بوركينا فاسو.. الجيش يسيطر على المرافق الحيوية في البلاد والسفارة الأميركية تغلق أبوابها (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          أوكرانيا.. الناتو يحشد قواته والكرملين يتهمه بالتصعيد وجونسون متفائل بإمكانية الحل (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          تحقيق استقصائي أوروبي.. من هم الدبلوماسيون الروس الذين طردهم الناتو بتهمة التجسس؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          للمرة الثانية خلال أسبوع.. الحوثيون يستهدفون مواقع حساسة في الإمارات وقوات أميركية تحتمي بالملاجئ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          وزير دفاع اليمن: أمن الملاحة الدولية يتحقق بزوال أدوات إيران (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »          انطلاق تمرين "مرجان 17" بين القوات البحرية السعودية والمصرية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »          هجوم سجن الحسكة.. أكثر من 100 قتيل بمعارك تنظيم الدولة و"سوريا الديمقراطية" (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 11 )           »          لبيد : صفقة الغواصات أخطر قضية فساد أمني بتاريخ إسرائيل (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »          فورين بوليسي: كيف يمكن للحرب بين أوكرانيا وروسيا أن تؤثر على آسيا وأفريقيا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          مقتل عسكري فرنسي بهجوم في مالي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          لينا خان - رئيسة لجنة التجارة الفدرالية الأميركية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          عقب إطلاق نار بثكنات.. سلطات بوركينا فاسو تنفي احتجاز الرئيس ووقوع انقلاب عسكري (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 6 )           »          بعد طول شك ولا مبالاة.. شبح الحرب يعود إلى شوارع أوكرانيا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »          أسلحة فتاكة إلى أوكرانيا.. هل أطلقت واشنطن "رصاصة الرحمة" على التفاهم مع موسكو؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »          تدابير أمنية عاجلة في العراق على وقع تطورات معارك الحسكة والصدر يعلق (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »         



 
العودة   ..[ البســـالة ].. > جناح الأرشيف العام > ملف خاص بأهم الاحداث والتطورات العسكرية والسياسية لعام 2021 م .
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


مجلس الأمن يعلن موقفه من استيلاء الجيش السوداني على السلطة ووزير يتحدث عن منعه من لقاء حمدوك

ملف خاص بأهم الاحداث والتطورات العسكرية والسياسية لعام 2021 م .


إضافة رد
 
أدوات الموضوع

قديم 28-10-21, 06:34 PM

  رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي مجلس الأمن يعلن موقفه من استيلاء الجيش السوداني على السلطة ووزير يتحدث عن منعه من لقاء حمدوك



 

مجلس الأمن يعلن موقفه من استيلاء الجيش السوداني على السلطة ووزير يتحدث عن منعه من لقاء حمدوك

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
المحتجون يواصلون حراكهم وينشرون العوائق في طرق عدة بالخرطوم (الأوروبية)



28/10/2021

أصدر مجلس الأمن الدولي بيانا بإجماع أعضائه يعرب فيه عن قلقه العميق بشأن استيلاء الجيش على السلطة في السودان، مع استمرار ضغوط خارجية على القادة العسكريين للتراجع عن إجراءاتهم الأخيرة.
وطالب المجلس الدولي، في بيانه الصادر اليوم الخميس، بإعادة إرساء حكومة انتقالية بقيادة المدنيين على أساس الوثيقة الدستورية، كما دعا للإفراج الفوري عن جميع المعتقلين.

وكانت مصادر دبلوماسية في المجلس قالت للجزيرة قبل ساعات إن بريطانيا وزعت مسودة ثالثة لمشروع بيانها بشأن السودان، يعبر عن قلق المجلس حيال استيلاء الجيش على السلطة، عوضا عن إدانته وفق المسودتين السابقتين.
وجاءت الخطوة البريطانية بعد أن أثارت روسيا اعتراضات على تضمين بيان المجلس أي إدانة لإجراءات الجيش السوداني.من جهة أخرى، قال فولكر بيرتس المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى السودان إنه التقى قائد الجيش السوداني عبد الفتاح البرهان أمس، وعبر له عن قلقه البالغ بشأن المحتجزين منذ 25 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، ودعا للإفراج الفوري عن جميع المعتقلين السياسيين.
وطلب بيرتس أيضا التواصل الفوري مع المحتجزين، وحث البرهان على وقف "التصعيد" مشددا على مسؤولية الجيش والأجهزة الأمنية لضمان احترام الحق في الاحتجاج السلمي وحماية المحتجين.
ودعاه كذلك إلى فتح حوار مع رئيس الوزراء المعزول عبد الله حمدوك وغيره من أصحاب المصلحة، وعرض المشاركة بمساعيه لتسهيل التوصل إلى تسوية سياسية من أجل استعادة الشراكة الانتقالية.

وكان الجيش قد أطلق سراح حمدوك الذي عاد إلى مقر إقامته في الخرطوم مساء الثلاثاء.

وفي سياق الحراك الشعبي والسياسي الرافض لإجراءات الجيش، قالت خارجية الحكومة المعزولة إن السفراء الرافضين "للانقلاب" هم الممثلون الشرعيون للسودان.
وأضافت -في بيان نشرته وزارة الإعلام بالحكومة المعزولة- أن قرارات قائد الجيش "غير شرعية وليس لها سند دستوري".
جاء ذلك بعدما أعفى البرهان 6 سفراء من مناصبهم، إثر رفضهم قراراته الأخيرة.
وذكر التلفزيون السوداني -أمس- أن القائد العام للجيش أعفى كلا من السفير لدى الولايات المتحدة نور الدين ساتي، والسفير بالاتحاد الأوروبي عبد الرحيم خليل، والسفير بقطر عبد الرحيم صديق، ولدى الصين جعفر كرار، والسفير بفرنسا عمر مانيس، فضلا عن رئيس البعثة بجنيف علي الجندي.


قتيل في الاحتجاجات

ومع استمرار الحراك ضد ما يسميه المحتجون انقلابا عسكريا لليوم الرابع على التوالي، قالت لجنة أطباء السودان المركزية إن متظاهرا قتل وإن اثنين آخرين أصيبا بجراح حرجة خلال مظاهرات في منطقة الخرطوم بحري اليوم الخميس.
وقال ناشطون عبر منصات التواصل الاجتماعي إن المتظاهر قتل برصاص مسلحين موالين للجيش.
وأظهرت صور متداولة محاولات فرق الإسعاف إنقاذ المصابين، إثر تعرضهم لإطلاق النار خلال المظاهرات.

وأعاد المتظاهرون اليوم نشر العوائق في الطرق لقطعها، وفي المقابل أطلقت القوات السودانية قنابل الغاز المدمع لتفريق المتظاهرين في حي بُرّي شرق الخرطوم.
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مدير الطب الشرعي السوداني هشام فقيري قوله اليوم إن المشارح في الخرطوم استقبلت يوم الاثنين 7 جثث لمتظاهرين وجثة جندي من قوات الدعم السريع. اعتقل الجيش الاثنين الماضي حمدوك وعددا من الوزراء والقادة الحزبيين، وأعلن قائده البرهان حل مجلسي السيادة والوزراء، وتعهد بتشكيل حكومة كفاءات مستقلة.
كما أعلن البرهان حالة الطوارئ وإقالة الولاة، وتخلى عن بعض بنود الوثيقة الدستورية الخاصة بإدارة المرحلة الانتقالية.


قيود حول حمدوك

من جهته، قال ياسر عباس وزير الري بالحكومة المعزولة -في تصريح للجزيرة اليوم- إن السلطات منعته ووزيرة الخارجية وعددا من الوزراء من مقابلة رئيس الوزراء المعزول.
وأضاف أن جثثا أخرى -لم يحدد عددها- وصلت في الأيام التالية بسبب أحداث العنف وظهرت عليها آثار ضرب بأدوات حادة.
ولا تزال شوارع العاصمة السودانية تشهد انتشارا أمنيا مكثفا للجيش وقوات الدعم السريع، لكن السلطات حاولت إعادة بعض مظاهر الحياة الطبيعية وفتح بعض الطرق والجسور، وسط استمرار الضغوط الخارجية المكثفة على القادة العسكريين.
وقال مراسل الجزيرة إن حركة الملاحة الجوية استؤنفت اليوم في مطار الخرطوم الدولي، حيث أقلعت طائرتان للمرة الأولى، بعد أن توقفت الاثنين الماضي.
وأضاف المراسل أن قوات الجيش فتحت عددا من الجسور الرابطة بين مدن العاصمة الثلاث (الخرطوم، الخرطوم بحري، أم درمان) دون تفتيش. واكتفت بوضع حواجز تراقب حركة المرور، في حين تستمر عمليات فتح الطرق المغلقة مثل شارع أفريقيا المشرف على مطار الخرطوم الدولي، وشوارع وسط العاصمة.
وأشار إلى أن الحركة التجارية بدأت بالعودة تدريجيا إلى منطقة السوق العربي وسط الخرطوم، حيث فتحت بعض المحال التجارية أبوابها.

وذكر المراسل أن بعض الباعة المتجولين بدؤوا بعرض بضاعتهم في منطقة موقف جاكسون، أحد أهم مواقف المواصلات الرئيسية بالسوق العربي، كما عادت حركة السير في شارعي أفريقيا وعبيد ختم، بعد أن كانت أغلقا بواسطة المتظاهرين الرافضين لقرارات قائد الجيش.وفي تلك الأثناء، أعلن مجلس نظارات البجا التصعيد الميداني في شرق السودان، وقال مراسل الجزيرة إن المجلس ألغى جميع الاستثناءات الخاصة بمرور وسائل نقل السلع الإستراتيجية.
وكان محمد الأمين ترك رئيس نظارات البجا والعموديات المستقلة قال للجزيرة في وقت سابق إن المجلس قرر استثناء الغذاء والدواء والوقود وبعض السلع الإستراتيجية من الحظر والإبقاء على إغلاق الطرق والموانئ البحرية إلى حين تحقيق مطالبهم.
كما كشف ترك عن اتصالات مع الخرطوم لتكليف لجنة اتحادية بالتفاوض حول أزمة شرق السودان خلال 48 ساعة.

المصدر : الجزيرة نت + وكالات

 

 


 

الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:10 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع