بالصور.. مقبرة الطائرات العسكرية الأميركية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          ممنوع تحليق الطائرات في امريكا فوق هذه الأماكن (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 10 )           »          9 أماكن على وجه الأرض لا يسمح لأحد بزيارتها (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 12 )           »          كورونا.. آخر الأرقام والإحصاءات حول العالم (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 15 - عددالزوار : 1747 )           »          أحداث مينيابوليس.. توسع الاحتجاجات بولايات أميركية وترامب يلوّح بتدخل الجيش (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 25 )           »          لا ترصدها الرادارات.. روسيا تبدأ بناء أولى قاذفاتها الشبح (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 30 )           »          حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم - سلطان عمان (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 100 )           »          المخابرات العراقية تعلن اعتقال المرشح لخلافة البغدادي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 51 )           »          هاتفك مليء بالتطبيقات غير المستخدمة؟ تعرف إلى تأثيرها عليك وعلى جهازك (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 74 )           »          الجيش الأميركي يحذر من الاقتراب من سفنه لمسافة 100 متر (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 109 )           »          مسودة اتفاق جدة بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 110 )           »          الرئيس عباس يعلن الانسحاب من اتفاقيات السلام الموقعة مع واشنطن وإسرائيل (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 58 )           »          5 أماكن على هذا الكوكب تحدث فيها أشياء غريبة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 79 )           »          تركيا تختبر رؤوس صواريخ محلية الصنع موجهة بالليزر (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 73 )           »          أفغانستان.. عشرات القتلى في معارك بين الجيش وطالبان وواشنطن تؤكد التزامها بسحب قواتها (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 127 )           »         


 
العودة   ..[ منتديـــات البســـالة ].. > جـناح الأمن و الإتــصالات > قســــــم الإتــصالات والحـــرب الإلكـــترونية
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


كيف ازدادت نسب الجرائم الإلكتروية خلال جائحة كورونا؟

قســــــم الإتــصالات والحـــرب الإلكـــترونية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 07-05-20, 05:28 AM

  رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي كيف ازدادت نسب الجرائم الإلكتروية خلال جائحة كورونا؟



 

كيف ازدادت نسب الجرائم الإلكترونية خلال جائحة كورونا؟


تسببت جائحة كورونا في زيادة المخاوف إزاء هجمات سيبرانية تستهدف المستشفيات والشركات وإمدادات الطعام ووظائف حيوية أخرى، ومع انتشار الفيروس أصبح الاعتماد واسع النطاق على تقنيات العمل من المنزل والاستخدام الأوسع للخدمات عبر الإنترنت، مثل اجتماعات الفيديو والتسوق عبر الإنترنت واستخدام التطبيقات؛ فرصة لقراصنة المعلومات لاستغلال الأزمة الإنسانية في شن هجمات إلكترونية.
وكانت الجزيرة نت من خلال صفحة تكنولوجيا تناولت موضوع استغلال القراصنة لجائحة كورونا لتنفيذ حيل واختراقات اعتمادا على خوف المواطنين والمؤسسات من انتشار المرض، ورغبتهم في معرفة المعلومات المتعلقة به، وهذه بعض من الأساليب التي اتبعتها هذه الجهات:
البداية من اليابان
أول المستهدفين في عمليات الاختراق المسجلة، التي تستخدم جائحة كورونا، كانوا اليابانيين، فقد كشف الخبراء الأمنيون في شركتي أي بي أم أكس-فورس وكاسبرسكي النقاب عن هذه الحيلة التي تسمى إيموتيت (Emotet)، وهو أحد البرامج الضارة سيئة السمعة التي يعتقد أنها جزء من عملية كبرى لجرائم الإنترنت.
واكتشف "إيموتيت" لأول مرة عام 2014، وهو من برامج طروادة (Torjans)، حيث يعد برنامجا خبيثا متنكّرا في شكل ملف "آمن" مثل مستند نصي أو أغنية، وترفق هذه الملفات الخطيرة برسائل البريد الإلكتروني التي تبدو غير ضارة، في محاولة لخداع الضحايا للنقر فوقها وتنزيلها.
في عملية احتيال فيروس كورونا الجديدة، يحذر المتسللون الضحية من أنه قد تم الإبلاغ عن مرضى مصابين في مدينته أو حيّه.
ثم يحث المتسللون الضحايا على فتح "مستند وورد" لمعرفة المصابين بالمدينة، ولكن الملف يشتمل على تعليمات برمجية ضارة تمنح المحتالين صلاحية التحكم في جهاز الضحية.
نتيجة لذلك، يمكن للمتسللين التجسس عليك والدخول إلى جهازك عبر الإنترنت، وتثبيت برامج ضارة أكثر خطورة.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

اليابانيون كانوا أول المستهدفين في عمليات الاختراق المسجلة التي تستخدم جائحة كورونا (رويترز)
روابط كورونا المشبوهة تتزايد
نشرت الجزيرة نت على صفحة تكنولوجيا في مارس/آذار الماضي تحذير شركة "تشيك بوينت" الأميركية للأمن السيبراني من وجود أكثر من أربعة آلاف نطاق على الإنترنت متعلقة بفيروس كورونا -أي أنها تحتوي على كلمات مثل كورونا أو كوفيد- منذ بداية عام 2020.
واعتبر تقرير الشركة أن 3% من هذه النطاقات ضار، و5% أخرى مشبوهة. وقد لا يبدو 3% رقما كبيرا، ولكن وفقًا "لتشيك بوينت" فإن هذا يعني أن هذه النطاقات المرتبطة بفيروس كورونا من المرجح أن تكون أكثر ضررا بنسبة 50% من أي نطاق آخر مسجل خلال الفترة الزمنية نفسها.
وتعتقد الشركة أن العديد من هذه المواقع الضارة ستستخدم في حملات التصيد الاحتيالي، وهي رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بالخداع، حيث يبدو أنها من مصدر موثوق فيه لتخدع المستخدم في توفير معلومات حساسة، أو تنزيل برامج ضارة، أو النقر فوق رابط إلى موقع ويب يمكنه القيام بأي منهما.
وذكر التقرير أنه من الشائع أن يستغل المحتالون حالات الطوارئ، مثل اللحظات التي يكون فيها الناس خائفين ويائسين وأكثر عرضة للخطر؛ لنشر عمليات الاحتيال.
ومع انتشار فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم، من المحتمل أن يصبح مستخدمو الحواسيب الخائفون أهدافا سهلة.


خرائط كورونا فخاخ القراصنة
بعد قيام العديد من الجهات الحكومية والصحية بنشر خرائط لمتابعة انتشار فيروس كورونا، اكتشف خبراء أمنيون في منتصف مارس/آذار الماضي أن القراصنة يستغلون خوف الناس في أنحاء العالم من فيروس كورونا لخداعهم وسرقة بياناتهم الشخصية.
وفي تقريره الذي نشرته الجزيرة نت حينها، قال الباحث الأمني في شركة "ريزون لابس" تشاي الفاسي إن المتسللين يستخدمون هذه الخرائط لسرقة معلومات المستخدمين؛ كأسمائهم وكلمات المرور الخاصة بهم وأرقام بطاقات الائتمان وغيرها من المعلومات المخزنة في المتصفح.


ويقوم المهاجمون بتصميم مواقع الويب المتعلقة بفيروس كورونا، ويطالبون المستخدمين بتنزيل التطبيق لإبقائهم على اطلاع على الوضع.
ولا يحتاج هذا التطبيق إلى أي تثبيت، ويعرض لك خريطة لكيفية انتشار الفيروس. ومع ذلك، فهي واجهة للمهاجمين لإنشاء ملف ضار وتثبيته على جهاز الحاسوب الخاص بك.

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
مع انتشار الفيروس أصبح الاعتماد على تقنيات العمل من المنزل فرصة لقراصنة المعلومات لاستغلال الأزمة لشن هجمات إلكترونية (غيتي)

القراصنة يستهدفون منظمة الصحة
قامت مجموعة من القراصنة في أبريل/نيسان الماضي باستهداف منظمة الصحة العالمية، حيث حذر المسؤولون وخبراء الأمن السيبراني من أن المتسللين من جميع المشارب يسعون إلى الاستفادة من القلق الدولي بشأن انتشار فيروس كورونا وفقا لتقرير نشرناه في الجزيرة نت حينها.
وقال رئيس أمن المعلومات بمنظمة الصحة العالمية فلافيو أجيو في ذلك الوقت إن هوية المتسللين غير واضحة، لكن المحاولات باءت بالفشل. وحذر من أن محاولات القرصنة ضد الوكالة وشركائها ارتفعت بالتزامن مع معركتها لاحتواء فيروس كورونا الذي أودى بحياة عشرات الآلاف حول العالم.
وكان ألكسندر أوربيليس، خبير الأمن السيبراني والمحامي مع مجموعة بلاكستون القانونية، ومقرها نيويورك؛ أول من أبلغ رويترز عن محاولة الاقتحام لمنظمة الصحة، وهو مختص في مراقبة الأنشطة المريبة على الإنترنت.
وقال أوربيليس إنه تابع النشاط في 13 مارس/آذار الماضي، عندما قامت مجموعة من المتسللين الذين كان يتابعهم بتنشيط موقع ضار يحاكي نظام البريد الإلكتروني الداخلي لمنظمة الصحة العالمية؛ و"أدركت بسرعة كبيرة أن هذا كان هجوما مباشرا على منظمة الصحة العالمية وسط الجائحة".

المصدر : الجزيرة نت

 

 


 

الباسل





يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية



   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:14 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع