ولد وردي" قائد قوات جبهة تيغراي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4 )           »          فصائل رحبت بها ومقربون من فتح: لا جديد فيها.. نشر تفاصيل وثيقة حماس للمخابرات المصرية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 14 )           »          العثور على عبوة كانت معدة للتفجير بمهرجان خطابي لأردوغان (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 15 )           »          أحدث هجوم دموي.. مقتل أكثر من 30 في هجوم على حافلة ركاب وسط مالي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »          وحدة حاسوبية متكاملة تحوّل الهاتف الذكي إلى حاسوب محمول (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 14 )           »          كييف تطالب بدعم الغرب.. فما الذي يريده الغرب من أوكرانيا؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »          كورونا.. منظمة الصحة العالمية تؤكد أن أوميكرون شديد العدوى وشركة بيونتك تتفاءل بفعالية لقاحها (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 16 )           »          المخابرات الأميركية تتحدث عن هجوم محتمل مطلع 2022.. بايدن يتعهد بردع روسيا عن غزو أوكرانيا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 14 )           »          الحرب الإثيوبية.. معارك متقطعة في إقليم أمهرة والجيش الفدرالي: أبعدنا الخطر عن أديس أبابا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 13 )           »          نجاة حاكم ولاية بنجشير من انفجار في كابل (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 15 )           »          ملف خاص بكل تفاصيل الأحداث والمعلومات والتطورات لفيروس كورونا (كوفيد 19 ) (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 276 - عددالزوار : 81660 )           »          سلاح إسرائيل على حدود طهران.. ماذا وراء التوترات بين أذربيجان وإيران؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 34 )           »          أقرب من أي وقت مضى.. لماذا تسعى تركيا وأرمينيا إلى تطبيع علاقاتهما؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 32 )           »          إيران وأذربيجان.. هل نشهد حربا باردة جديدة في القوقاز؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 32 )           »          هل تخطّى وزير الدفاع رئيس الوزراء؟.. ما حقيقة ولاية الجيش على جهاز تنمية سيناء؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 29 )           »         



 
العودة   ..[ البســـالة ].. > جناح المواضــــيع العســـــــــكرية العامة > قــســــــــم الأخبــــار الــعـســــــكـــريــة و الســــــياسية العاجلة
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


أثناء صلاة العيد وقبيل كلمة للرئيس.. سقوط قذائف قرب القصر الرئاسي في كابل وترحيب دولي بمحادثات الدوحة

قــســــــــم الأخبــــار الــعـســــــكـــريــة و الســــــياسية العاجلة


إضافة رد
 
أدوات الموضوع

قديم 20-07-21, 07:41 AM

  رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي أثناء صلاة العيد وقبيل كلمة للرئيس.. سقوط قذائف قرب القصر الرئاسي في كابل وترحيب دولي بمحادثات الدوحة



 

أثناء صلاة العيد وقبيل كلمة للرئيس.. سقوط قذائف قرب القصر الرئاسي في كابل وترحيب دولي بمحادثات الدوحة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
مبنى القصر الرئاسي في كابل (رويترز)

علمت الجزيرة من مصدر أمني في أفغانستان أن 6 قذائف هاون سقطت قرب القصر الرئاسي في العاصمة الأفغانية كابل، ولم ترد بعد تقارير عن سقوط ضحايا، في حين رحبت أطراف دولية بنتائج المحادثات الأفغانية بالدوحة.
واضطر الرئيس الأفغاني أشرف غني وآخرون في محيط القصر للتوقف عن الصلاة بعد سماع دوي عدة انفجارات قبيل وقت وجيز من إلقائه خطابا بمناسبة عيد الأضحى، وفق ما أعلنت وزارة الداخلية.
وسمع دوي الصواريخ التي أطلقت حوالي الساعة الثامنة صباحا بالتوقيت المحلي في أنحاء المنطقة الخضراء المحصنة أمنيا والتي تضم قصر الرئاسة إلى جانب عدد من السفارات، من بينها السفارة الأميركية.
وقال الناطق باسم وزارة الداخلية ميرويس ستانكزاي "أطلق أعداء أفغانستان اليوم هجمات صاروخية في أنحاء مختلفة من مدينة كابل".
وأضاف "أصابت جميع الصواريخ 3 أجزاء مختلفة (من العاصمة)، وبناء على معلوماتنا الأولية لم يسقط أي ضحايا".
وقال مراسل الجزيرة محمود الزيبق إن الصواريخ أطلقت أثناء إقامة صلاة العيد التي أم المصلين فيها رجل ببدلة عسكرية وبحضور الرئيس غني وكبار المسؤولين.
وذكر أن الرئيس أشرف غني قال في كلمة له بعد صلاة العيد "أرادونا أن نغادر، هل رأيتم أحدا غادر من هنا؟".
وأكد غني أن طالبان فقدت شرعيتها الوطنية والدينية، كما وجه انتقادات لاذعة لباكستان، وقال إن حركة طالبان تجد ملاذا آمنا هناك.
وأضاف أن وسائل الإعلام الدولية تصور الوضع في أفغانستان بشكل يوحي بأن الحكومة ستسقط، وهذا مناف للواقع، حسب قوله.
وسبق أن استهدفت صواريخ القصر مرات عديدة كان آخرها في ديسمبر/كانون الأول الماضي.
وتتزامن العملية مع هجوم واسع تشنه طالبان في أنحاء البلاد، في وقت تمضي القوات الأجنبية قدما بانسحابها المقرر استكماله بنهاية أغسطس/آب القادم.


شروط تركية لتأمين مطار كابل

وفي سياق آخر، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن شروط بلاده لإدارة مطار كابل "هي وقوف واشنطن إلى جانبنا دبلوماسيا وتقديم الدعم اللوجستي".
وأشار أردوغان في وقت سابق إلى أن بلاده تعتزم إجراء محادثات مع طالبان بشأن رفض الحركة السماح لأنقرة بإدارة مطار كابل بعد انسحاب القوات الأميركية.
من جهتها، أعلنت وزارة الدفاع (البنتاغون) أنها تضع اللمسات الأخيرة مع الجانب التركي بشأن تأمين مطار كابل الدولي.
وكان الرئيسان التركي والأميركي جو بايدن بحثا هذه المسألة في لقاء ثنائي جمعهما على هامش قمة حلف الناتو التي عقدت الشهر الماضي.


ترحيب بمحادثات الدوحة

ورحبت الأمم المتحدة وواشنطن بنتائج المحادثات التي عقدت في الدوحة بين الحكومة الأفغانية وحركة طالبان.
وفي وقت مبكر من فجر اليوم الثلاثاء، قال ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة إن الأمين العام أنطونيو غوتيريش يرحب بالإعلان المشترك بين طالبان والحكومة الأفغانية بالدوحة، ويحثهما على الوفاء بالتزامهما بتسريع المفاوضات.
وأضاف أن غوتيريش يشدد على أهمية التوصل إلى تسوية تلبي احتياجات الأفغان، كما يدعو المجتمع الدولي لتوحيد جهوده لدعم السلام بأفغانستان.
من جهة أخرى، أفاد بيان للمتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية نيد برايس بأن واشنطن ترحب بنتائج المحادثات الأفغانية في الدوحة، وتطالب حركة طالبان بالالتزام بالإعلان المشترك لحماية المدنيين والبنية التحتية في أفغانستان.
بدوره، اعتبر المبعوث الأميركي إلى أفغانستان زلماي خليل زاد أن اجتماع الدوحة كان "خطوة إيجابية" نحو إنهاء الحرب في البلاد، وأضاف عبر حسابه بموقع تويتر "ولكن يجب القيام بالمزيد بشكل عاجل".
وتابع "هناك تقارير موثوقة عن الفظائع آخذة في الظهور، التزام الأطراف بمنع وقوع إصابات في صفوف المدنيين هو بداية، لكن التسوية السياسية عن طريق التفاوض هي وحدها القادرة على إنهاء هذا العنف".
وخلال لقاء مع الجزيرة، قال محمد نعيم الناطق باسم المكتب السياسي لحركة طالبان وعضو وفد الحركة إلى مفاوضات الدوحة إن المحادثات كانت فرصة جيدة لتقريب وجهات النظر، مؤكدا أن لقاءات وفد الحركة مع الوفد الحكومي ستستمر.
وفي السياق ذاته، دعا رئيس لجنة المصالحة الوطنية في أفغانستان عبد الله عبد الله طرفي المفاوضات إلى التحلي بالمرونة، وقال للجزيرة إن الطرفين لم يتفقا بعد على خريطة طريق محددة لوقف القتال.
ويأتي ذلك بعد اختتام جولة جديدة من مفاوضات الدوحة بين طالبان والحكومة الأفغانية، حيث أعلن الطرفان الاتفاق على الإسراع بالمفاوضات من أجل التوصل إلى حل عادل، وإلى تسوية تلبي مصالح الأفغان وفق المبادئ الإسلامية.


طالبان ستطلق سراح العشرات

من جهة أخرى، قال المتحدث باسم حركة طالبان ذبيح الله مجاهد إن الحركة قررت إطلاق سراح العشرات من قوات الحكومة الأفغانية في مختلف ولايات البلاد بمناسبة عيد الأضحى.
وكانت طالبان تعلن في عطلات الأعياد السابقة وقفا مؤقتا لإطلاق النار، وتقول إنها تريد أن تترك المواطنين الأفغان يقضونها في سلام.
ووقّعت أميركا أمس الاثنين -إلى جانب 14 بعثة دبلوماسية أجنبية في كابل- بيانا مشتركا يحث طالبان على وقف الهجمات العسكرية المستمرة في أنحاء البلاد، وقالت فيه "في عيد الأضحى يجب أن تضع طالبان أسلحتها للأبد، وأن تظهر للعالم التزامها بعملية السلام".
وحذر القائم بأعمال وزير الدفاع الأفغاني الجنرال باسم الله محمدي من أنه لن يسمح لطالبان بفرض أهدافها على الشعب بالقوة من خلال مواصلة حملتها العسكرية.
وقال محمدي إن "دعم الشعب كما يتضح من انضمام قوى الانتفاضة الشعبية إلى القوات الأفغانية رفع الروح المعنوية للقوات الأمنية، وفي بعض الحالات قلل مستوى التهديد".
من جانبها، قالت الحكومة إن مراكز منطقة دارا إي سوف في سمنغان وجارمسير في هلمند قد استعادتها قوات الدفاع الوطني الأفغانية، في حين أفادت مصادر بأن مناطق مالستان في غزنة، ونجراب في كابيسا، ودهرود في أوروزجان قد سقطت في أيدي طالبان.



الجزيرة نت





 

 


 

الباسل

يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية

   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:57 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع