خامس أيام "نبع السلام" بسوريا.. توسع السيطرة واشتباكات في محيط رأس العين وتوغل بعمق 12 كلم (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 81 )           »          عملية "نبع السلام".. الجيش التركي يطوّق مدينتين ويسيطر على 11 قرية بشمال سوريا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 77 )           »          هدفان وسبعة أطراف.. تركيا ترسم خريطة عسكرية جديدة بسوريا (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 75 )           »          أنقرة تنفذ خطوتين ميدانيتين.. هل بدأت العملية العسكرية التركية بالشمال السوري؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 57 )           »          سؤال وجواب.. كيف زرع تقرير مولر بذور أزمة أوكرانيا؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 62 )           »          بلومبيرغ: كيف حصر أردوغان ترامب في الزاوية؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 51 )           »          خذلهم حلفاؤهم كل مرة.. 6 نكسات عصفت بحلم الأكراد (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 93 )           »          خذلهم حلفاؤهم كل مرة.. 6 نكسات عصفت بحلم الأكراد (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 45 )           »          الفريق سامي عنان - مصر (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 154 )           »          قصته قد تنهي رئاسة ترامب.. ماذا تعرف عن نشاطات هانتر بايدن في أوكرانيا؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 149 )           »          لهند تشدد قبضتها الأمنية في كشمير بعد خطاب رئيس وزراء باكستان (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 81 )           »          العقيدة العسكرية الروسية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 918 )           »          نابليون بونابرت - Napoleon Bonaparte (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 795 )           »          الجيش الأميركي يكشف تفاصيل إسقاط طائرته المسيرة باليمن (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1272 )           »          السودان.. اعتقالات بصفوف قوى التغيير والمجلس العسكري يدعو للتفاوض (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 923 )           »         


 
العودة   ..[ منتديـــات البســـالة ].. > جناح المواضــــيع العســـــــــكرية العامة > قســم العــقيدة / و الإســـتراتيجية العســـكرية
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


واشنطن والبحث عن إستراتيجية للأمن القومي

قســم العــقيدة / و الإســـتراتيجية العســـكرية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 01-09-09, 06:10 PM

  رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
المنتصر
مشرف عام

الصورة الرمزية المنتصر

إحصائية العضو





المنتصر غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي واشنطن والبحث عن إستراتيجية للأمن القومي



 

واشنطن والبحث عن إستراتيجية للأمن القومي



مرت ستة أعوام تقريباً على الإستراتيجية التى وضعها البيت الأبيض لمحاربة الإرهابيين في عقر دارهم بدلاً من الاضطرار لمحاربتهم على الأراضي الأمريكية، لكن تلك الحرب لم تقلل من حجم المخاطر التى تحيق بواشنطن. وعلى عكس ما توقعته الإدارة الأمريكية، زادت تهديدات الأمن القومي الأمريكي بعد أن بدت واشنطن وكأنها تحارب الإسلام نفسه.

فقد أثبتت السنوات الماضية أن نظرية إدارة جورج بوش جانبها الصواب؛ وليس أدل على ذلك من أن صقور البنتاجون ومهندسي حرب العراق من تيار المحافظين الجدد بدأوا ينقلبون على أنفسهم وينتقدون الحرب. فضلاً عن تعدد استقالات العديد من المؤيدين لأفكار المحافظين الجدد من إداراتي بوش، وسقوطهم كأوراق الخريف. والتي كان آخرها استقالة "كارل روف" مستشار بوش للشؤون السياسية ومهندس حملتيه الانتخابيتين وأقرب مستشاريه.

ولهذا فإن هذه التحديات الأمنية التى تهدد الولايات المتحدة تمثل عبأ ثقيلاً على كاهل الرئيس القادم خاصة مع تزايد خطر تعرض الولايات المتحدة لهجوم إرهابي على غرار أحداث الحادي عشر من سبتمبر ولكنه قد يكون نووياً أو كيماوياً أو بيولوجياً حسب العديد من الدراسات والتوقعات الأمريكية.


مركز التقدم الأمريكي يضع إستراتيجية للأمن القومي الأمريكي
وبعد أن أثبتت الإستراتيجية الأمنية التى اتبعتها إدارة بوش فشلها لأنها لا تأخذ في الاعتبار سوى المنظور الأمني للتهديدات الإرهابية رغم إنفاق أكثر من 700 مليار دولار على الحرب على الإرهاب بحلول نهاية العام .. برزت الحاجة إلى إستراتيجية جديدة أكثر فاعلية.

وفي هذا الصدد وضع مركز التقدم الأمريكي Center of American Progress في شهر فبراير الماضي (2008) تصوراً شاملاً لإستراتيجية جديدة للأمن القومي لحماية الأراضي الأمريكية باعتبارها الجبهة المركزية الحقيقية للحرب على الإرهاب وليس العراق أو أفغانستان كما يدعى البيت الأبيض.

هذه الإستراتيجية تقوم على توظيف عناصر القوة الوطنية الثلاثة، وتشمل فهم واستيعاب أفضل من قبل المخابرات لحجم الخطر والدعم العسكري؛ لتفويت الفرصة على الإرهابيين لإيجاد ملاذات آمن لهم في بعض الدول، وأخيراً السياسات الملائمة والاتصالات الفعالة مع دول العالم لإسقاط الشرعية عن هذه المجموعات الإرهابية.


العراق ليس الجبهة المركزية في الحرب على الإرهاب
وتنتقد الدراسة التى حملت اسم "الأمن في الداخل" Safe At Home الصادرة عن المركز المعروف باتجاهاته الليبرالية تركيز الاهتمام على العراق واعتباره الجبهة المركزية في الحرب على الإرهاب، بينما تري الدراسة الجبهة الحقيقية هي أفغانستان وباكستان التى يجب أن تهتم بها الإدارة القادمة.

وترى الدراسة إن غزو أفغانستان كان السبب الرئيسي في عدم تعرض الولايات المتحدة لأي هجوم آخر بعد اعتداءات الحادي عشر من سبتمبر 2001، لكن تحويل الأنظار إلى العراق مكن تنظيم القاعدة من إعادة بناء جزءاً من بنيتها التحتية في المناطق القبلية الباكستانية.


الولايات المتحدة منهكة أمنياً
وأكدت أن هناك عدة عوامل أعاقت عمل وزارة الأمن القومي التى أنشئت في مارس 2003 لتجمع 22 مؤسسة فيدرالية في كيان واحد. وتشمل هذه المعوقات ضعف الهيئة التشريعية وقدرات التخطيط وأنظمة الإدارة التى أهدرت ميزانية الوزارة وأخطاء فادحة في أولويات الإنفاق؛ فبينما بلغت الزيادة في عدد القوات في الجيش والمارينز 92 ألف جندي إضافي فإن عناصر شرطة نيويورك على سبيل المثال انخفضت بخمسة آلاف عنصر عما كانت عليه عقب هجمات سبتمبر مباشرة.

وفى الوقت ذاته تُصارع قوات حرس الحدود من أجل تأدية مهامها بمعدات قديمة ومسئوليات تفوق إمكانياتها. ولم يُعد الحرس الوطني قادراً على نشر قواته عبر البحار لحماية الولايات المتحدة، ودعم السلطات المدنية بعد وقوع كوارث طارئة؛ وذلك بسبب نقص المعدات.


محاور إستراتيجية وزارة الأمن القومي

وحسب إستراتيجية وزارة الأمن القومي المعلنة في أكتوبر 2007 فإن الأهداف الإستراتيجية التى تسعى لها الوزارة لحماية الولايات المتحدة من الإرهاب تتمثل في:

1- إحباط الهجمات الإرهابية، وإعادة التركيز على تنظيم القاعدة والحركة الدولية التى أثارها، وإعادة ترتيب الأولويات وتطوير القدرات المخابراتية، ومكافحة الإرهاب خاصة على المستوى المحلى، وذلك من خلال:

التخلي عن المفهوم الواسع لتعبير "الحرب على الإرهاب".

نقل وتحويل القوات والتمويل من العراق إلى أفغانستان.

خلق حدود أكثر ذكاءاً يُدعمها نظام جديد فعال يحكم الهجرة.

توفير الدعم للسلطات المحلية وحكام الولايات في تطبيق القانون.

تحسين اكتشاف ومراقبة المواد النووية والبحث البيولوجي .

2- خفض مستوى تعرض المجتمع والاقتصاد للإرهاب، وتأمين البنية التحتية الحساسة، وذلك من خلال:

تحديد أولويات للبنية التحتية الحساسة لأخذها في الاعتبار في القرارات السياسية وقرارات التمويل.

وضع نظام شامل للأمن الكيميائي وتقوية الرقابة الحكومية عليه.

إغلاق الفجوات المتبقية في أمن الطيران خاصة البضائع الجوية.

زيادة الاهتمام بأمن السكك الحديدية والترانزيت.

تحسين مرونة إنتاج وتوزيع الطاقة.

3- تهيئة البلاد للاستجابة بفاعلية، والوقوف من جديد بعد أي هجوم إرهابي أو أي كوارث أخرى، وخلق تشريعات وحوافز أقوى للقطاع الخاص، وذلك من خلال:

وضع استعدادات تخفيف الكوارث أكثر مما هي عليه الآن.

إعادة رسم وتخطيط السيناريوهات المحتملة بناءاً على أخطار حقيقية.

تغيير نموذج البيزنس لوكالة إدارة الطوارئ الفيدرالية.

الاستثمار في مراقبة الصحة العامة والبنية التحتية الطبية والاستعدادات المتوافرة.

اعتبار الدفاع عن الأمن القومي المهمة العليا للحرس الوطني.

توفير المصادر الكافية لخفر السواحل لكي يتمكن من أداء مسئولياته.

استخدام التفتيش الأمني الذي نشأ حديثاً للقطاع الخاص في خلق حوافز للتغيير.

4- ضمان أمن قومي أقوى يتماشى مع القيم الأمريكية، وذلك من خلال:

ضمان حدوث انتقال سلس في البيت الأبيض.

تطوير إستراتيجية أمن قومي جديدة.

دمج مجلس الأمن القومي التابع للبيت الأبيض مع مجلس الأمن القومي White House National Security Council – Homeland Security Council.

زيادة المخصصات للولايات والمدن.

تحديث قوانين الخصوصية الحكومية وهيكل المراقبة.

استعادة الشفافية الحكومية.

تحسين الاتصالات العامة لكشف التهديدات ,

5- تشكيل بيئة دولية لخفض التطرف وعدم الاستقرار وظهور الدول الفاشلة أو ملاذات آمنة تصدر العنف والتطرف مما يُعيد المصداقية المفقودة للولايات المتحدة، وذلك من خلال:

مراجعة جادة للسياسات الأمريكية في العالم الإسلامي.

خفض الاعتماد على الأسلحة النووية وتوسيع نطاق اتفاقيات منع الانتشار النووية.

منع ظهور ملاذات آمنة للإرهابيين عبر تدخلات متطورة غير عسكرية في مثل هذه الأزمات.

التشكيك في إيديولوجية وتكتيكات تنظيم القاعدة.

إعادة بناء الولايات المتحدة إستراتيجياً.

الإبقاء على أبواب أمريكا مفتوحة للجميع.


ميزانية الأمن القومي:

وتتوزع ميزانية الأمن القومي على ستة قطاعات هي: المخابرات والتحذيرات، ومكافحة الإرهاب داخلياً، وأمن الحدود والمواصلات، وحماية البنية التحتية، والحماية من الهجمات الإرهابية الكارثية، والاستعدادات والاستجابات للطوارئ. أما أهم ثلاثة قطاعات تحظى بالنصيب الأكبر من ميزانية وزارة الأمن القومي فهي أمن الحدود ووسائل النقل ثم حماية البنية التحتية والحماية من الهجمات الإرهابية الكارثية.

وحددت الدراسة بعض الخطوات التى يتم من خلالها الانتقال للتركيز على تنظيم القاعدة وهى عزل التنظيم في باكستان وزيادة عدد القوات الأمريكية في أفغانستان ومنع العراق من التحول لملاذ آمن للقاعدة والمساعدة في احتواء الإسلام الراديكالي في أوروبا.


انتقاد الجهود السابقة وسيناريوهات الهجوم المتوقع:

وذكرت الدراسة مثالاً على سوء عملية تحديد أولويات الوزارة مشيرة إلى أنه بالرغم من فشل التجاوب مع إعصار كاترينا فإن إدارة بوش تريد خفض مخصصات الطوارئ.

وانتقدت الدراسة تجاهل مراقبة الصحة العامة والاستعدادات الطبية اللازمة للكشف والسيطرة والاستجابة لأي هجوم قاتل أو هجوم بيولوجي إرهابي. أما بالنسبة للأسلحة النووية التى وصفتها بـ "السيناريو الكابوس"، فإن الدراسة أوضحت أن السياسة النووية الأمريكية تدفع العالم لبناء مزيد من الأسلحة بما يزيد من احتمالات وقوع هذا السيناريو.

ووضعت الدراسة عشر نماذج لأسوأ السيناريوهات المطروحة مع توضيح درجة خطر كل منها (مرتفع – متوسط – منخفض) وكان أعلاها احتمالاً الهجوم بجهاز متفجر، ثم الهجوم بالكيماويات الصناعية، ثم احتمالية هجوم تكنولوجي معلوماتي حيث يتزايد الخطر من سرقة أموال أو معلومات حساسة، وأخيراً وقوع كارثة طبيعية أخرى.












 

 


 

المنتصر

يقول احد القادة القدماء وهويخاطب جنوده . ( اذا لم تكونوا مستعدين للقتال من أجل ما تروه عزيزاً عليكم , فسوف يأخذه أحد ما عاجلا أو اَجلا , واذا كنتم تفضلوا السلام على الحرية فسوف تخسرونهما معاً , واذا كنتم تفضلوا الراحة والرخاء والسلام على العدل والحرية فسوف تخسروهما جميعا ) .

   

رد مع اقتباس

إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
للأمن, إستراتيجية, والبحث, واشنطن, القومي

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:37 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع