تاريخ الانقلابات العسكرية في الإسلام (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 5 )           »          التحقيق بانفجار مرفأ بيروت.. رئيس الوزراء اللبناني السابق يرفع دعوى قضائية على الدولة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3 )           »          رغم الارتياح الذي بدا عليه الجنرال في مؤتمره الصحفي.. لماذا يظهر البرهان وحيدا في "انقلابه" الثالث؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          انفجار مرسى بيروت (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 41 - عددالزوار : 2956 )           »          تاريخ طويل من الطوارئ بمصر.. ماذا يعني إلغاؤها؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 3 - عددالزوار : 8 )           »          اجتماع الدول المجاورة لأفغانستان.. تشديد على ضرورة تشكيل حكومة شاملة والتنسيق المشترك لمحاربة تنظيم الدولة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          سفراء السودان في 12 دولة يعلنون رفض "الانقلاب”.. واشنطن تدعو لإطلاق سراح السجناء السياسيين وأوروبا تحذر من تداعيات خطيرة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          ستراتفور: انقلاب السودان يمكن أن يؤدي إلى شهور من الاضطرابات العنيفة وتوقف المساعدات الدولية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          مقال بالغارديان: بذور انقلاب السودان زُرعت بعد سقوط البشير مباشرة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          كيف كان ردهم؟ البرهان أبلغ الأميركيين مسبقا بعزم الجيش على اتخاذ إجراءات ضد الحكومة المدنية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          حسن بن عبدالله الغانم المعاضيد - رئيس مجلس الشورى القطري (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 9 )           »          معجزة هانوي.. كيف صعد الاقتصاد الفيتنامي من تحت الصفر؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »          بريطانيا وفرنسا.. جذور الكراهية بين أهم قوتين في أوروبا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 8 )           »          إثيوبيا تشنّ غارة جوية على "الجبهة الغربية" لإقليم تيغراي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 15 )           »          كتاب : "سيد اللعبة: كيسنجر وفن دبلوماسية الشرق الأوسط (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 16 )           »         



 
العودة   ..[ البســـالة ].. > جـناح التــاريخ العسكــري و القيادة > قســـــم التــاريخ العـســــكــري
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


رجل تحدى هتلر ورفض تأدية التحية النازية.. فكان مصيره..!

قســـــم التــاريخ العـســــكــري


إضافة رد
 
أدوات الموضوع

قديم 17-12-20, 07:12 PM

  رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي رجل تحدى هتلر ورفض تأدية التحية النازية.. فكان مصيره..!



 

رجل تحدى هتلر ورفض تأدية التحية النازية.. فكان مصيره..!

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

صورة فريدة من نوعها لرجل تحدى النظام النازي بطريقة بسيطة وأضحى معروفاً

منذ صعود أدولف هتلر وتوليه زمام الأمور بألمانيا عقب حصوله على منصب المستشار يوم 30 من شهر يناير/يناير 1933، باشر الحزب النازي ببسط نفوذه على ألمانيا عن طريق عدد من القوانين التي سرعان ما زجّت بكثير من المعارضين خلف القضبان خاصة عقب حادثة حريق مبنى البرلمان، المعروف بالرايخستاغ "Reichstag"، أواخر شهر شباط/فبراير من نفس السنة.
ومع وفاة الرئيس باول فون هيندنبورغ "Paul von Hindenburg" يوم 2 آب/أغسطس 1934، زالت العقبة الأخيرة من أمام أدولف هتلر الذي سرعان ما دمج صلاحيات الرئيس والمستشار بين يديه ليباشر إثر ذلك بممارسة دكتاتورية مطلقة بالبلاد استمرت حتى يوم انتحاره يوم 30 نيسان/أبريل 1945 تزامنا مع تدخل الجيش الأحمر السوفيتي ببرلين.

صورة الرجل الذي تحدى النازيين

وفي خضم فترة الحكم الدكتاتوري لأدولف هتلر، برزت سنة 1936 صورة فريدة من نوعها لرجل تحدى النظام النازي بطريقة بسيطة.

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
صورة للقائد النازي أدولف هتلر

فخلال فترة عمله بمصنع السفن بلوم+فوس (Blohm+Voss) بهامبورغ (Hamburg) رفض هذا الرجل تأدية التحية النازية تزامنا مع عملية تدشين إحدى السفن.
ومن بين الجماهير الغفيرة التي أدت التحية، فضّل الأخير ثني ذراعيه لتلتقط عدسات الكاميرا صورة واضحة له بين الحاضرين.
وعلى حسب العديد من المصادر التاريخية، يصنّف الألماني أوغست لاندميسر (August Landmesser)، المولود يوم 24 أيار/مايو 1910 بمنطقة موريجي (Moorrege) بشمال ألمانيا، بالرجل الذي رفض أداء التحية النازية بالصورة حيث تحول الأخير لمعارض لأدولف هتلر بعد أن كان عضوا بالحزب النازي لسنوات.
وقد التحق هذا الرجل الألماني بالحزب النازي وهو في الواحدة من العشرين من العمر أملا في الحصول على وظيفة أثناء فترة عانت خلالها ألمانيا وبقية دول العالم من أزمة اقتصادية خانقة تلت حادثة انهيار بورصة وول ستريت بالولايات المتحدة الأميركية عام 1929.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
صورة للرئيس فون هيندنبورغ

طرد من الحزب النازي وقوانين عنصرية

لكن بعد مضي 4 سنوات فقط، أقصي أوغست لاندميسر من الحزب النازي بسبب قصة حب جمعته بامرأة تدعى إيرما إكلير (Irma Eckler) تحدّث المسؤولون الألمان حينها عن أصولها اليهودية.
وتزامنا مع ذلك، حاول أوغست الزواج من إيرما إلا أن القوانين العنصرية النازية التي وضعت عام 1935، وعرفت بقوانين نورمبرغ، حرّمت الزواج بين ما أطلق عليه بالعرق الآري الألماني واليهود ومنعته بذلك من إتمام رغبته بالزواج.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
صورة مقربة للاندميسر أثناء رفضه التحية النازية

على الرغم من ذلك، واصل أوغست لاندميسر حياته في الخفاء مع إيرما إكلير وأنجبا في حدود العام طفلة.
أمام هذا الوضع، حاول أوغست عبور الحدود الألمانية الدنماركية خلسة رفقة إيرما وابنته إلا أنه وقع في قبضة الشرطة الألمانية ليمثل أمام القضاء بتهمة مخالفة قوانين نورمبرغ حول الأعراق وإنجابه لفتاة مع امرأة يهودية.
أثناء المحاكمة، تمكّن أوغست من النجاة ليعود مجددا لعائلته بعد أن تحدّث عن عدم معرفته بأصول إيرما.
وبعد مضي عامين فقط، اعتقل الأخير مجددا بسبب تواصل مخالفته لقوانين نورمبرغ ليرسل حينها نحو أحد مراكز الاعتقال الجماعي أين قضى 3 سنوات خلف القضبان.

نهاية الرجل.. ورد اعتبار

تزامنا مع ذلك، اعتقلت قوات الغيستابو (Gestapo) الألمانية إيرما وأرسلتها نحو أحد السجون، ورزقت بمولودتها الثانية قبل أن تنقل إثرها نحو أحد مراكز الاعتقال الجماعي، وهناك أعدمت برفقة الآلاف مطلع العام 1942.
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
صورة التقطت مطلع الثلاثينيات للاندميسر

وفي العام 1941، أطلق سراح أوغست لاندميسر الذي أجبر على العمل بعدد من المصانع الحربية قبل أن ينقل نحو إحدى فرق الجيش على الجبهة بكرواتيا وهناك قتل سنة 1944.
وكرد اعتبار لهما، صادق المسؤولون بهامبورغ الألمانية خلال صيف عام 1951، أي بعد 6 سنوات عن نهاية الحرب العالمية الثانية ورحيل النازيين، على زواج كل من أوغست وإيرما لتحصل بذلك ابنتاهما اللتان عاشتا بإحدى دير الأيتام على لقبهما بشكل رسمي.


العربية نت

 

 


 

الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:44 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع