..[ البســـالة ]..

..[ البســـالة ].. (https://www.albasalh.com/vb/index.php)
-   قســــم القوانين والأحكام العســـــكرية والســــياســــية (https://www.albasalh.com/vb/forumdisplay.php?f=61)
-   -   ذهب ضحيتها 14 مدنيا عراقيا.. ترامب يصدر عفوا عن منفذي مذبحة ساحة النسور في بغداد (https://www.albasalh.com/vb/showthread.php?t=7498)

الباسل 23-12-20 08:37 PM

ذهب ضحيتها 14 مدنيا عراقيا.. ترامب يصدر عفوا عن منفذي مذبحة ساحة النسور في بغداد
 
ذهب ضحيتها 14 مدنيا عراقيا.. ترامب يصدر عفوا عن منفذي مذبحة ساحة النسور في بغداد

https://www.aljazeera.net/wp-content...size=770%2C513
سيارة مدمرة في موقع مذبحة بلاك ووتر في بغداد (الفرنسية)


23/12/2020


أصدر الرئيس الأميركي دونالد ترامب عفوا بالكامل عن 4 حراس أمن سابقين في شركة "بلاك ووتر" أدينوا بارتكاب مجزرة خلّفت 14 قتيلا بين المدنيين في بغداد عام 2007، وحكم عليهم بالسجن لفترات طويلة، وهي مذبحة أثارت ضجة دولية بشأن استخدام متعاقدين خاصين في مناطق الحرب.
وأدرج البيت الأبيض أسماء كل من نيكولاس سلاتن وبول سلاو وإيفان ليبرتي وداستن هيرد على قائمة الإعفاءات التي نشرها، وهي تنص أصلا على العفو عن 15 مدانا بالكامل وتخفيف عقوبة 5 آخرين.
وذكر بيان البيت الأبيض أن قرار الإعفاء يحظى بـ"دعم واسع من قِبَل الرأي العام ومسؤولين منتخبين"، مضيفا أن لدى من وصفهم بالمحاربين الأربعة "تاريخا طويلا لخدمة وطنهم".
ولفت البيان إلى أن إدانة الأشخاص الأربعة بتُهَم تتراوح بين جريمة القتل من الدرجة الأولى إلى القتل عمدا دون سابق تخطيط جاءت على الرغم من رفع الاتهامات الأولية عنهم.
https://www.aljazeera.net/wp-content...size=770%2C513

عناصر بلاك ووتر الذين يقفون وراء مذبحة ساحة النسور في بغداد عام 2007 (أسوشيتد برس)

تفاصيل المذبحة

وبحسب صحيفة الغارديان البريطانية (The Guardian)، كان حراس الأمن الأربعة ضمن قافلة مدرعة أطلقت النار بشكل عشوائي بالرشاشات وقاذفات القنابل على حشد من الأشخاص العزل في العاصمة العراقية في 16 سبتمبر/أيلول عام 2007، وعُرفت إعلاميا باسم مذبحة ساحة النسور.
وفي عام 2014، أُدين سلاو وليبرتي وهيرد بارتكاب 13 تهمة بالقتل العمد و17 تهمة بمحاولة القتل العمد، بينما أدين سلاتن، قناص الفريق الذي كان أول من أطلق النار، بجريمة قتل من الدرجة الأولى. وحكم على سلاتن بالسجن مدى الحياة، وحكم على كل من سلو وليبرتي وهيرد بالسجن 30 عامًا.
وأكد ممثلو الادعاء أن قافلة "رافين 23" بلاك ووتر المدججة بالسلاح شنت هجوما غير مبرر باستخدام نيران القناصة والمدافع الرشاشة وقاذفات القنابل. وقال محامو الدفاع إن موكليهم ردوا بإطلاق النار بعد تعرضهم لكمين من قبل مسلحين عراقيين.
وقالت الحكومة الأميركية في مذكرة قُدمت بعد صدور الحكم، "لم يكن أي من الضحايا متمردا، ولم يشكل أي تهديد لقافلة ريفين 23". كما تضمنت المذكرة اقتباسات من أقارب القتلى، بمن فيهم محمد الكناني الذي قُتل ابنه عليّ البالغ من العمر 9 سنوات. وقال الكناني "ذلك اليوم غيّر حياتي إلى الأبد.. لقد دمرني ذلك اليوم تماما".
ونقلت المذكرة أيضًا عن ديفيد بوسليجو، العقيد المتقاعد بالجيش الأميركي، الذي قال إن المذبحة كانت "استخدامًا مفرطًا للقوة" و"غير مناسب تمامًا لكيان وظيفته الوحيدة هي توفير الحماية الشخصية لشخص ما في عربة مصفحة". وقال بوسليجو أيضًا إن الهجوم كان له "تأثير سلبي على مهمتنا،… جعل علاقتنا مع العراقيين بشكل عام أكثر توترًا".

ووصف محققو مكتب التحقيقات الفدرالي الذين زاروا الموقع في الأيام التالية الحادث بأنه "مذبحة ماي لاي في العراق" -في إشارة إلى المذبحة الشائنة للقرويين المدنيين على أيدي القوات الأميركية خلال حرب فيتنام- والتي أدين فيها جندي واحد فقط. وعلى خلفية هذه الأحداث، طرد العراق شركة بلاك ووتر من البلاد آنذاك.
وبعد ورود أنباء العفو ليلة الثلاثاء، قال بريان هيبرليغ، محامي أحد المتهمين الأربعة الذين تم العفو عنهم، "بول سلو وزملاؤه لا يستحقون قضاء دقيقة واحدة في السجن".
ويأتي قرار ترامب قبل أسابيع من انتهاء ولايته الرئاسية.

المصدر : الجزيرة نت


الساعة الآن 03:35 PM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir