تاريخ الانقلابات العسكرية في الإسلام (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 7 )           »          التحقيق بانفجار مرفأ بيروت.. رئيس الوزراء اللبناني السابق يرفع دعوى قضائية على الدولة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          رغم الارتياح الذي بدا عليه الجنرال في مؤتمره الصحفي.. لماذا يظهر البرهان وحيدا في "انقلابه" الثالث؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          انفجار مرسى بيروت (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 41 - عددالزوار : 2969 )           »          تاريخ طويل من الطوارئ بمصر.. ماذا يعني إلغاؤها؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 3 - عددالزوار : 8 )           »          اجتماع الدول المجاورة لأفغانستان.. تشديد على ضرورة تشكيل حكومة شاملة والتنسيق المشترك لمحاربة تنظيم الدولة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          سفراء السودان في 12 دولة يعلنون رفض "الانقلاب”.. واشنطن تدعو لإطلاق سراح السجناء السياسيين وأوروبا تحذر من تداعيات خطيرة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          ستراتفور: انقلاب السودان يمكن أن يؤدي إلى شهور من الاضطرابات العنيفة وتوقف المساعدات الدولية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          مقال بالغارديان: بذور انقلاب السودان زُرعت بعد سقوط البشير مباشرة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          كيف كان ردهم؟ البرهان أبلغ الأميركيين مسبقا بعزم الجيش على اتخاذ إجراءات ضد الحكومة المدنية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          حسن بن عبدالله الغانم المعاضيد - رئيس مجلس الشورى القطري (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 11 )           »          معجزة هانوي.. كيف صعد الاقتصاد الفيتنامي من تحت الصفر؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 9 )           »          بريطانيا وفرنسا.. جذور الكراهية بين أهم قوتين في أوروبا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 9 )           »          إثيوبيا تشنّ غارة جوية على "الجبهة الغربية" لإقليم تيغراي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 18 )           »          كتاب : "سيد اللعبة: كيسنجر وفن دبلوماسية الشرق الأوسط (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 23 )           »         



 
العودة   ..[ البســـالة ].. > جـناح القــوات البــريــة > قســـــــم الهندســـــــة العســـــكرية
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


عندما استخدموا الكيماوي أول مرة

قســـــــم الهندســـــــة العســـــكرية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع

قديم 24-11-20, 07:45 PM

  رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي عندما استخدموا الكيماوي أول مرة



 

عندما استخدموا الكيماوي أول مرة.. قتل البريطانيون أنفسهم

بعد هجوم كيماوي أول فاشل باستخدام قذائف مليئة بغاز Xylyl bromide ضد الروس مطلع العام 1915 قرب منطقة بوليمو البولندية، استخدم الألمان خلال شهر أبريل/نيسان من نفس العام 168 طنا من غاز الكلور السام في خضم معركة إيبر الثانية فتسببوا في قتل آلاف الجنود الفرنسيين

خلال الحرب العالمية الأولى، شهد العالم لأول مرة بالتاريخ استخداما مكثفا للأسلحة الكيماوية. ففي خضم هذا الصراع العالمي، لم تتردد مختلف الأطراف المتحاربة في اللجوء لهذا السلاح أملا في حسم المعارك بشكل سريع عن طريق تكبيد العدو خسائر جسيمة أثناء تواجده بالخنادق. وعلى حسب العديد من المصادر، أصيب نحو مليون جندي بسبب هجمات السلاح الكيماوي أثناء هذه الحرب الكبرى توفي من ضمنهم ما لا يقل عن 100 ألف.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
صورة للمارشال دوغلاس هيغ

في الأثناء، كانت الإمبراطورية الألمانية سباقة في استخدام هذا السلاح أثناء هذه الحرب. فبعد هجوم كيماوي أول فاشل باستخدام قذائف مليئة بغاز Xylyl bromide ضد الروس مطلع العام 1915 قرب منطقة بوليمو البولندية، استخدم الألمان خلال شهر أبريل/نيسان من نفس العام 168 طنا من غاز الكلور السام في خضم معركة إيبر الثانية فتسببوا في مقتل آلاف الجنود الفرنسيين.


هجوم قرب لوس

وبعد مضي نحو 5 أشهر عن الهجوم الألماني باستخدام غاز الكلور السام، لم يتردد البريطانيون في اعتماد السلاح الكيماوي أملا في إلحاق خسائر جسيمة بالقوات الألمانية وإجبارها على مغادرة خنادقها والتراجع بمعركة لوس (Loos) بالشمال الغربي لفرنسا. فخلال شهر أيلول/سبتمبر 1915، حاول كل من الفرنسيين والبريطانيين شن هجوم مشترك على جبهتين ضد الألمان أملا في إرباك وتشتيت تركيز القيادة الألمانية على الجبهة الغربية. وبينما قاد الفرنسيون هجوما عند منطقة أرتوا (Artois)، فضّل البريطانيون بقيادة المارشال دوغلاس هيغ (Douglas Haig) شن هجومهم بمنطقة لوس على مقربة من الحدود الفرنسية البلجيكية.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
صورة لعملية تفقد عدد من الجنرالات الألمان لقذائف مجهزة بعناصر كيماوية خلال الحرب الكبرى

وفي خضم هذه المعركة، عانى البريطانيون من نقائص عديدة. فاستعدادا للملحمة عند منطقة لوس، أرسلت القيادة العسكرية البريطانية عددا كبيرا من المجندين الجدد الذين افتقروا للخبرة العسكرية والتكوين الكافي. فضلا عن ذلك، واجهت القوات البريطانية حينها نقصا حادا في عدد القذائف المدفعية بسبب الأزمة التي عاشت على وقعها البلاد حينها.


رياح وهجوم فاشل

وعلى الرغم من إدانتهم لاستخدام الألمان للسلاح الكيماوي خلال أبريل/نيسان 1915، وافق البريطانيون على الاستعانة بغاز الكلور لاستهداف المواقع الألمانية قبيل بداية الهجوم بمنطقة لوس. وانطلاقا من ذلك، حاولت بريطانيا حسم هذه المعركة بشكل سريع لتقديم شحنة معنوية هامة لقواتها خاصة مع تتالي الهزائم ضد الألمان طيلة الفترة السابقة.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
صورة لجنود ألمان و هم بصدد إطلاق غاز الكلور خلال معركة إيبر الثانية

إلى ذلك، تجاهل المسؤولون البريطانيون تحذيرات العديد من خبراء الأرصاد الجوية الذين نبهوهم لتقلبات الرياح واتجاهها. وأواخر شهر أيلول/سبتمبر 1915، فتح البريطانيون أكثر من 5 آلاف أسطوانة مليئة بغاز الكلور باتجاه المواقع الألمانية بلوس مطلقين بذلك حوالي 140 طنا من هذا السلاح الكيماوي قبيل بدء هجومهم الرئيسي.
ولسوء حظ البريطانيين حينها، شهدت المنطقة تغيرا مفاجئا في اتجاه الرياح سرعان ما أعاد غاز الكلور نحو خنادقهم ليتسبب في إصابة نحو 2000 ألفي جندي بريطاني فارق العشرات منهم الحياة بعد فترة وجيزة.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
صورة لجنود بريطانيين مزودين بأقنعة مضادة للغازات السامة خلال الحرب العالمية الأولى

فشل هجوم لوس و50 ألف ضحية

وبناء على ذلك، عرف أول استخدام بريطاني للسلاح الكيماوي فشلا ذريعا بعد أن أسفر عن مقتل جنود بريطانيين بدلا من الألمان. أيضا، تلقت بريطانيا هزيمة قاسية على يد الألمان بمعركة لوس. فخلال الأيام التالية، فشل الهجوم البريطاني في تحقيق أهدافه بفضل قوة الدفاعات الألمانية التي كبّدت البريطانيين خسائر جسيمة تجاوزت الخمسين ألف جندي بين قتيل وجريح.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
جنديان ألمانيان رفقة حمارهما وجميعهم مجهزون بأقنعة ضد الغاز السام بالحرب الكبرى

 

 


 

الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:54 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع