثنين من المتحدثين غرفة خاصة بحيث لا يسمع حديثهما أحد . إذاً هذين النظامين وبصورة مختصرة مبنية على تقسيم الغرف بحيث يكون حجم الغرفة على حجم عرض الحزمة الترددية وترقيمها بحيث يحدد لكل مستخدم رقم أي وقت معين من أجزاء الوقت ( TIME-SLOT ) كما هو موضح في الشكل التالي.

أما نظام CDMA فبنيته تختلف عنهما فمحطة الإرسال به كبيرة . ولو مثلناه بالغرف فهي تعتبر مثل قاعة كبيرة مليئة بالناس وكل الناس يتحدثون فليس هناك جدر فاصلة أو ترقيم للغرف كما في الأنظمة السابقة أو أن يكون الحديث بين الناس على فترات لكل مجموعة . فهنا الكل يتكلم وفي نفس الوقت . أو كمثال آخر لو دخلت بصالة طعام عالمية بها العديد من الناس وكل مجموعة تجلس مع بعضها تتحدث بلغتها فعند دخولك لهذه الصالة لا تستطيع فهم شيء , فإن وجدت من يتحدثون بلغتك تستطيع بذلك فك شفرات كلامهم ( معنى كلامهم ) فهكذا نظام CDMA , كما هو مبين في الشكل التالي يخصص لكل متحدث شفرة خاصة وكل المشتركين أو المتحدثين يرسلون ويستقبلون في نفس الوقت بدون توقف . والمعالجة في هذا النظام تكون عن طريق التحكم بالقدرة فعن طريقها يستطيع التمييز والتنظيم بين المكالمات فهذا النظام لا يستطيع العمل نهائيا بدون التحكم بالقدرة وهذا ما سبب له مشكلة في مراحل تطوره.

أنظمة الجيل الثالث :-
علينا أن نعرف أولا أن ( ITU )( International Telecommunications Union ) إتحاد الاتصالات الدولي أطلقت عبارة ( IMT-2000 ) ( International Mobile Telephony) لتدل على الجيل الثالث من نظم الإتصالات .
وللمعلومية سبقت هذه التسمية تسمية أخرى كانت في عـام 1990م وهـي ( FPLMTS ) ( Future Public Land Mobile Telephone System ) منذ عـام 2000 بدأت التسمية ( IMT-2000 ) تكون هي الدالة على 3G وهذا الجيل من المتوقع منـه أن يدعم أو يزود عدة خدمات منها :-
- النقل الأدنى لمعدل نقل البيانات حوالي 2Mbps ( للثابت ) و 144Kbps ( المتحرك )
- نقل بيانات متماثلة .
- خدمات تبديل دائرة وتبديل حزمة كبروتوكول الانترنت ( IP ) .
- سعة كبيرة وكفاءة طيف محسنة .
- خدمات مختلفة تحدث معا في وقت واحد للمستخدمين مع خدمات متعددة الوسائط ، عالمية أي ( بها خدمة التجوال ) .

[W-CDMA ( UMTS )] 2.2.2 ( Wide - CDMA )(Universal Mobile Telecommunication Services ) :-

هذه التقنية توفر خدمة الصوت والصورة معا , إلى جانب هذا توفر إمكانية إستخدام

3.2.2 ( CDMA 2000 ) :-
أما نظام ( CDMA2000 ) فهذا الذي سوف نفصله وسيكون هو موضوعنا في جميع الأبواب .
مراحل التطور لنظام CDMA للهاتف النقال :-
بداية يجب أن نعلم كيف كانت بدايته وفيما أستخدم وعلى ماذا يعتمد وكيف تطور وماهي أنواعه , في الماضي كان كل نظام جديد يحتاج إلى 10 سنوات قبل أن يكون في سوق العمل فنظام ( AMPS ) أخذ ما يقارب 20 سنة , ونظام ( GSM ) أخذ ما يقارب 10 سنوات وأنظمة ( TDMA ) 7 سنوات بينما نظام ( CDMA ) ففي 5 سنوات فقط تطور وبسرعة مذهلة رغم ما وجهه من صعوبات و انتقادات .
ويوجد هناك نوعين من CDMA وهي :-

النوع الأول : يستخدم ( FHSS ) ( Frequency-Hopping Spread Spectrum ) وهذا هو النوع القديم ولا يستخـدم حالياٌ واستخدم سابقاٌ في المجال العسكري . وهو مبين في الشكل
التالي .

النوع الثاني : يستخدم ( DSSS ) ( Direct Sequence Spread Spectrum ) حيث تجمع إشارة المستخدم مع إشارة فصل فريدة ثم ترسل وعند المستقبل تستخدم نفس إشارة الفصل فتنتج الإشارة الأصلية , وهذا هو المستخدم في نظام IS-95 التجاري . وهو مبين في الشكل التالي .

إن المعيار الأول لنظام CDMA هو ( IS-95A ) وهو نموذج لمعدل نقل بيانات منخفض حيث يقوم بدعم البيانات بسرعة تصل إلى حوالي 14.4Kbps وكان ذلك في عام 1995 وكان تقديمه بطيء جداً .
وتم تطويره عام 1998 إلى ( IS-95B ) وهو نموذج لمعدل نقل بيانات متوسط حيث يدعم البيانات بسرعة تصل إلى حوالي (114Kbps ) وللمعلومية فإنه يطلق على النظامين التاليين
( IS-95A & IS-95B ) اسم ( cdmaOne ) .
وبعد التجارب المعملية والميدانية والجهود المكثـفة والعمل المتواصل قامت شركة ( QUALCOM ) بتطوير التقنية إلى ( IS-95C ) أو ما يعرف باسم ( CDMA2000 ) وهي التقنية الأكثر كفاءةً وانتشاراً في العالم والتي قامت بتزويد المشتركين بالخدمات والمميزات والعروض, وهي في توسع دائم وازدياد في أعداد المشتركين . وهذه التقنية الجديدة تتمثل بما يلي :-

CDMA2000 1XRTT :-
كفاءته عالية حيث أن أعلى معدل نقل بيانات يصل إلى 307Kbps على حامل واحد 1x ذا مدى ترددي1.25MHZ .
- هو أول نظام من IMT2000 الذي يقدم بيانات لاسلكية بسرعة عالية .
- متوافق أو متوائم مع ( IS-95A & IS-95B ) .
- هو تقنية الجيل الثالث المستخدمة اليوم .
- يعود إلى ( 1XRTT ) .
- ضعف سعة الصوت لشبكات وناقلات ( CDMA ONE ) .
- يقدم خدمات دخول الانترنت .
- يقدم 50% أوقات إضافية أكبر .

CDMA2000 1XEV-DO( Evolution - Data Only :-
- الكفاءة عالية حيث أن أعلى معدل نقل البيانات يصل إلى 2.4 Mbps على حامل 1X ذا مدى ترددي يصل إلى 1.25 MHZ .
- ينقل بيانات فقط
- هو حل لدخول إنترنت بكلفة رائعة وأداء عالي .
- تقنية قابلة للإزدياد .

CDMA2000 1XEV-DV( Data – Voice ) :-
وهو يدمج بين الصوت والبيانات ذات الحزمة العالية في وقت واحد .
مثل الفيديو ونقل المؤتمرات وخدمات أخرى عند سرعات تصل إلى حدود 3.09Mbps . ينقل البيانات والصوت .
CDMA 2000 3X RTT :-
- يستخدم 3 حوامل
- معدل نقل البيانات يصل إلى ( 1Mbps ) .

وكما ذكرنا أن شبكة CDMA2000 متوافقة مع ( cdmaOne ) , فإن شبكة نظام (cdmaOne ) تستطيع وبسهولة تطوير نفسها إلى CDMA2000 , علاوة على ذلك فإن التحويل من (cdmaOne ) إلى (CDMA2000 ) رخيص الثمن وهو من الأسباب الرئيسية للتحويل .

 

 


 

البواسل

ليس القوي من يكسب الحرب دائما
وإنما الضعيف من يخسر السلام دائما

   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:04 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع