الجزائر.. خطاب متوقع لقائد الجيش ورفض متزايد لرموز السلطة المؤقتة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 35 )           »          10 ضباط يحكمون السودان.. تعرف على أعضاء المجلس العسكري الانتقالي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 32 )           »          تأييدا لقيادة الجيش.. حلفاء بوتفليقة يدعونه للاستقالة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 470 )           »          أهل الجولان الأصليون.. حقائق التاريخ قبل احتلال إسرائيل واعتراف ترامب (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 340 )           »          ترامب والكونغرس وإسرائيل.. من الحب ما قتل (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 463 )           »          واشنطن توافق على بيع وتحديث طائرات أف-16 للمغرب (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 389 )           »          ليمن.. اتفاق على إعادة الانتشار بالحديدة لتسهيل دخول المساعدات (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 947 )           »          سعد الدين الشاذلي.. قائد الجيش الذي رحل قبل يوم من تنحي مبارك (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 863 )           »          اختبار للملكية والعسكر في تايلند.. أميرة تنافس على رئاسة الوزراء (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 879 )           »          تعرف على الطائرة التركية المسيرة "بيرقدار tb2" (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 823 )           »          ميليشيا الحشد الشعبي العراقية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1309 )           »          ميليشيا الباسيج الإيرانية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 868 )           »          جماعة جيش العدل الإيرانية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 904 )           »          قتيل وجرحى في هجوم على قاعدة للباسيج بإيران (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 997 )           »          احتجاجات السودان.. ولاء الجيش هل يحبط المحتجين؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 935 )           »         


 
العودة   ..[ منتديـــات البســـالة ].. > جـناح المعرفـــة > قســــــم الشــــخصيات الســــــياســـــــية
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


تنصيب عبد الله راية الدين المصطفى بالله ملكاً لماليزيا

قســــــم الشــــخصيات الســــــياســـــــية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 01-02-19, 10:25 AM

  رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي تنصيب عبد الله راية الدين المصطفى بالله ملكاً لماليزيا



 

ماليزيا.. تنصيب ملك جديد يبشر بتناغم مع الحكومة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الملك عبد الله راية الدين المصطفى بالله وعقيلته أثناء حفل تنصيبه اليوم (رويترز)


شهدت ماليزيا سابقتين تاريخيتين خلال أشهر، الأولى وصول حكومة جديدة للسلطة في مايو/أيار الماضي بعد أكثر من ستة عقود من حكم الجبهة الوطنية، والثانية استقالة الملك السابق قبل استكماله فترته المقررة دستوريا بخمس سنوات، وربطت الاستقالة بعلاقة وصفت بالصعبة مع الحكومة الجديدة.
وقد توج الملك الجديد عبد الله راية الدين المصطفى بالله (عبد الله ابن السلطان أحمد شاه) بعد أقل من أسبوع من تسلمه عرش السلطنة في ولاية بهانغ إثر تنازل والده بسبب اعتلال صحته، ورأت الحكومة الحالية في تنصيبه بداية لمرحلة جديدة من علاقتها مع القصر الملكي.
وقد أعرب وزير التعليم الماليزي مازلي ملك عن أمله في أن تسفر ما وصفها بالعلاقة الوطيدة بين الملك الجديد ورئيس الوزراء الحالي مهاتير محمد عن تعاون بناء، وأن تظهر نتائجه خلال فترة حكم كل منهما وهي خمس سنوات.
وكرر الوزير الماليزي في تصريحات للجزيرة نت ما ينص عليه الدستور من أن الملك يمثل هوية البلاد ورمز وحدتها، مضيفا أن الشعب الماليزي عبر عن مشاعر السعادة بتويج الملك الجديد.
وبتنصيبه صبيحة اليوم الخميس أصبح سلطان ولاية بهانغ الملك الـ16 لماليزيا منذ استقلالها، ويبلغ الملك الجديد من العمر 59 عاما، وهو معروف بشعبيته بين الشباب نظرا لعشقه للرياضة، خاصة البولو، وترؤسه فرقا رياضية لكرة القدم، وكان حكام الولايات قد انتخبوا عبد الله ابن السلطان أحمد شاه ملكا للبلاد الأسبوع الماضي.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الملك سلطان أثناء أدائه القسم (رويترز)


ملكية فريدة
تتبنى ماليزيا نظام حكم برلماني دستوري في الحكومة المركزية والحكومات المحلية، وتتشكل من 13 ولاية، منها تسع على رأسها سلاطين، والأربع الأخرى يرأسها حكام منتخبون بشكل غير مباشر، إضافة إلى ثلاث مناطق تدار من قبل الحكومة الفدرالية هي كوالالمبور وبوترا جايا وجزيرة لابوان.

ومع أن الملك أو سلطان الولاية لا يملكان أي سلطات تنفيذية ودورهما بروتكولي إلا أن المحلل السياسي الدكتور عزمي حسن يرى أن نفوذ الملك والسلاطين الشعبي والديني يمكنهما من القيام بدور سياسي مؤثر وإن كان ذلك بشكل غير مباشر.
وإلى جانب الحكومة المركزية والبرلمان بشقيه النواب (ديوان رعيت) والشيوخ (دوياون نيغارا) يوجد مجلس الحكام الذي يضم سلاطين الولايات الملكية التسع وحكام الولايات الأربع الأخرى، ومن مهام المجلس اختيار الملك وعزله، لكن التصويت لاختيار الملك وعزله يقتصر على السلاطين دون الحكام.
ويخضع اختيار الملك إلى التناوب والتوافق بين السلاطين، فبعد استقالة الملك محمد الخامس سلطان ولاية كلانتان الشمالية (مع استمراره في منصبه السلطاني) توجهت الأنظار إلى سلطان ولاية جوهور على الرغم من أن دوره لم يحن بعد، وذلك أن سلطان ولاية بهانغ أحمد شاه طاعن في السن ولا تمكنه حالته الصحية من القيام بمهام الملك، لكن تنازله لصالح ابنه عبد الله دفع السلاطين إلى اختياره ملكا.
ويرى الدكتور عزمي حسن أن الشعب الماليزي كان يتطلع إلى معرفة من سيكون الملك الذي يخلف الملك السابق، وذلك في إشارة إلى عدم الرضا الشعبي عن أداء الملك وتصرفاته.
ويضيف أن هناك رابطا بين التغييرات غير المسبوقة في مؤسسة القصر والسيناريو السياسي في البلاد، "والشعب الماليزي يريد ملكا قادرا على الاضطلاع بمهامه بصورة فائقة"، فالشعب -برأيه- لا يريد ملكا ضعيفا ولا طائشا لا يتحمل كافة مسؤولياته.
ويرى كثير من المراقبين أن التغيير السياسي الذي حصل في ماليزيا لا بد أن يرافقه تغيير في طريقة تعاطي الملك مع المستجدات السياسية، وإذا كان الحفاظ على الإسلام وحماية الدين والدفاع عن حقوق الأغلبية الملاوية المسلمة تقف على رأس مهام الملك فإن البعض يرى أن أهمية منصب الملك قد زادت في ظل الزيادة غير المسبوقة لغير المسلمين في الحكومة والبرلمان الحاليين.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الملك الجديد يتفقد حرس الشرف (رويترز)

حساسية الانتقاد
ونظرا لما يحظى به الملك والسلاطين من تقدير دستوري وقانوني وشعبي يتجنب الساسة والمراقبون التعليق على تصرفاتهم أو التدخل في تفاصيل حياتهم الخاصة، ويعاقب القانون الماليزي كل من ينتقص من كرامة السلاطين والملوك أو ينتقدهم.

ولذلك فإن المراقبين يفضلون عدم التعرض بصورة مباشرة لأسباب استقالة الملك الأخير محمد الخامس أو إن كان أجبر على الاستقالة.
ومع ذلك فقد جرى الحديث عن ثلاثة أسباب محتملة قد تكون وراء الاستقالة هي الخلاف بين القصر والحكومة وظهر ذلك عندما تأخر الملك في تكليف مهاتير محمد بعد الانتخابات، وزواجه من عارضة أزياء روسية بما يخالف مبادئ الإسلامي والعرف، وهو ما اعتبر خروجا عن عرف عائلات السلاطين، وظهور أجواء من عدم رضا السلاطين عن تصرفات الملك.




المصدر : الجزيرة نت

 

 


 

الباسل





يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية



   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:05 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع