هاتف السلطان يرن ورئيس سويسرا بواشنطن.. هل تبادل ترامب وروحاني أرقام الاتصال؟ (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 51 )           »          الجزائر.. خطاب متوقع لقائد الجيش ورفض متزايد لرموز السلطة المؤقتة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 414 )           »          10 ضباط يحكمون السودان.. تعرف على أعضاء المجلس العسكري الانتقالي (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 288 )           »          تأييدا لقيادة الجيش.. حلفاء بوتفليقة يدعونه للاستقالة (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 953 )           »          أهل الجولان الأصليون.. حقائق التاريخ قبل احتلال إسرائيل واعتراف ترامب (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 793 )           »          ترامب والكونغرس وإسرائيل.. من الحب ما قتل (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1077 )           »          واشنطن توافق على بيع وتحديث طائرات أف-16 للمغرب (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 674 )           »          ليمن.. اتفاق على إعادة الانتشار بالحديدة لتسهيل دخول المساعدات (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1262 )           »          سعد الدين الشاذلي.. قائد الجيش الذي رحل قبل يوم من تنحي مبارك (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 1 - عددالزوار : 1179 )           »          اختبار للملكية والعسكر في تايلند.. أميرة تنافس على رئاسة الوزراء (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1186 )           »          تعرف على الطائرة التركية المسيرة "بيرقدار tb2" (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1102 )           »          ميليشيا الحشد الشعبي العراقية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1720 )           »          ميليشيا الباسيج الإيرانية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1146 )           »          جماعة جيش العدل الإيرانية (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1174 )           »          قتيل وجرحى في هجوم على قاعدة للباسيج بإيران (اخر مشاركة : الباسل - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1294 )           »         


 
العودة   ..[ منتديـــات البســـالة ].. > جناح المواضــــيع العســـــــــكرية العامة > قســم العــقيدة / و الإســـتراتيجية العســـكرية
التعليمـــات قائمة الأعضاء وسام التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 


إستراتيجية إسرائيل بسوريا في ضوء المتغيرات بالمنطقة

قســم العــقيدة / و الإســـتراتيجية العســـكرية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

قديم 21-01-19, 11:05 AM

  رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الباسل
المديــر العـــام

الصورة الرمزية الباسل

إحصائية العضو





الباسل غير متواجد حالياً

رسالتي للجميع

افتراضي إستراتيجية إسرائيل بسوريا في ضوء المتغيرات بالمنطقة



 

إستراتيجية إسرائيل بسوريا في ضوء المتغيرات بالمنطقة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الكاتب: إسرائيل لا ترغب في أن ينشط حزب الله أو إيران بالمناطق القريبة من مرتفعات الجولان السورية المحتلة (أسوشيتد برس)


يتساءل الكاتب جيانكارلو إيليا فالوري في مقال نشره موقع "موديرين دبلوماسي" الأميركي عن طبيعة الإستراتيجية الإسرائيلية الجديدة، في ظل المتغيرات التي تشهدها المنطقة.

ويقول الكاتب إنه لمعرفة موقف
إسرائيل السياسي والعسكري الحالي، فإنه يجب أولا تحليل الوضع في سوريا، ويضيف أن إسرائيل تعتبر أن روسيا هي التي تمثل المشكلة الأساسية في سوريا، على الرغم من أن المشكلة الحقيقية بالنسبة لإسرائيل هي إيران.
ويضيف أن مرتفعات الجولان السورية المحتلة تعتبر من بين إحدى مناطق وقف التصعيد، وأنه لهذا السبب، فإن إسرائيل لا ترغب في أن ينشط كل من حزب الله اللبناني أو إيران في هذه المناطق بسهولة.

ويشير إلى أن الحكومة الإسرائيلية ترغب في عدم تدخل روسيا مطلقا لصالح إيران، وأنه إذا غادرت إيران والقوات الشيعية من سوريا، فإن من شأن هذه الخطوة إضعاف قدرة روسيا على ضمان الاستقرار في سوريا.


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الكاتب: هل ستقبل الولايات المتحدة مشاركة إسرائيل في عملية عسكرية ضد روسيا؟ (رويترز)


حرب حقيقية
ويضيف أن تل أبيب تريد أيضا أن تدفع كل من
موسكو وطهران بعيدا عن المشهد السياسي في سوريا، وأن إسرائيل أيضا تهدد بشن حرب حقيقية على الأراضي السورية إلى جانب الولايات المتحدة.
ويشير الكاتب إلى أن الولايات المتحدة وإسرائيل قد تعدان قادرتين على إسقاط نظام الرئيس السوري بشار الأسد، وأنهما ربما قادرتان أيضا على إزاحة روسيا من الأراضي السورية ومن منطقة الشرق الأوسط بشكل عام.

ويعود الكاتب إلى أهداف روسيا في المنطقة، فيقول إنها تتمثل في تعزيز مكانتها في الشرق الأوسط والبحر
الأبيض المتوسط، ويتساءل: هل ستقبل الولايات المتحدة المشاركة في عملية عسكرية مناهضة لروسيا؟

ويقول إن الولايات المتحدة قد تشارك في عملية عسكرية ضد روسيا في المنطقة، غير أنها سرعان ما تنسحب بعد انتهاء أول عملية بنجاح، وذلك لأن المنطق الأميركي في الحروب يقوم إما على الاستحواذ على منطقة ما لعقود، كما هي الحال في
أفغانستان، أو اقتصار التدخل على العمليات الإستراتيجية السريعة.

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الكاتب يشير إلى احتمال قيام إسرائيل بشن حرب خاطفة في سوريا (غيتي)


مخططات إيران
كما يتساءل الكاتب إزاء إمكانية بقاء الولايات المتحدة شريكا موثوقا به لإسرائيل، ويقول يبدو أن الأوضاع لن تبقى على حالها، وذلك نظرا لأن
الأكراد -حلفاء واشنطن في سوريا- قرروا اللجوء إلى النظام السوري بعد قرار الانسحاب الأميركي الأخير، وذلك بهدف التصدي لتركيا.

ويضيف الكاتب أنه لإفشال مخططات إيران الرامية إلى الهيمنة على المنطقة، فإنه يجب على إسرائيل التحالف مع الولايات المتحدة ومع حلفاء إسلاميين آخرين، إلى جانب
السعودية، مشيرا إلى أن روسيا لن تقبل مثل هذا المشروع.

ويشير إلى أن صداقة إسرائيل مع روسيا تعتبر ممكنة، لكنه يضيف أن ذلك لاحتواء إيران داخل سوريا أو على الحدود الإسرائيلية، غير أنه لا بد من عزل الشيعة داخل المناطق التي يسيطر عليها الأسد. ويقول إن هذا قد يكون هو هدف روسيا أيضا.

ويشير الكاتب إلى احتمالات شن إسرائيل حربا خاطفة في سوريا، الأمر الذي يتطلب تحليل أجهزة الاستخبارات الإسرائيلية مواقع وقوات الجماعات الشيعية بشكل دقيق للغاية، ويتساءل عن كيفية تجنب إسرائيل هجوما مضادا على حدودها الشمالية بعد ضربها هذه المواقع.

ويرى الكاتب أن كلا من إسرائيل وروسيا تعلمان أن الصراع السوري يعد بمثابة حرب يمكن أن تؤثر على العالم بأسره، وليس على الشرق الأوسط فحسب.
وعلى صعيد متصل، يتساءل الكاتب بشأن إمكانية التوصل إلى تسوية بشأن القضية الفلسطينية، ويقول إنه يعد من المحتمل أن تعمد بعض الأطراف في المستقبل إلى استغلال التوترات الحالية بهدف إضعاف إسرائيل.

وفي هذا السياق، يضيف الكاتب أن السماح
للأردن بتولي أمر السلطة في فلسطين لا يعتبر قرارا حكيما، وذلك لأن الدولة الهاشمية تفتقر إلى الصلابة الاقتصادية، وربما العسكرية لتسيير المنطقة الفلسطينية بأكملها.

المصدر : الجزيرة نت

 

 


 

الباسل





يتولى القادة العسكريون مهمة الدفاع عن الوطن ، ففي أوقات الحرب تقع على عاتقهم مسؤولية إحراز النصر المؤزر أو التسبب في الهزيمة ، وفي أوقات السلم يتحمّلون عبء إنجاز المهام العسكرية المختلفة ، ولذا يتعيّن على هؤلاء القادة تطوير الجوانب القيادية لديهم من خلال الانضباط والدراسة والتزوّد بالمعارف المختلفة بشكل منتظم ، واستغلال كافة الفرص المتاحة ، ولاسيما أن الحياة العسكرية اليومية حبلى بالفرص أمام القادة الذين يسعون لتطوير أنفسهم وتنمية مهاراتهم القيادية والفكرية



   

رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:04 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
 

شبكـة الوان الويب لخدمات المـواقع